ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
مدير التحرير
صفاء نوار

سارة يوسف: المرأة المصرية حققت مكتسبات كبيرة

الجمعة 15/مارس/2019 - 07:53 ص
سارة يوسف
سارة يوسف
محمد عبد المنعم
قالت سارة يوسف، رئيس قطاع الاتصالات والمسئولية المجتمعية بإحدى الشركات الكبرى العالمية، إنه لابد أن يكون لدى كل فرد حلم يسعى إلى تحقيقه وتخطى كل الصعاب لكي يتحقق هذا الحلم، مشددة على أنه ‏يجب على كل فرد العمل على مواجهة تحديات جديدة وعدم الاستمرار في المناطق المريحة ‏بالنسبة له فقط، حيث انه مع وجود تحديات، يوجد لدى كل منا الإرادة لتحقيق المستحيل، ‏فيجب على الفرد ان يؤمن بذاته ويحب ما يفعله حتى يستطيع النجاح في عمله ويحقق ‏طموحاته.

وأضافت يوسف فى تصريحاتها بمناسبة يوم المرأة المصرية أنها مع التطور المجتمعي وتغيير النظرة إلى المرأة، أصبحت المرأة تتولى مناصب هامة، ‏فمثلا لدينا الآن 8 سيدات تتولى حقائب وزارية هامة، كما يوجد العديد من الفعاليات الهامة ‏التي تهتم برائدات الأعمال، إضافة إلى الكثير من المبادرات التي تهتم بتنمية قدرات المرأة ‏لتصبح أكثر فاعلية في بيئة العمل، وهناك شركات تؤمن بالمواهب والمساواة بين الجنسين، مؤكدة أنها في بداية ‏التحاقها بالعمل اكتشفت أنها في انتظار أول طفل وقد دعمتها الشركة بإجازة ‏وضع لمدة خمسة أشهر، كما أن المرأة تحتل 41% من المناصب الإدارية المهمة بشركتها، كما تولي ‏الشركة اهتمامًا كبيرًا للمرأة ودعمها من خلال استراتيجيتها في العمل بالسوق المصري.

وأشارت يوسف إلى أنها رغم تحقيق المرأة المصرية بعض المكتسبات إلا أنها مازالت تعاني من صعوبة العمل في العديد من الأماكن وبيئات العمل، حيث لم تأخذ ‏حقها في الترقيات والمساواة في الراتب وغيرها من المميزات، كما أن هناك العديد من الأعمال التي من النادر ان ترى المرأة تعمل بها، ولكن في العشر ‏سنوات الماضية أصبحنا نرى المرأة تقود سيارات الأجرة، وتعمل في محطات البنزين، وغيرها ‏من الأعمال التي كانت مشهورة بهيمنة الرجال عليها. ‏ ‏

وأوضحت يوسف أن الدولة تولى اهتمامًا خاصا بالمرأة في السنوات الخمس الأخيرة، والدليل على ذلك إعلانها 2017 عام المرأة حيث ‏تتضافر جهود مؤسسات الدولة للعمل على تمكين المرأة اقتصاديا بما يعمل على صالح ‏الاقتصاد القومي ككل حيث تعمل الدولة ان تصل نسبة عمل المرأة في المناصب الإدارية ‏الهامة الى 30% كما هو منصوص عليه كنسبة عالمية.

وأكدت أنه يجب على كل سيدة عاملة ان تفخر بمساهمتها الفعالة في مجتمعها الكبير المتمثل في عملها ‏وتأثيرها ومجتمعها الصغير المتمثل في عائلتها، كما يجب على كل سيدة ان يكون لديها حلم تسعى إلى تحقيقه، فالأحلام هي التي تجعلنا مستمرين ‏في الحياة والمثابرة والسعي لتحقيقها.، كما يجب على كل سيدة ان يكون لديها كيان مستقل كفرد فعال ‏في المجتمع من حيث عملها والذي تساهم به في تحسين ظروف بلدها وعائلتها، ومن حيث ‏عائلتها تساهم في تنشئة جيل سوى نفخر به.
ads