ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري

الدولار يسجل أكبر تراجع منذ عامين ويصل لـ 16.99.. البرلمان يوضح سيناريوهات تأثيره على انخفاض الأسعار.. والمحروقات والسيارات في حصار الأخضر

الأربعاء 15/مايو/2019 - 11:20 م
الدولار
الدولار
عبد الرحمن سرحان
  • الدولار ينخفض لـ 16.99 جنيه لأول مرة منذ عامين
  • خليها تصدي تحاصر السيارات بعد أكبر انخفاض للدولار منذ عامين
  • بعد هبوط الدولار.. خطة البرلمان توضح سيناريوهات انخفاض أسعار المحروقات

خفض البنك التجاري الدولي سعر شراء الدولار الأمريكي إلى 16.99 جنيه مقابل 17.09 جنيه للبيع.

فيما سجل سعر الدولار الامريكي في بنوك مصر والأهلي اليوناني والمصري الخليجي 17.03 جنيه للشراء و17.13 جنيه للبيع.

وكان سعر الدولار أمس الثلاثاء تراجع في 7 بنوك عاملة فى مصر، فى بداية تعاملات اليوم، الأربعاء، 14 مايو 2019، قيمة 5 قروش، حيث سجل فى بنوك (عودة، الأهلى الكويتى بيريوس) 17.04 جنيه للشراء و 17.14 جنيه للبيع.

وأرجع النائب عمرو الجوهري، عضو لجنة الشئون الاقتصادية، بمجلس النواب، أسباب تراجع سعر الدولار ووصوله إلى 16.99، إلى السياسة التي يتبعها البنك المركزي والتي تنبع عن رغبة منه في تقليل الأسعار وانخفاض نسبة التضخم، لاسيما بعد زيادة احتياطي النقد الأجنبي لديه.

وقال "الجوهري"، في تصريحات خاصة لـ "صدى البلد"، إن ما يؤكد ذلك هو سعر الدولار في الموازنة الجديدة والمحدد بـ 17.46 جنيه، فلو كان سعره هبط بسبب ارتفاع معدل الصادرات وهبوط الواردات، فلم لم تثبته الحكومة في الموازنة الجديدة عند 17 جنيها؟، مشيرًا إلى أن القطاع الذي قد يكون قد أثر بشكل مباشر في انخفاض الدولار هو السياحة.

وأوضح النائب أن هناك تأثيرا كبيرا من المتوقع أن يحدثه انخفاض الدولار على الأسعار خاصة المتعلقة بالسلع الأساسية مثل الذرة الصفراء التي تدخل في صناعة الأعلاف وغيرها، حيث تستورد مصر منها بأكثر من 2 مليار جنيه وهبوط الدولار يعني انخفاض سعرها.

وتابع: كذلك القمح والأرز بعد تقليص الرقعة المزروعة لهما كثفنا من استيرادهما، يؤثر كذلك انخفاض سعر الدولار على أسعارهما، الى جانب قطع الغيار المستوردة ومعظم السلع.

وأضاف، عضو لجنة الشئون الاقتصادية، بالبرلمان، أنه لضمان تأثير هذا الانخفاض الكبير على الأسعار، يجب أن يكون هناك ثبات واستمرار في سعر العملة الخضراء، حتى تكون الدورة التجارية قد تمت ولا يوجد مبرر للتجار لخفض الأسعار.

في السياق ذاته، قال النائب عاطف مخاليف، عضو لجنة الشئون الاقتصادية، بمجلس النواب، إن استمرار انخفاض سعر الدولار يعني أننا أمام فترة ليست قصيرة ويصل إلى 16 جنيها وأقل، ما دام أن الاقتصاد يسير في طريقه الصحيح.

وأضاف "مخاليف"، في تصريحات خاصة لـ "صدى البلد"، أن التأثير المباشر لانخفاض سعر الدولار سيكون على السلع ذات القيمة الشرائية العالية، مثل السيارات، والتي تشهد انخفاضًا مع كل تراجع يشهده سعر الدولار، متوقعًا أن تتزايد نسبة تراجع أسعار السيارات وسط تراجع الدولار الى جانب حملات المقاطعة "خليها تصدي".

وأشار، عضو لجنة الشئون الاقتصادية، بالبرلمان، إلى أن التأثير على السلع الأساسية يتأتي من خلال الانخفاض التدريجي المستمر لسعر الدولار لمدة عام.

من جانبه، قال النائب ياسر عمر، وكيل لجنة الخطة والموازنة، بمجلس النواب، إن سعر الدولار في الموازنة الجديدة تم تحديده على متوسط سعر الدولار خلال شهر مارس وقدر بـ 17.46، مشيرًا إلى أن اي انخفاض في سعره بعد ذلك يكون في صالح الموازنة.

وأكد "عمر"، في تصريحات خاصة لـ "صدى البلد"، أن انخفاض الدولار إلى 16.99 جنيه يؤثر بالتأكيد على السلع المستوردة من الخارج، على رأسها المواد البترولية، متوقعًا أن يكون هناك انخفاض في أسعار المحروقات وتجنب الكثير من التبعات الناجمة عن تحرير أسعارها مع بداية العام المالي الجديد 2019/2020.

وأكد، وكيل لجنة الخطة والموازنة، بالبرلمان، أن حجم الانخفاض في أسعار المحروقات سيكون مرتبطا بأسعار الخامات المستوردة، متابعًا،: "مع استمرار هذا الانخفاض في سعر الدولار قد يصل انخفاض تكلفة سعر الخامات المستوردة إلى 3%، ما لم يتأثر سعر البرميل بالأحداث الجارية في الخليج.