ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري

رئيس "بشاى للصلب" لـ"صدى البلد": أرفض سياسة "لي الذراع" ولن نخضع لأي مطالب غير شرعية للعمال

السبت 05/مايو/2012 - 03:53 ص
كتبت - ولاء عبد الكريم
رفض كمال بشاى، رئيس الشركة الأمريكية - المصرية للصلب "بشاى للصلب" ما اسماه "لى الذراع"، الذى يقوم به عمال مصنعه بمدينة السادات، مؤكدًا أن الإدارة لن تخضع لأى مطالب غير شرعية للعمال.
وأكد كمال بشاى فى اتصال هاتفى لـ"صدى البلد"، أنه تم الاتفاق على بنود معينة بين الإدارة والعمال خلال الأسبوع الماضى لفض الاعتصام وكان منها زيادة الأجور، إلا أن العمال يطلبون حاليًا بتغير شريحة التأمين، وهذا مطلب لا مبرر له فى الوقت الحالى، موضحًا أنه إلى الآن لم تحدث أى خسائر مادية من جراء هذا الإضراب العمالى، خاصة أنه يتم تشغيل أفران المصنع دون توقف.
وأضاف بشاى، أن الإدارة حريصة على العمال، ولكن دون مبالغة فى المطالبات، وأنه جارٍ التفاوض حاليًا مع العمال المعتصمين للوصول إلى حل نهائى والاتفاق على حل وسط للمطالب التى ترى الإدارة بأنها غير مشروعة.
وأشار كمال إلى أن الوفد الذى توسط لإيجاد حل بينة وبين العمال فى الإضراب الأول نتج عنه سوء فهم خاص بأن الإدارة توافق على جميع الطلبات دون تفاوض آخر.
يذكر أن المجموعة قامت بإضراب شامل استمر 13 يومًا متواصلة للمطالبة برفع الحد الأدنى للأجور إلى 1500 جنيه شهريًا بدلاً من 500 جنيه ورفع شريحة التأمين الاجتماعى إلى 800 جنيه، وصرف الأرباح السنوية بنسبة 15% من الأرباح وصرف بدل مخاطر، إلا أن الإدارة رفضت تنفيذ تلك المطالب، مما أدى إلى معودة العمال وعددهم 9 آلاف عامل إلى الإضراب مرة أخرى يبدأ من اليوم السبت.