ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
مدير التحرير
صفاء نوار

إلغاء الدوري بين آه ولأ.. يفيد المنتخب وفرصة للإعداد .. والمظاليم لهم الله

الجمعة 11/يناير/2019 - 07:41 م
صورة ارشيفية
صورة ارشيفية
يسري غازي
دارت بعد نيل مصر شرف تنظيم الكان 2019 حالة من الجدل صحبتها عدة تساؤلات تأرجحت بين "آه _ لا" حول إلغاء الدورى الممتاز، فيرى فريق من الخبراء أن المسابقة المحلية على كف عفريت قبل انطلاق العرس القاري، ويتعين على اتحاد الكرة اتخاذ تدابير من أجل الموازنة بين استمراره بالتزامن مع انطلاق منافسات أمم إفريقيا.

وأسهب الجانب المؤيد لاستمرار البطولة المحلية فى تفنيد أسانيد عديدة تفيد منتخب مصر فى فترة الإعداد للبطولة الإفريقية مشددين على أن إلغاءه بمثابة كارثة وصك فشل لتنظيم نهائيات كان 2019.

بينما تحفظ آخرون على فكرة استمرار المسابقة المحلية بعد استضافة أمم إفريقيا مطالبين اتحاد الكرة بضرورة الحصول على الضوء الأخضر من أندية الدورى الممتاز لحسم الملف الشائك قبل انطلاق الحدث القاري فى حين أكد أحدهم أن الدورى فاشل وإلغاؤه من عدمه مش فارق.

من جانبه أكد عبدالمنعم حسين "شطة"، المدير الفنى السابق للاتحاد الإفريقي لكرة القدم "الكاف"، أن إلغاء الدورى المصرى كارثة، لافتا إلى أنه يتعين على مجلس إدارة اتحاد الكرة برئاسة المهندس هانى أبوريدة توفير ملاعب بديلة لأندية المسابقات المحلية قبل انطلاق منافسات بطولة أمم افريقيا صيف العام الجاري.

وقال شطة إن إلغاء الدوري المحلي كارثة بكل المقاييس، وأنه مع استمرار المسابقة قلبا وقالبا تفاديا لهدر حقوق الرعاة والأمور التسويقية ومستحقات اللاعبين إلى جانب الإعارات فى فترات انتقالات اللاعبين، لافتا إلى ضرورة المضى قدما فى المسابقة المحلية حتى لو استمرت منافساتها عاما كاملا بجانب بطولة أمم إفريقيا كان 2019 لافتا إلى أن ذلك يصب فى صالح الكرة المصرية.

وشدد على أن اتحاد الكرة يواجه أزمة فى الملاعب قبل انطلاق نهائيات كان 2019 نظرا لمشاركة 24 منتخبا بالقارة السمراء، مشيرا إلى أن الملاعب لن تستطيع تحمل مباريات الدورى الممتاز إلى جانب منافسات البطولة الإفريقية، منوها إلى ضرورة إيجاد مسئولي الجبلاية الحلول وتوفير من 6 إلى 8 ملاعب يتم تخصيصها لخوض منافسات الكان على أن تقام لقاءات الدورى الممتاز على بقية الملاعب الفرعية ونظيرتها الرئيسية الأخرى.

من جانبه رفض محمد حلمي، المدير الفنى السابق لفريق الكرة الأول بنادى الزمالك، إلغاء البطولة، مؤكدا أن عدم استمرار المسابقة مضيعة لحقوق الأندية والرعاة، وقال إنه لا يمكن إتخاذ القرار حتى لو مصر حصلت على تنظيم كأس العالم، مشيرا إلى أن روسيا لم تقم بإلغاء المسابقة المحلية لدى استضافتها المونديال الأخير على أراضيها.

وتابع: من الطبيعى أن يمتلك اتحاد الكرة بدائل للملاعب المقرر أن يتم تخصيصها للقاءات كان 2019، مشددا على وجود استادات قادرة على استضافة منافسات الدورى الممتاز مثل جهاز الرياضة العسكرى والمقاولون العرب وبتروسبورت والجونة وغيرها، مشيرا إلى أن عدم استمرار البطولة المحلية فيه إجحاف وإهدار لحقوق الشركات الراعية ومستحقات وعقود لاعبى الأندية فى الدورى المحلي، منوها إلى أن ذلك يحرم فرق من المنافسة على التواجد فى دورى أبطال أفريقيا وكأس الكونفيدرالية وكأس زايد للأندية.

فى حين أكد المهندس إيهاب لهيطة مدير المنتخب الوطنى الأول أن استمرار منافسات الدورى الممتاز يصب فى مصلحة تجهيز لاعبي الأندية المحليين تمهيدا لإنتقاء الأفضل منهم والانضمام إلى صفوف الفراعنة الكبار قبل المشاركة فى نهائيات بطولة الأمم الإفريقية المقرر إقامتها صيف العام الجارى وقال : أرفض إلغاء الدورى المحلى لاسيما وأن الجهاز الفنى لمنتخب مصر الوطنى بقيادة المكسيكى خافيير آجيرى يتابع عن كثب منافسات المسابقة المحلية لإختيار العناصر المتميزة وضمها الى معسكرات الفراعنة الكبار قبل انطلاق الكان.

وطالب فاروق جعفر نجم نادى الزمالك السابق، مجلس إدارة اتحاد الكرة، برئاسة المهندس هانى أبوريدة، ضرورة عقد جلسة مع الأندية أعضاء الجمعية العمومية للحصول على رؤيتهم حول إلغاء الدورى أو استمراره بعد حصول مصر على استضافة الكان وقال إنه من الضروري اجتماع مسئولى الجبلاية فى حضور اللجنة الفنية مع الأندية على أن يتم استبعاد لجنة المسابقات وعرض أمر إلغاء الدورى من عدمه بكل شفافية ومصداقية ومصلحة مصر العليا كى يتسنى اتخاذ القرار النهائي مشددا على أن الحديث عن إلغاء الدورى الممتاز أو استمراره يحب أن يراعى مصلحة أندية القسم الثانى فى ظل وجود نظام الصعود والهبوط إلى جانب الأندية المنتظر خلال الفترة القادمة فى دورى أبطال أفريقيا وكأس الكونفيدرالية.

فيما قال حمادة المصرى نجم النادي الأهلي وعضو اللجنة الأولمبية السابق، إن طرح فكرة إلغاء الدورى الممتاز بسبب تنظيم مصر كأس أمم إفريقيا غير منطقي لافتا إلى أن أكثر المتضررين فرق القسم الثانى مؤكدا على أن إلغاء الدورى بمثابة صك الفشل فى تنظيم كان 2019 وتتسبب فى إرتباك المسابقة المحلية خلال المواسم القادمة.

ولفت: إلى أن إلغاء الدورى يتسبب فى زيادة عدد الفرق المشاركة خلال الموسم المقبل الى 21 فريقا إلى جانب إرتباك فى نظام الصعود والهبوط فى دورى القسم الثانى مشيرا إلى أن مجلس إدارة اتحاد الكرة برئاسة المهندس هانى ابوريدة بالتنسيق مع أندية البطولة المحلية لديهم قرار مسبق بإستمرار المسابقة المحلية وعدم إلغائها كى يتسنى وجود ممثل للأندية المصرية فى دورى أبطال أفريقيا وكأس الكونفيدرالية وكأس زايد للأندية.

وعلق أسامة خليل نجم النادى الإسماعيلى السابق، على استمرار منافسات الدورى الممتاز من عدمه بعد حصول مصر على نيل شرف تنظيم البطولة الإفريقية وقال إن الدوري المصري فاشل من الأساس، وذلك لإقامته بدون جمهور ولا يوجد فارق أو تأثير سواء باستمراره أو إلغائه بعد استضافة نهائيات كان 2019.

وأضاف: استمرار الدوري بدون الحضور الجماهيرى لا يخدم سوى الأستوديوهات التحليلية وأشخاص بعينهم ويفتقد الى طعم كرة القدم الحقيقية مشددا على أنه شبيه بتقسيمة داخل ملاعب التدريب ولا تدخل فى زمرة المباريات التنافسية، لافتا إلى أن إعادة الجماهير إلى المدرجات يمنح كرة القدم نكهة المتعة والروح لافتا إلى أنه يساند قرار الدولة فى الحرص على استضافة نهائيات بطولة أمم أفريقيا وإعادة الجماهير والعائلات إلى المدرجات مجددا على غرار ما جرى عام 2006.

فيما أعرب أحمد الكأس نجم الزمالك ومنتخب مصر السابق والمدير الفني الحالي لفريق أبوقير للأسمدة بدوري القسم الثاني، عن سعادته باستضافة مصر لكأس أمم أفريقيا، مؤكدا أنه حدث سيفيدنا على كافة النواحي الاقتصادية والرياضية وقال أن اتحاد الكرة سينظم البطولة بشكل يتوافق مع الدوري الممتاز والبطولات المحلية وإلا لما كان يتقدم بملف لاستضافة الحدث التاريخي موضحا أن إلغاء الدوري المحلى سوف يؤثر بالسلب على كل المسابقات في دوري القسم الثاني والثالث وبالتالي يجب التنظيم بشكل دقيق حتي لا يحدث شلل في منظومة الكرة في مصر".

وعبر فايز عريبي رئيس نادي طنطا، عن سعادته باستضافة مصر لبطولة كأس أمم أفريقيا لعام 2019، مؤكدا أن الحدث سيفيدنا على جميع النواحي الاقتصادية والرياضية مع القارة السمراء وقال : اتحاد كرة القدم تقدم في السابق بملف لاستضافة البطولة إذا إن هذا القرار يعني قدرة على الاستضافة وتنظيمها بالشكل الذي يليق بمصر.

وأضاف: من المؤكد أن مصر كانت ستشارك في البطولة إذا أقيمت في الكاميرون ولن يتوقف الدوري حتى عند استضافتنا للبطولة لأنه شهر ونصف فقط مشيرا إلى أ، يتوقع تنظيم البطولة في ملاعب غير التى يلعب عليها الدوري المصري في الوقت الحالي لأن التوقف يسبب أزمة مع الأندية والجماهير.

بينما أكد ناصر عباس عضو لجنة الحكام الرئيسية فى اتحاد الكرة، أن استمرار بطولة الدورى الممتاز بعد حصول مصر على شرف استضافة بطولة أمم أفريقيا المقرر انطلاقها خلال الفترة من 15 يونيو إلى 13 يوليو المقبل فرصة قوية لتجهيز قضاة الملاعب المحليين ونظرائهم الدوليين.

وأوضح أن إلغاء الدورى المحلى يعنى حرمان لجنة الحكام من متابعة قضاة الملاعب على المستوى المحلى ولا يمنح الحكام الفرصة للاحتكاك ورفع اللياقة البدنية منوها إلى أن استمرار منافسات المسابقة المحلية تساهم فى تجهيز لاعبي منتخب مصر الوطنى ونظيره الأوليمبي و2001 للمشاركة فى مختلف البطولات القارية بما فيها كان 2019، لافتا إلى أن المكسيكى خافيير آجيرى مدرب المنتخب المستفيد من وراء خوض اللاعبين مباريات الدورى وكأس مصر.

ترشيحاتنا

ads

تعليقات فيسبوك

تعليقات صدى البلد

ﺗﺼﻮﻳﺖ

هل تؤيد إدخال دروس توعية ضد مخاطر السوشيال ميديا والشائعات ضمن المناهج الدراسية؟

هل تؤيد إدخال دروس توعية ضد مخاطر السوشيال ميديا والشائعات ضمن المناهج الدراسية؟