ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري

"صالون" اقتصاد شهري بالتعاون بين جامعتي بدر وعين شمس

الأربعاء 11/يناير/2017 - 01:23 م
أ ش أ
أعلن الدكتور محمد سليمان أمين عام جامعة بدر، عن إبرام اتفاق بين كلية إدارة الأعمال في جامعة بدر، وكلية التجارة جامعة عين شمس على تشكيل صالون اقتصادي مشترك يعقد بشكل دوري في الأسبوع الأخير من كل شهر اعتبارا من الشهر الجاري.

وقال سليمان، في تصريح اليوم إن الصالون الاقتصادي سيضم في عضويته خبراء متخصصين في كافة القطاعات الاقتصادية بصفتهم الوظيفية أو العلمية، وإنه من المقرر أن يضم الصالون خبراء في شئون البورصة وسوق المال والتأمين والبنوك وصناديق الاستثمار وميزانية الدولة والبنك المركزي والاستثمار وقطاع الأعمال العام، والسياسات الضريبية إلى جانب أساتذة الاقتصاد والمالية الأكاديميين من الكليات الحكومية والخاصة.

وأضاف أن الصالون سيناقش القرارات الاقتصادية التي أصدرتها الحكومة والقرارات المطلوب إصدارها في جميع القطاعات الاقتصادية بهدف الوصول إلى مجموعة من التوصيات يتم رفعها إلى متخذ القرار والجهات المعنية ومنها لجنتي الشئون الاقتصادية والمالية بمجلس النواب ومجلس الوزراء ورئاسة الجمهورية وغيرها.

وأشار أمين عام جامعة بدر، إلى أن جدول أعمال الصالون يتضمن العديد من القرارات الحالية والمستقبلية ومنها مناقشة القوانين المحفزة للاقتصاد، التي تعدها الدولة حاليا ومنها قانون الاستثمار وقانون التراخيص وغيرها، إلى جانب مناقشة السياسة الضريبية الحالية وأثرها علي تحفيز الاستثمار والتعليم الفني كأداة لدفع عجلة الاقتصاد وغيرها من الموضوعات.

وأوضح أن إنشاء الصالون الاقتصادي من المهام التي توليها جامعتي بدر وعين شمس الاهتمام الكبير ولاسيما في ظل الظروف الحالية للبلاد التي تحتاج تضافر كل الهيئات مع الدولة ليس لمجرد النقد ولكن للمساندة في اتخاذ القرارات، ولذا سيكون من مهام الصالون إبداء الرأي في القرارات الاقتصادية الحالية والمستقبلية التي لم تجد قبول لدى الشارع المصري، واقتراح القرارات المكملة لها تلافيا للآثار السلبية التي أظهرها التطبيق.

ونوه إلى أن الصالون الاقتصادي سيعقد مرة في جامعه بدر وأخرى في كلية التجارة بجامعة عين شمس، مؤكدا أن الاجتماع الأول للصالون المزمع عقده نهاية الشهر الجاري سيعقد في جامعة بدر وسيدور حواره الأول حول "فاعلية القرارات الاقتصادية الأخيرة ومقترحات الخروج من أزماتها".