ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
مدير التحرير
صفاء نوار

ثروت سلامة يكتب .. يتامى الوطن والهُوية‎

الخميس 16/مايو/2019 - 08:12 م
صدى البلد
من جد وجد جملة اتعلمناها زمان فى المدرسة والجملة مش محتاجة شرح ولا تفسير وعدت سنين وراها سنين وكل تلميذ كان فى نفس الفصل والحصة منا اللى فاكر الجملة وذاكرها ومنا اللى نسيها مع خروجنا بعد ما ضرب جرس الفسحة ولما اتقابلنا بعد ما الزمان اخد من عمرنا وادانا على قد جهدنا وكل واحد خد نصيبه منها واهى دى سنة الحياة بكل ما فيها وكل واحد راضى بحاله المقنع بالنسبة له طبعا.

نفس السنين جمعت البعض منا نحكى عن زمن مر بينا كالقطار الذى لا ينتظر أحد ولا يمنحه الا فرصة اختيار المحطة التى سيدفع التعريفة الخاصة بها اجبارا لا اختيارا دون تفاوض فما الحياة ذاتها الا سوق كبير نشترى منه ما نشاء قدر حاجتنا أو يزيد وكلنا ندفع المقابل سواء من رصيدنا الدنيوى العاجل او من رصيدنا المؤجل بعد ان نترك قطار الحياة مجبرين لا مخيرين فلكل راكب محطة ولكل قطار نهاية طريق.

تحاورنا دون ان نكترث لما آل اليه حال كل منا ليقيننا جميعا ان من الحاضرين منا من حقق طموحاته ومن لا لم يتمكن من تحقيقها برغبته او مرغما حسب ظروفه والبعض اختصر الطريق معتمدا على الحجة التى اصبحت كقطعة اللبان فى افواهنا وهى مفيش وظايف
والدولة مش بتساعدنا ده لو اعتبرنا ان الدعم باشكاله مش مساعدة وان تطوير كل اركان الدولة مش مساعدة الكهربا والبنزين والمياه والمدارس والجامعات والمستشفيات وووووووووو والشرطة اللى افرادها وقياداتها مابيناموش عشان نعيش احنا مطمنيين على نفسنا وعلى بيوتنا واشغالنا والجيش اللى بيحمى العرض والارض وبيموت عشان يحمى بلدنا كلنا الدولة اللى مسميها امك بس فى النشيد وبتتعامل معاها على انها مرات ابوك.

إذا كنت انت كشاب بطولك كدة وعن سائر الشباب من حواليك مش قادر تسيطر على نفسك وقدراتك وتسخرها للاجتهاد والكفاح بديلا عن اللطم والنواحد والقاء فشلك على بلدك ومدى نفسك الحق انك ترمى فشلك على بلدك اللى متشالة فوق كتاف ناس بضمير شغالة
عشان تبقى لك ام اسمها مصر فيه بعض الناس من حواليك اصبحوا للأسف يتامى الوطن والهوية.

#ثروت_سلامة
ads