ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
مدير التحرير
صفاء نوار

سمير زاهر الراحل فى صمت.. شارك فى حرب أكتوبر.. حقق 4 ألقاب بأمم "الكان".. نجح فى تسويق الدورى فضائيا .. ومجزرة بورسعيد سبب استقالته

الثلاثاء 13/مارس/2018 - 06:05 م
يسرى غازى
  • مواليد دمياط وبدأ مشواره الكروى كلاعب فى نادى دمياط
  • حقق فى عهده 4 ألقاب أمم إفريقيا 
  • أدخل إبان عهده البث الفضائى وبيع الدورى 
  • أصر على استئناف النشاط الرياضى بعد ثورة 25 يناير 


توفى اليوم الثلاثاء سمير زاهر رئيس اتحاد الكرة السابق عن عمر يناهز الـ 75 عاما بعد صراع مع المرض وشهدت خلال عهده الرياضة المصرية أزهى عصورها ونال منتخب الفراعنة 4 ألقاب ببطولة الأمم الإفريقية ونجح فى تسويق بطولة الدورى الممتاز عبر القنوات الفضائية.

ولد زاهر يوم 30 أغسطس عام 1943 في دمياط وتخرج من كلية فيكتوريا بالمعادي ثم حصل على بكالوريوس العلوم عسكرية وهو عقيد سابق في القوات المسلحة وأحد المشاركين في حرب أكتوبر.

بدأ زاهر مشواره الكروي كلاعب بنادي دمياط ثم لعب بالمنتخب العسكري خلال الفترة (1970-1973)، وفي عام 1964 انضم إلى فريق النادي الأهلي الذي استمر في اللعب معه حتى عام 1973م وشارك أيضًا في تشكيل المنتخب الوطني خلال الفترة (1965- 1967).

أعلن “سمير زاهر” اعتزاله لكرة القدم ليتجه بعد ذلك إلى العمل الإداري حيث تولى منصب عضو مجلس إدارة نادي هليوبوليس الرياضي خلال الفترة (1990 – 2002)، كما أصبح عضو في اتحاد الكرة المصري لكرة القدم عام 1992 ثم نائبًا لرئيس الاتحاد المصري لكرة القدم عام 1994.

في عام 1996 ترأس زاهر الاتحاد المصري لكرة القدم خلال الفترة (1996-1999)، حتى شغل عضوية اللجنة التنفيذية للاتحاد العربي لكرة القدم خلال الفترة ( 1999-2003) قبل أن يتولي رئاسة الاتحاد المصري لكرة القدم للمرة الثانية عام 2005.

في عام 1996 ترأس “زاهر” الاتحاد المصري لكرة القدم خلال الفترة (1996-1999)، حتى شغل عضوية اللجنة التنفيذية للاتحاد العربي لكرة القدم خلال الفترة ( 1999-2003) قبل أن يتولي رئاسة الجبلاية للمرة الثانية من عام 2005 وحتى 2012 ، ورحل بعد مجزرة بورسعيد التى راح ضحيتها 72 مشجعا من الألتراس فى مباراة الأهلى والمصرى.

سمير زاهر هو الرئيس الأكثر تتويجًا بالألقاب طوال تاريخ الجبلاية فلم يحقق أى رئيس اتحاد أفريقى أو عربى تلك الإنجازات حيث فاز بأربع بطولات للأمم الأفريقية بداية من عام 98 فى بوركينا فاسو وحتى حصول الفراعنة المبار بثلاثية الكان تحت حسن شحاتة (2006 و2008 و2010).

وأدخل زاهر التسويق الرياضى فى مصر لأول مرة ثم وضع سعرًا للدورى المصرى بدأ بـ3 ملايين جنيه وتخطى سعره فى الوقت الراهن 405 مليون جنية على عدة سنوات.

سمير زاهر هو الذى أصر على استئناف النشاط الكروى عقب ثورة 25 يناير 2011 ونجح بالفعل فى إعادة المسابقة بحضور الجماهير وشهدت الكرة المصرية فى عهده آخر مباراة قمة بحضور أكثر من 90 ألف متفرج، ولم تنقل مباراة واحدة للمنتخب المصرى خارج أرضه، رغم وقوع مذبحة بورسعيد الدامية.

لم يتوقف نشاط سمير زاهر عند العمل الرياضي فقط بل اقتحم الحياة السياسية من خلال عضوية مجلس الشعب في الفترة (1995-2000) كما كان رئيس المجموعة البرلمانية بمحافظة دمياط وعضو جمعية النهوض بالتعليم في مصر وعضو جمعية روتارى بنادي هليوبوليس إضافة إلى عضوية مجلس الشورى.
ads

تعليقات فيسبوك

تعليقات صدى البلد

ﺗﺼﻮﻳﺖ

هل تؤيد مقترح حظر تقديم الشيشة في المقاهي بدون ترخيص؟

هل تؤيد مقترح حظر تقديم الشيشة في المقاهي بدون ترخيص؟