ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري

الجامعة العربية تتفق على مواجهة المخططات الإسرائيلية في أفريقيا

الإثنين 11/فبراير/2019 - 02:48 م
رئيس البرلمان العربي
رئيس البرلمان العربي
أ ش أ
أكد البرلمان العربي، والدول العربية - أعضاء اللجنة الخاصة بمواجهة المخططات الاسرائيلية في افريقيا - أهمية التحرك المشترك وتنفيذ خطة العمل العربية التي اقرها مجلس وزراء الخارجية العرب، لمواجهة الاستهداف الاسرائيلي للقضايا العربية، والعلاقات العربية - الأفريقية، بما فيها استهداف القضية الفلسطينية.

جاء ذلك في ختام الاجتماع الرابع للجنة العربية الخاصة بمواجهة المخططات الاسرائيلية في إفريقيا - والذي عقد اليوم الإثنين بمقر الجامعة العربية بالقاهرة، برئاسة السعودية - وشارك فيه رئيس البرلمان العربي الدكتور مشعل السلمي، والأمين العام المساعد لشؤون فلسطين والأراضي العربية المحتلة السفير سعيد أبو علي.

وصرح رئيس البرلمان العربي - عقب الاجتماع - بأن البرلمان العربي أطلع اللجنة على جهوده وخطة تحركه التي نفذها على مدى الآعوام الماضية، من خلال تشكيل وإرسال عدد من الوفود، والمبعوثين إلى عدد من الدول الأفريقية، حاملين رسائل من رئيس البرلمان العربي إلى مسؤولي ورؤساء برلمانات الدول المؤثرة في افريقيا، لبيان خطورة التوغل الاسرائيلي في افريقيا.

وأضاف أنه تم إطلاع اللجنة أيضا على نتائج لقاءات رئيس البرلمان العربي، وعدد من رؤساء البرلمانات الأفريقية - على هامش اجتماعات الاتحاد البرلماني الدولي - مؤكدا أن رسالة البرلمان العربي ونشاطاته ومواقفه كلها محاولات تصب في صد التغلغل الاسرائيلي في أفريقيا، خاصة حيث يلاحظ أن هناك تواصلا أكثر ومستمرا بين إسرائيل وعدد من الدول الأفريقية، حيث تستغل اسرائيل تقديم المعونات الاقتصادية والتقنية والفنية لتحقيق مآربها، مشيرا إلى أن هناك عديدا من الدول العربية تقدم مساعدات اقتصادية كبيرة أضعاف ما تقدمه اسرائيل للدول الافريقية .

ولفت إلى أنه تم الاتفاق خلال اجتماع اللجنة، على تنسيق المواقف بين دول اللجنة، والجامعة العربية، والبرلمان العربي، من أجل التواصل مع الدول والشعوب الأفريقية التي هي أقرب إلى شعوب العالم العربي .

وأكد السلمي، أهمية خطة العمل المشترك المقررة من قبل الاجتماع الوزاري العربي لمجلس الجامعة، فيما يتعلق بالعلاقة العربية مع أفريقيا، مثمنا - في هذا الصدد - استضافة السعودية نهاية العام الجاري القمة العربية الأفريقية برئاسة خادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبدالعزيز، لافتا إلى أن البرلمان العربي يعول كثيرا على أن تقوم هذه القمة بإعادة العلاقات العربية - الأفريقية إلى سابق عهدها في الوقوف مع القضايا والمصالح العربية وفِي مقدمتها القضية الفلسطينية.

ومن جانبه، قال السفير أبو علي - في تصريح صحفي فى ختام أعمال اللجنة - إن اللجنة المشكلة بموجب القرار رقم "8172 " الصادر عن مجلس جامعة الدول العربية في الثاني عشر من سبتمبر " 2017 " عقدت اليوم، للتنسيق حول آليات متابعة تنفيذ الخطة العربية لمواجهة الاستهداف الاسرائيلي للقضايا العربية، والعلاقات العربية - الأفريقية التاريخية، بما فيها ذلك، الاستهداف للقضية الفلسطينية، وبحث سبل التعاون والتنسيق بين اللجنة الوزارية المعنية بذلك والبرلمان العربية في هذا الإطار.

وأشار إلى أن هذا الاجتماع يأتي في إطار توصيات اللجنة، في اجتماعها الثالث على مستوى المندوبين في الثامن والعشرين من يناير "2018 " حيث دعت لعقد اجتماع بين اللجنة، ورئيس البرلمان العربي في دورة انعقاد البرلمان العربي الحالية، إدراكًا لأهمية دور البرلمان، وما يقوم به في خدمة قضايا الأمة العربية وخاصة القضية الفلسطينية، وحشد الجهود والطاقات العربية لمواجهة المخططات الاسرائيلية في القارة الأفريقية، حيث أكد الاجتماع المشترك على مواصلة التحرك ومتابعة تنفيذ بنود الخطة المقررة، وتكثيف التواصل مع "الأشقاء" الأفارقة لتعزيز العلاقات وخدمة المصالح والعلاقات التاريخية التي تجمع العرب بالأفارقة.