ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
مدير التحرير
صفاء نوار

الرئيس السيسي: لا أبحث عن شعبية.. لازم نكسر الفقر.. انفراجة في أزمة سد النهضة.. "بدعي ربنا وأقول عاوزين 12 بير زي ظهر".. والمشروعات تعود بالنفع على المصريين خلال عامين ..فيديو

الخميس 17/مايو/2018 - 05:00 ص
الرئيس عبد الفتاح
الرئيس عبد الفتاح السيسي
عبدالصمد ماهر
الرئيس السيسي:
- «نعاني من خطوة الإصلاح.. لكن البلد مخربتش»
- يوجه رسالة قاسية للقنوات والدول التي تزيف صورة مصر
- «أوعوا تفتكروا في بقي معلقة ذهب.. دا أنا جاي من تحت»
- «لما بنيجي نزود المرتبات بتقولوا أجلوها!.. الإصلاحات زي الحوافز»
- مفيش دولة في العالم بتقدم دعم لمواطنيها بحجم مصر.
"- نتخذ إجراءات الدولة النجيبة التي تسعى لتغيير واقعها المؤلم
- كل خدمة يحصل عليها المواطن أقل 50% من تكلفتها
- ممكن نطور منطقة بولاق على غرار ماسبيرو
- "بمشي كل يوم 5 الصبح أقول يارب متحوجناش..يارب عايز 12 بئر زي ظهر"
- « ربنا عارف حالنا.. ومش هينفع أقوله أنا معايا شعبية 100 مليون»
- الرئيس السيسي يحدد شرطا ضروريا لإنشاء وزارة للسعادة.
- نشوب حرب بالمنطقة سيشعل سوق البترول
- سياسة مصر ثابتة تجاه قضايا المنطقة "ماتغيرناش".
- نتحرك لخدمة القضية الفلسطينية في حدود قدراتنا
- يوجه دعوة لرئيس وزراء أثيوبيا لزيارة مصر في رمضان
- التعليم والصحة ونهوض الجهاز الإداري أهم ملفات الفترة الحالية
- للمصريين: "خافوا على بلدكم واحموها من الضياع"


أجاب الرئيس عبدالفتاح السيسي، علي العديد من التساؤلات التي تشغل الشارع المصري ، وبعث برسائل أمل للمصريين ورد الرئيس علي العديد من التساؤلات حول الأزمات الإقليمية والعالمية والموقف المصري الثابت منها . في ختام فعاليات المؤتمر الوطنى الخامس للشباب، في إطار مبادرة "اسأل الرئيس".


وشهد فعاليات المؤتمر الوطني الخامس للشباب، رئيس الوزراء المهندس شريف إسماعيل والفريق أول صدقي صبحي القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربى، وعدد من الوزراء وكبار رجال الدولة، وعدد كبير من ممثلي القوى السياسية وشباب الأحزاب.

قال الرئيس عبد الفتاح السيسي، إنه سيتم الانتهاء من مشروعات عديدة خلال العامين القادمين على الأكثر، و سيكون لها تأثير مباشر على المصريين، موضحًا أن الأراضي الزراعية ستزداد 1.5بمعدل مليون فدان، بعد الانتهاء من المشروع الجاري العمل به في هذا الشأن، بجانب مليون فدان سيتم اصطلاحها، مما سيوفر فرص عمل للشباب.

وأضاف السيسي، خلال فقرة "اسأل الرئيس"، ضمن فعاليات المؤتمر الوطني الخامس للشباب،: "عدد الأراضي الزراعية هتزيد 2.5 مليون فدان، دي هتشغل ناس كتير قد تصل لمليون وربع المليون شخص".

وتابع: "الصوب الزراعية توفر 300 ألف فرصة عمل للشباب، والشباب يستطيع فتح بيت، الألفين جنيه ممكن يفتحوا بيت فيه زوج وزوجة وطفلين".

وقال الرئيس عبد الفتاح السيسي، إن الدولة كانت أمام طريقين، إما أن يتم إرجاء خطوات الإصلاح الاقتصادي حتى لا يخرج المواطنين في الشارع "وكده تبقى الدولة خربانة"، أو اتخاذها، وسيؤدي أيضًا إلى غضب المواطنين ومعاناة البعض.

وأضاف السيسي، خلال فقرة "اسأل الرئيس"، خلال المؤتمر الوطني الخامس للشباب: "الناس إما هتزعل وتغضب لو عملنا الإصلاح، ولو معملنهاش، هنعاني كتير، وهيتسبب ده في خراب للبلد، كده خربانة وكده خربانة"، مؤكدًا أن اتخاذ قرار الإصلاح الاقتصادي كان حتميا.

واشار السيسي، الى إن خطوات الإصلاح الاقتصادي، بدأت في شهر نوفمبر 2016، موضحًا أن الدولة اتخذت تلك الخطوات، وأدت إلى المعاناة، بس "ماخربناش".

وأضاف السيسي: "مكنش فيه عملة، الدولار كان هيزيد، والمصانع مش هتقدر تحافظ على العمالة لو الزيادة حصلت، مكنش عندنا خيار ألطف من كده".

قال الرئيس عبد الفتاح السيسي، إنه لم يولد وفي فمه ملعقة ذهب، وتعايش مع كل الطبقات، مطالبا بالتغلب على الأوضاع الحالية بـ"الصبر والشقا والتعب". مشيرا الى "إحنا بلدنا فيها 100 مليون مواطن، والموازنة العامة للدولة ليست كبيرة"

وجه الرئيس السيسي، حديثه للمطالبين بتأجيل إجراءات الإصلاح الاقتصادي إلى فترات مقبلة، وعدم تطبيقها حاليا، متسائلا: "هو إحنا لما بنيجي نزود المرتبات، بتقولوا خلوها شوية؟ أو خلوها السنة الجاية؟".

وأضاف السيسى: "لما نيجي ندي حوافز تقولوا هاتوها دلوقتي، والإصلاح زيه زي الحوافز، لازم دلوقتي".

قال الرئيس السيسي، إنه لا يبحث عن شعبية من خلال اتخاذه إجراءات الإصلاح الاقتصادي، مضيفًا: "هدور على شعبية إيه وكلها يومين على وش الدنيا وهنمشي نروح لربنا".

وأضاف "السيسي"، خلال فقرة "اسأل الرئيس"، ضمن فعاليات المؤتمر الوطني الخامس للشباب: "هقول لربنا إيه، جايلك بشعبية 100 مليون مواطن، بس ربنا هيحاسبني على المسؤولية اللي كلفني بيها على الـ 100 مليون شخص دول"

وقال الرئيس ، إنه لم يشعر بسعادة بالغة، فور إعلان اكتشاف حقل ظُهر بالبحر المتوسط"، مضيفًا: "والله العظيم أنا بمشي الساعة 5 الصبح كل يوم، أقول يارب إحنا محووجين".

وأضاف السيسي قائلا: "بدعي ربنا 5 الصبح، أقول له، يارب ادينا 10 أو 12 بير زي ظهر، يعلم ربنا إني صادق معاكم"

واكد الرئيس السيسي، إن هناك دولة يبلغ عدد سكانها 350 ألف نسمة، وتبلغ الموازنة العامة لها 50 مليار دولار سنويًا، أي ما يزيد عن 850 مليار جنيه مصري، موضحًا أن عدد سكان مصر "قدُّهم أكتر من 50 مرة".

وأضاف السيسي، خلال فقرة "اسأل الرئيس"، ضمن فعاليات المؤتمر الوطني الخامس للشباب: "عشان نبقى زيهم، عاوزين 40 تريليون جنيه، أنا مش بأسخر من دول، بس الدول دي بتيجي تصور بيوت الغلابة، وتقول شايفين الحكومة بتاعتكم سايبينكم مرْمِيين في الضياع إزاي".

وتابع: "لازم نكسر الفقر والتراجع اللي احنا فيه.. وبكرة تشوفوا".

وذكر الرئيس السيسي، إنه على الرغم من الزيادة في الأسعار، إلا أن الدولة ما زالت تدعم المنتجات والسلع، والتعليم والصحة، وغيرها من المجالات.

وأضاف قائلا: "أي حاجة في مصر تسعيرها مش هو الحقيقي، حتى لو الخدمة مش عجباكم، بروح دول إفريقية حالهم من حالنا، قسما بجلال الله، ما حد بيقدم دعم أكثر مما تقدمه لمصر لشعبها، بيقدموا صفر دعم، وهو ده حالهم".

ولفت الرئيس السيسي، الى إن الدولة تدعم رغيف الخبز للمواطنين بمبالغ كبيرة، حيث إن الأسرة التي تتكون من 5 أفراد، تتلقى دعما أكثر من 3 جنيهات يوميًا.

وتابع السيسي قائلا: "الرغيف الواحد بيكلف الدولة 60 قرش، بنقدمه للمواطن بـ5 صاغ، والله فيه ناس متعرفش يعني إيه صاغ، ده قرش يعني..والله بنقدم دعم كتير للمواطنين، مش عاوز أكسر خاطرهم بس".

وقال الرئيس السيسي، إنه يعمل حاليًا على تطوير منطقة ماسبيرو بشكل حضاري، موضحًا أن الدولة لم تقدر على ذلك الأمر منذ 16 سنة.

وأضاف: "إحنا مش بنقول الدولة معرفتش، لا إحنا بنقول الدولة مقدرتش تطورها منذ 16 سنة".

وأضاف السيسي، ضمن فعاليات المؤتمر الوطني الخامس للشباب، أن تطوير تلك المنطقة سيوفر فرص عمل للشباب، مستطردًا: "لما نطوَّر المنطقة دي، لو جينا نقول لأهالي منطقة بولاق، عاوزين نطورها وتبقوا زيها؟، هيوافقوا".

وأشار إلى أن المواطن لن يخرج من منزله دون الحصول على كافة حقوقه: "حتى لو أتعشم شوية، عادي، لو قدرنا نِغنِي الناس نغنيها".

وقال الرئيس عبد الفتاح السيسي، إن مصر تؤيد الجيوش الوطنية في المنطقة، ولا تدعم أي جماعة مسلحة، موضحًا أنها حذرت من التداعيات السلبية لنقل السفارة الأمريكية للقدس.

وأضاف السيسي، خلال فقرة "اسأل الرئيس"، ضمن فعاليات المؤتمر الوطني الخامس للشباب، أن مصر قررت فتح معبر رفح من أجل التخفيف على المواطنين في قطاع غزة، مؤكدًا وجود اتصال دائم بالجانبين الفلسطيني والإسرائيلي من أجل وقف نزيف الدم.

وتابع: "عاوز أقول للفلسطينيين إن التعبير والاحتجاج عن رفضهم لقرار نقل السفارة الأمريكية للقدس، ميؤديش بيهم لسقوط ضحايا كثر، وعاوز أقول لإسرائيل إن ردود أفعال الشعب الفلسطيني مشروعة"





مازح الرئيس عبدالفتاح السيسي مقدمة مؤتمر الشباب ، أثناء تقديمها إفتتاحية الجلسة الخاصة بـ«اسأل الرئيس » وتعطل الميكروفون الخاص بالمؤتمر ضاحكًا بقوله « الميكروفون مش شغال ... أنا اللي سمعك بس »



ورد الرئيس علي أحد الشباب حول تأجيل عمليات الإصلاح الاقتصادي، وتوزيعها علي الأجيال القادمة قائلًا: «بنعاني من خطوة الإصلاح.. لكن البلد مخربتش»

و أجاب الرئيس عبدالفتاح السيسي، عن تساؤل أحد المواطنين، حول تحمّل الأجيال القادمة عبء الإصلاحات الاقتصادية، وتأجيل جزء من الإجراءات، قائلًا :" اللي قبلنا مخدوش الإجراءات لو معملناش ده قولولي شكل مصر هيبقى عامل إزاي".

وأضاف "الرئيس"، خلال فقرة "اسأل الرئيس"، ضمن فعاليات مؤتمر الشباب الخامس، قائلا: "تعالوا نفكر وندرس لو مكناش عملنا الإجراء، احنا بنشوف نتيجة الإجراءات الإيجابية، ولكن لسه مش لمسينها بإيدينا"، مُضيفًا: "عملنا الإصلاح في نوفمبر 2016، ولو مكناش عملنا شكلنا هيبقى عامل إزاي، وحجم الاحتياطي في البنك المركزي، والمؤشرات الاقتصادية، وحجم فاتورة الاستيراد".

وتابع: "لو مكناش عملنا الإصلاح سوق العملة الحرة كان هيودينا فين؟، يا ترى المصانع اللي شغالة ومحتاجة مستلزمات هتعمل إيه؟ هتحافظ على العماله اللي عندها ولا هتضطر تخفضها أو تغلق "، متابعا: "أتصور، ده كان دور الإعلام في التناول الحقيقي لتحدياتنا".

واستطرد: "أخدنا الخطوة نعاني منها لكن مضيعناش البلد مارحتش ما خربتش، لو أخذنا الإجراء البلد تعاني وكل بيت يستحمل وظروفه صعبة، لكن لو لم نأخدها، حجم العمالة اللي هتكون في الشارع، هو دلوقتى معاه بس مش كفاية، بس ماكنش هيبقى معاه خالص"، إضافة إلى مستلزمات الإنتاج، والمنتجين اللي محتاجة تستفيد من العمالة".




وقال الرئيس عبدالفتاح السيسي، إنه لا يوجد رئيس يكاشف شعبه بكافة الحقائق والتحديات التي تواجه وطنه، لافتًا إلى أنه لابد من النظر إلى الأوضاع في البلد بصورة كاملة، ومعرفة كافة التحديات.






كشف الرئيس عبدالفتاح السيسي، عن شعوره وإحساسه بما يعانيه المواطن المصري نتيجة الإجراءات الإصلاحية التي تتخذها الدولة لتغيير أوضاعها من الأسوأ إلى الأفضل، والخروج من الواقع المؤلم الذي عانت منه الدولة المصرية.

وأوضح "السيسي" خلال كلمته في جلسة اسأل الرئيس على هامش المؤتمر الوطني الخامس للشباب، أن الدولة لم يكن لديها خيار أخف من تلك الأعباء ولم تقدم عليه، قائلا: "كل واحد يتمنى يشوف في عيون الناس نظرة المحبة والتقدير والامتنان بس بلدنا عايزة نتعب علشان نبنيها".

وتابع الرئيس السيسي: "المسار اللي بتخوضه الدولة حتمي.. وقولته كتير وخاصة قبل الترشح..وأوعوا تفتكروا إن في بقي معلقة ذهب دا انا جاي من تحت خالص".




و تطرق الرئيس لعرض الرؤي الخارجية للاقتصاد المصري ومدي نتيجة الإصلاحات الإقتصادية التي قامت بها الدولة خلال الفترة الماضية وانعكاسها علي تصنيف مصر اقتصاديا .

حيث قال الرئيس عبدالفتاح السيسي، إن هناك كثيرا من الدول قدمت مسارات وبرامج تقدمت بها للبنك الدولي، ولم تستطع أن تكملها، مُضيفا:"الدول اللي قدرت تقدم برنامج وتستمر فيه ليست كثيرة، وليس فكرة التسابق على رضا الناس من عدمه".

وأضاف "السيسي"، خلال كلمته بفقرة "اسأل الرئيس"، ضمن فعاليات مؤتمر الشباب الخامس،:"البنك الدولي
ده مرايا ما بتجاملش هما بيشوفوا وبيعكسوا الواقع بكل تجرد، مش هيجاملونا ولا يبخسونا حقنا".

وتابع: "ماكنش فرصة لكل اللي بيتكم عن تأجيل جزء الإصلاح لحد بعد كده"، وأضاف مازحا:"هو إحنا لما نيجي نزود المرتبات أو الحوافز بتقولوا خلوها للسنة الجاية بتقولوا هاتوها دلوقت.. الإصلاح زيه زي الحوافز".



واستعرض الرئيس الدعم المقدم للمواطن المصري ومدي تحمل الحكومة لتلك الأعباء قائلًا: «"مفيش دولة في العالم بتقدم دعم لمواطنيها بحجم مصر».
"
حيث أكد الرئيس عبدالفتاح السيسي، أنه لا يوجد أي خدمة في مصر تقدمها الدولة للمواطنين بسعر الخدمة الحقيقي، مشيرا إلى أن جميع الخدمات التي تقدمها الدولة مدعومة للمواطن المصري.

وقال السيسي خلال كلمته في جلسة "اسأل الرئيس" على هامش المؤتمر الوطني الخامس للشباب، أن العديد من دول العالم وخاصة الدول الإفريقية تعيش نفس الظروف التي تشهدها الدولة المصرية، مضيفا: "قسما بجلال الجلال مفيش دولة بتقدم لمواطنيها حجم الدعم الذي تقدمه مصر في الخبز والوقود والتعليم والصحة والنقل".

وأوضح أن الدولة كانت تعمل على تدعيم بطاقات التموين لعدد 20 مليون حتى وصلت في تلك الأيام تدعم 100 مليون نسمة، مشيرا إلى أن الدولة تدعم الخبز فقط بالعديد من المليارات.



واستعرض الرئيس الخطوات التي تقوم بها الدولة علي صعيد ضبط الأسعار في السوق ، مشددًا علي دور المحافظات في هذا الأمر.

حيث قال الرئيس عبد الفتاح السيسي، احنا كلنا في مركب واحدة، ويكفيني اني الاقي الآخرين سعداء، ولازم لكل محافظة يكون عندها قدرة لإدارة شؤونها بشكل أفضل.

وأضاف السيسي، في كلمته خلال فقرة «اسأل الرئيس» ضمن جلسات مؤتمر الشباب الدوري الرابع، قائلا: "القاهرة فيها 20 مليون، و3 مليون بيركبوا المترو، وده رقم مش قليل، مستدركا: "محتاجين رفع كفاءة المدارس والمستشفيات، من خلال تعيين مجلس أمناء من شباب المنطقة لتحديد احتياجات كل مدرسة أو مستشفى".

وأوضح الرئيس عبد الفتاح السيسي، قائلا: "سعر الخضار انخفض، وماحدش اتكلم عن الانخفاض ده، ولسه الأسعار هتنخفض، وفي جهد من الدولة والحكومة عشان تخفيض الأسعار، وإجراءات متوازية مع الإصلاح الاقتصادي، لتقليل تداعياته على الناس".

وقال الرئيس ان الإصلاحات الإقتصادية التي أقدمت عليها الدولة ليست خيار بل «نتخذ إجراءات الدولة النجيبة التي تسعى لتغيير واقعها المؤلم»

وأكد الرئيس عبدالفتاح السيسي، أن الدولة لم يكن لديها خيار أقل من تلك الأعباء لتحقيق الإصلاح والنهضة الاقتصادية ولم تقدم عليه، قائلا: "كل واحد يتمنى يشوف في عيون الناس نظرة المحبة والتقدير والامتنان بس بلدنا عايزة نتعب علشان نبنيها".

وأضاف "السيسي" خلال كلمته في جلسة "اسأل الرئيس" على هامش المؤتمر الوطني الخامس للشباب، أنه يسعى لبناء الدولة بصورة كاملة حتى يترك الفرصة لمن يأتي بعده أن يعمل على تحسين الحياة الاجتماعية وتسهيل مهمة القيادة المقبلة، مشيرا إلى أن ما حققته الدولة من إنجازات جعل صندوق النقد الدولي يوافق على منح مصر شرائح قرض الصندوق.




كما كشف الرئيس عن الأموال التي تتكبدها الدولة لدعم الخدمات المقدمة للمواطنين قائلًا:«كل خدمة يحصل عليها المواطن أقل 50% من تكلفتها»

قال الرئيس عبدالفتاح السيسي، إن ملف المترو وزيادة أسعار تذاكره لم يكن وليد اللحظة وتم تناوله من جانب أكثر من وزير نقل سابق، وهو ما يعني أن الأمر كان واضحا أمام الجميع.


وأشار الرئيس في وقائع جلسة «اسأل الرئيس» إلى أنه عقب إبلاغه بإكتشاف حقل ظهر لم يكن سعيدا، ليس للاكتشاف ولكنه كان يريد أكثر من ذلك.

وتابع الرئيس ضاحكًا: «والله بمشي الساعة 5 الصبح أقول يارب متحوجناش .. يارب أبعت لنا 10 أو 12 بئر مثل حقل ظهر».



كما أكد الرئيس عبدالفتاح السيسي، إن : "فيه إجراءات اتعملت من الدولة هدفها زيادة حجم المعروض من السلع لتنظيم حركة الأسعار في السوق، عشان المواطن المصري اللي ظروفه صعبة ميبقاش عليه أعباء كتير".

وتابع: "لسه اللحوم والأسماك، ولكن الإجراءات حتى الآن أن الأمور لا تقفز مننا.. بس اصبروا عليا كمان شوية اصبروا بس"، مُضيفا: "إنتاجنا كان 106 ألف طن، هيبقى 124 ألف طن، بتكلم بجد مين يقدر يعمل في خلال سنة ونص لـ% 125".


كما أشار الرئيس إلي مجهودات الدولة ورؤيتها في تطوير منطقة مثلث ماسبيرو قائلًا«ممكن نطور منطقة بولاق على غرار ماسبيرو».

حيث قال الرئيس عبد الفتاح السيسي، عايزين نغير منطقة ماسبيرو من 15 سنة وماقدرناش، وهدفنا نطور المنطقة، ونوفر فرص عمل أفضل، وبعدها ممكن ندخل على الناس في بولاق نقولهم هنطور المنطقة زي ما هيتعمل في ماسبيرو.

وأضاف السيسي، في كلمته خلال فقرة «اسأل الرئيس» ضمن جلسات مؤتمر الشباب الدوري الرابع، قائلا: "اللي كان قاعد في اوضة 5 متر في منطقة ماسبيرو، اتنقل في شقة 3 غرف متوضبة".

وأوضح الرئيس عبد الفتاح السيسي، قائلا: "النمو السكاني تحدي ساعدونا فيه، والراجل اللي عنده بيت من غير سقف وبيخلف 4 بيظلم عياله، والمسؤولية محتاجة مراجعة وفهم حقيقي".


ورد الرئيس علي سؤال أحد الشباب حول التضحية بشعبيته نتيجة الإصلاحات الإقتصادية قائلًا« ربنا عارف حالنا.. ومش هينفع أقوله أنا معايا شعبية 100 مليون»

قال الرئيس عبد الفتاح السيسي: "شعبية ايه واحنا كلنا يومين على وش الدنيا وهنمشي، مش معقول هقول لربنا أنا جايلك بشعبية 100 مليون، لا ربنا مش محتاج يسألني هو عارف حالنا".

وأضاف السيسي، في كلمته خلال فقرة «اسأل الرئيس» ضمن جلسات مؤتمر الشباب الدوري الرابع، قائلا: "ربنا اللي هينصف، وهيقول يا ترى يا مصريين شوفتوا حجم اللي اتعمل كان متعب ليكم لكن كان لأبنائكم وأحفادكم".

وتابع الرئيس السيسي، قائلا: "ماكنش قدامنا غير مسار الإصلاح الاقتصادي، مستدركا: "احنا بنستلف 150 مليار جنيه كل سنة، والديون دي بعد 5 سنوات تبقي 300 مليار جنيه، واحنا بنستلف عشان نسدد ما طلبنا به، ومابنسددش المبلغ الأساسي، ولا حتي فوايد المبلغ".


كما بعث الرئيس برسالة امل للمصريين نتيجة الأعمال التي تقوم بها الدولة علي مدار 4 سنوات ماضية قائلًا:«افتتاح أغلب المشروعات خلال عامين»

قال الرئيس عبدالفتاح السيسي ، أن هناك الكثير من المشروعات التي بدأت خلال 4 سنوات ماضية سيتم إفتتاحها خلال العامين القادمين ، وسيكون لها تأثير مباشر علي المصريين.

واشار إلي أنه بنهاية 2020 يضاف إلى الأراضي الزراعية بعد استصلاح مليونين ونصف المليون فدان للزراعة، وستوفر مليون وربع فرصة عمل ، و100 ألف صوبة ستوفر 200 الف فرصة عمل.

وأضاف الرئيس في وقائع جلسة «إسأل الرئيس» ان هناك ألف مصنع سيتم افتتاحها ستوفر علي الأقل 100 ألف فرصة عمل ، هذا إضافة إلي 15 مدينة جديدة ستوفر أيضا العديد من فرص العمل.


كما حدد الرئيس السيسي شرطا ضروريا لإنشاء وزارة للسعادة في مصر .

حيث مازح الرئيس عبدالفتاح السيسي، الحضور المشاركين في مؤتمر الشباب الخامس، حول إنشاء وزارة للسعادة في مصر.

وقال الرئيس خلال كلمته بفقرة "اسأل الرئيس"، المنعقدة الآن، بالقاهرة، ضمن فعاليات مؤتمر الشباب الخامس، ضاحكا: "100 مليون عشان أضخ أموال لهم يشعروا فيه بالامتنان والسعادة، وننشئ وزارة للسعادة في مصر عاوز 50 بير بترول.. قولوا يارب في رمضان".



ورد الرئيس علي موقف مصر ومدي تأثير الخلافات الإيرانية الأمريكية بعد التلويح بالانسحاب الأمريكي من الأتفاق النووي قائلًا«نشوب حرب بالمنطقة سيشعل سوق البترول ».

قال الرئيس عبدالفتاح السيسي ، أنه يتمني أن يتم حل كافة المشكلات العربية والعالمية بأسلوب سلمي ، لافتًا الي ان المساس بأمن الخليج يمس الأمن القومي المصري .

وأضاف الرئيس في وقائع جلسة «اسأل الرئيس» أنه لابد علي الدول التي تنال من أمن الخليج ان ترعي أن أمن الخليج القومي لا ينفصل عن أمننا القومي، مشيرًا إلي ان المنطقة لن تتحمل حروب أخري حيث ستكون مدمرة علي الجميع واستقراره.

وتابع قائلًا: ان هناك الكثير من الأحداث التي أدت الي زيادة سعر البرميل ما يقرب من 7 دولارات بما يكلف الدولة 35 مليار جنيه ، وحال نشوب حرب في المنطقة سيقفز هذا السعر الي 100 دولار وربما هناك تقديرات تشير الي ان هناك أسعارا أكبر من ذلك .



كما رد الرئيس علي موقف مصر من القضية الفلسطينية والسورية وعدد من الملفات الإقليمية قائلًا :سياسة مصر ثابتة تجاه قضايا المنطقة "ماتغيرناش".

قال الرئيس عبدالفتاح السيسي، إننا لابد أن نعترف أن الوضع في المنطقة العربية صعب، قائلا "الوضع في المنطقة صعب أوي لما بقولكم بصوا على المنطقة بقصد تبصوا على سوريا والعراق وسوريا واليمن وليبيا والصومال، مع كل التقدير للدول وشعوبها ماكناش هنبقى بعيد عن حالهم ربنا أراد إن مايحصلناش كده".

وأضاف خلال كلمته بفقرة "اسأل الرئيس"، المنعقدة الآن، بالقاهرة، ضمن فعاليات مؤتمر الشباب الخامس: "لدينا سياسة ثابتة تجاه هذه القضايا وهي سياسة معلنة، إننا مع الحل السياسي تجاه الأزمات المودجودة، بعيدا عن العمل العسكري والحروب، إضافة إلى وحدة أراضي الدول حتى لا يحدث تقسيم يؤدي إلى مزيد من تدهور الموقف الأمني في المنطقة".

وتابع: "احنا مع الجيوش الوطنية، وليس مع الجماعات المسلحة أو الميلشيات المسلحة، جيش الشعب بالكامل مسئول عن الأمن القومي والحدود والحماية والدفاع والأرض في بلده، بالإضافة إلى أن الأمور هي إرادة الشعوب وليس إرادة قوى إقليمية تجاه هذه الدول، إرادة الشعب السوري والليبي إرادة الشعب السوري والعراقي، إرادة الشعوب تحترم واحنا داعمين ليها".

وأكمل: "خط ثابت لمصر في سياستها تجاه هذه القضايا، دي رؤيتنا ودايما لما نتكلم عن القوى الدولية في هذا الإطار.. احنا ما تغيرناش خلال الـ4 سنوات".



أكد الرئيس عبدالفتاح السيسي، أن مصر تحركت خلال عضويتها في مجلس الأمن لخدمة القضية الفلسطينية للقيام بدورها تجاه القضايا العربية وفقا لقدرات مصر، مشيرا إلى أن نقل السفارة الأمريكية إلى القدس له العديد من التداعيات في المنطقة وخاصة على القضية الفلسطينية.

وأضاف السيسي خلال كلمته في جلسة "اسأل الرئيس" على هامش المؤتمر الوطني الخامس للشباب، أن الدولة المصرية عملت على فتح معبر رفح بصفة مستمرة للتخفيف على أهالي قطاع غزة، مشيرا إلى أن مصر في اتصال مع الجانب الإسرائيلي والجانب الفلسطيني لوقف نزيف الدماء.

وطالب الشعب الفلسطيني بضرورة التعبير والاحتجاج بطرق لا تؤدي إلى سقوط المزيد من الشهداء والضحايا، مشيرا إلى ضرورة أن يتفهم الجانب الإسرائيلي الرد الفعل الفلسطيني المدافع عن حقوقه وهى بمثابة ردود أفعال مشروعة.

ونوه الرئيس إلى أن التأثير في تلك القضايا لن يكون بالكلام بل من خلال العمل حتى تتمكن الدولة من أن تصبح دولة كبرى، مشيرا إلى أن مصر لا تزايد وتعمل بصورة تساعد على حل المشاكل دون تعقيدها.


كما بعث الرئيس عبدالفتاح السيسي برسالة طمئنة للشعب المصري حول مفاوضات سد النهضة قائلًا«انفراجة في أزمة سد النهضة».
علق الرئيس عبدالفتاح السيسي، على الأوضاع التي آلت إليها مباحثات سد النهضة، مع الجانب الاثيوبي، قائلا "حتى الآن حصل تغير، بعد عودة الوفد صباح اليوم، لأنهم قعدوا طول الليل في مباحثات ولقاءات"، مؤكدا: "هناك تقدم في التفاوض مع أشقائنا في السودان وأثيوبيا، ولكن الموضوع هياخد وقت وجهد من الجانبين للوصول لصيغة تفاهم لتحقيق المصلحة للجميع".

وأضاف "السيسي"، خلال كلمته بفقرة "اسأل الرئيس"، المنعقدة الآن، بالقاهرة، ضمن فعاليات مؤتمر الشباب الخامس: "احنا بنحافظ على حصتنا وهما يحافظوا لينا على حصتنا في المياه، ويكون لديهم فرصة للاستفادة من السد في التنمية"، مؤكدا:"حصل انفراجه في أزمة سد النهضة، ونتحرك في هذا الموضوع بهدوء وبدون توتر وانفعال سنصل".

وتابع: "نحن نتحدث عن السلام والتفاوض والحوار، يبقى لازم نحل المسائل بالحوار، الحقوق واضحة.. الأمور تتحسن ونحن على موقفنا وحصة مصر للمياه، قالوا انهم لن يؤثروا على حصة مصر عاوزين نحول الكلام إلى اجراءات مش مجرد تصريحات لحل المسألة، ولكن هي التزامات محددة علينا نتحرك وفقا لها".



وجه الرئيس عبدالفتاح السيسي، دعوة للرئيس الإثيوبي، ورئيس وزراء أثيوبيا، لزيارة مصر، قائلا "لازم تيجي في رمضان تزورنا".

وأضاف "السيسي"، خلال كلمته بفقرة "اسأل الرئيس"، المنعقدة الآن، بالقاهرة، ضمن فعاليات مؤتمر الشباب الخامس:" لازم تيجي تزورنا عشان المصريين يسمعوا منك وتسعمهم عشان نستكمل مباحثاتنا ونصل لحلول في هذا الموضوع".


أكد الرئيس عبدالفتاح السيسي، أن الدولة المصرية في حاجة للعمل على 3 ملفات مهمة التي تعد من ملفات الفترة الرئاسية الأولى، مشيرا إلى أن تلك الملفات هى التعليم والصحة والجهاز الإداري للدولة.

وأضاف السيسي خلال كلمته في جلسة اسأل الرئيس على هامش المؤتمر الوطني الخامس للشباب، أن ملف الحياة السياسية في مصر من أهم الملفات التي ستعمل عليها الدولة خلال الفترة الرئاسية الحالية، مؤكدا أن الأكاديمية الوطنية لتدريب وتأهيل الشباب عازمة على تخريج أعداد مؤهلة من الشباب قادرة على قيادة الدولة.

وطالب رؤساء الأحزاب السياسية في مصر بضرورة التكاتف لتقوية الأحزاب بما يخدم مصلحة الدولة ويخدم الحياة السياسية للدولة المصرية.


أكد الرئيس عبدالفتاح السيسي، أنه لا يوجد أمام مصر تحدي إلا ثبات المصريين ويبقوا على يد واحدة"، مُضيفا "أي تحدي تاني يهون أمام ثبات كتلة الشعب المصري، وتماسكه حول دولته وليس حولي أنا".

وأضاف "السيسي"، خلال كلمته بفقرة "اسأل الرئيس"، المنعقدة الآن، بالقاهرة، ضمن فعاليات مؤتمر الشباب الخامس، موجها حديثه للشعب المصري: "التف حول دولتك خاف على بلدك حافظ عليها احميها من الضياع الموجود في الدول الاخرى، اي حاجة تاني هتتحل".

تقدم الرئيس عبدالفتاح السيسي، بالتهنئة الي الشعب المصري وكافة الدول العربية بمناسبة شهر رمضان المبارك ، وذلك عقب إنتهاء فعاليات مؤتمر الشباب





ads

تعليقات فيسبوك

تعليقات صدى البلد

ﺗﺼﻮﻳﺖ

هل تتوقع تحسن نتائج الأهلي مع المدير الفني الجديد لاسارتي؟

هل تتوقع تحسن نتائج الأهلي مع المدير الفني الجديد لاسارتي؟