ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
مدير التحرير
صفاء نوار

10 مرشحات يسعين للتمثيل النسائي في المجلس الـ 51 للصحفيين بعد الغياب.. ومرشحة تسعى للقب النقيب الـ 22 وسط 10 رجال

الجمعة 15/مارس/2019 - 02:48 ص
نقابة الصحفيين
نقابة الصحفيين
حمادة خطاب
ساعات قليلة وينطلق رسميًا ماراثون انتخابات التجديد النصفي لنقابة الصحفيين ، لاختيار نقيب و6 أعضاء جدد لمجلس النقابة، لاختيار النقيب رقم 22 والمجلس رقم 51 في تاريخ النقابة.

ويتنافس على منصب النقيب 11 مرشحًا، وعلى العضوية 52 مرشحًا، يمثل العنصر النسائى فى هذه الإنتخابات واحدة فقط على منصب النقيب وهى ، سمية محمود محمد حسن العجوز (سمية العجوز)- وكالة أنباء الشرق الأوسط ، كما يشارك على عضوية المجلس 10 صحفيات ، وهم : أسماء عصمت محمد نجاتي (أسماء عصمت) – الأحرار، أماني عبدالله محمد إبراهيم عبدالكريم (أماني عبدالله)- أخبار اليوم، أميرة عاطف صابر أحمد العادلي (أميرة العادلي)- الأهرام ، إيمان كامل حسونة إسكندر (إيمان كامل)- دار الهلال ، إيمان محمد حسن عوف (إيمان عوف)- المال ، حنان فكري إبراهيم بطرس (حنان فكري)- وطني ، دعاء كمال حسين النجار (دعاء النجار)- الجمهورية ، فاطمة مصطفى جاد المولى زيدان (فاطمة مصطفى)- أخبار اليوم ، محاسن عبدالله سنوسي مهدي (محاسن السنوسي)- المصري اليوم، مريم محمد عبدالجواد ابراهيم (مريم جبل)- الدستور.

وشهدت مجالس النقابة الخمسين السابقين فوز 9 من الصحفيات بعضوية المجلس هن: أمينة السعيد، أمينة شفيق، فاطمة سعيد، نوال مدكور، بهيرة مختار، سناء البيسي، شويكار الطويلة، عبير السعدي وحنان فكري.

وتسعى العشر عضوات المرشحين على المجلس من العنصر النسائى ، بالإضافة الى المرشحة على منصب النقيب ، ان يستكملن مسيرتهن النسائية داخل نقابة الصحفيين ، اّملين ان يمثلهم فى هذا المجلس الـ"51" عضوة واحدة على أقل تقدير .

الصحفية حنان فكري التي حالفها الحظ فى تمثيل المرأة بعضوية المجلس رقم 48 بقيادة «رشوان» ، أكدت أن العنصر النسائى له دور هام فى مجلس نقابة الصحفيين ، موضحة ان العنصر النسائى يمثل الثلث من أعضاء الجمعية العمومية للصحفيين ، مما يجعل هناك ضرورة ملحة لوجود من يمثلهن فى المجلس حتى لا يحدث ما حدث من فراغ العنصر مكان العنصر النسائي فى المجلس السابق .

وأضاف فكرى المرشحة لعضوية مجلس النقابة "تحت السن" فى تصريحات لـصدى البلد، ان الصحفيات لهن دورًا كبير فى الإنتخابات غدًا ، لأنهم يمثلون عددًا لا بأس بة من أعضاء الجمعية العمومية ، مؤكدة انها على ثقة كبيرة من مشاركة الصحفيات غدًا فى إنتخابات النقابة لأنهن على قدر كبير من الثقافة التى تجعلهن واعيات لدورهن المؤثر فى المشاركة فى الانتخابات واختيار الأصلح .

وتابعت فكرى ، لست مع نظام الكوتة أو التمييز فى اختيار المرشح الأفضل فأنا دائمًا ما أدعوا لاختيار الأصلح بعيد عن اى تمييز، حتى ولو خرج المجلس بدون العنصر النسائى.

أرجحت فكرى ، التمثيل الضعيف للعنصر النسائى فى المشاركة بالترشح فى انتخابات النقابة إلى عدد من الأسباب أهمها ، هو عدم قدرة العديد من النساء الدخول فى معارك قد تطال حياتهم الشخصية ، مما يجعلهم يبتعدون على هذا الطريق ، فضلًا عن ان الترشح للإنتخابات يحتاج الى التفرغ فى أوقات كثيرة مما يجعل الكثير من الصحفيات غير قادرين على توفير هذة الوقت .

من جانبها أكدت مريم جبل المرشحة لعضوية مجلس نقابة الصحفيين "تحت السن"، ان العنصر النسائى يتمثل أهميته داخل المجلس فى التعبير عن ثلث الجمعية العمومية، التى يمثلهن هذا العنصر .

وأضافت جبل فى تصريحات لـصدى البلد ، أن هناك أكثر من ثلث المجلس من العنصر النسائى ، ولابد أن يكون لهن من يمثلهن داخل المجلس للتعبير عن مطالبهن ، مؤكدًا ان الصحفيات لهن دورًا هام فى الحياة الصحفية وقدموا شهداء ولهن الحق فى ان يجدوا من يمثلهم داخل نقابتهن .

ودعت كافة الصحفيات والصحفيين بإختيار الأفضل والأكفأ فى الانتخابات غدًا دون النظر لأي تمييز ، مؤكدًا ان الاهم من شكل الإختيار هى المشاركة فى حد ذاتها .
ads