ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

طالبة تبتلع "دبوس" ومدرسة ترفع شعار "بنتكم في المستشفى".. قصص من مآسي طلاب الثانوية العامة مع امتحان اللغة الانجليزية

الأربعاء 12/يونيو/2019 - 04:23 م
بكاء طلاب الثانوية
بكاء طلاب الثانوية العامة عقب امتحان اللغة الانجليزية
كتب: محمد الصاحى
«من جد وجد ومن زرع حصد» أحد أشهر الأمثلة التي لا تزال عالقة في الأذهان، والتي كانت من أهم دروس المرحلة الابتدائية درس "ما أجمل العمل" للصف الثالث الابتدائي، والتي كثيرا ما تتردد بقوة مع كل امتحانات لمختلف المراحل التعليمية، وبخاصة امتحانات الشهادة الثانوية.

مع امتحان كل مادة من امتحانات الشهادة الثانوية ينقسم الطلاب ما بين مشيد بسهولة الامتحان وكونه في متوسط الطلاب الذين ذاكرو دروسهم، وما بين آخر متذمر من صعوبة الامتحان، وعدم وضوح الاسئلة، وكونها في مستوى الخبير بالمادة على حد وصفهم وليس في مستوى الطالب الذي يدرس المادة.

حالة جديدة من الجدل في مختلف المحافظات عقب امتحان اللغة الانجليزية في ثالث أيام امتحانات الثانوية العامة للعام 2019م، إلا أن القاسم المشترك في مختلف المحافظات حالات البكاء ومأساة كثير من الطلاب داخل اللجان خلال سير الامتحانات، وعلى أبوابها عقب انتهاء وقت امتحان مادة اللغة الانجليزية.
طالبة تبتلع دبوس
داخل لجنة امتحانات مدرسة كفر هلال الثانوية بمدينة بركة السبع بمحافظة المنوفية، وبعدما استلم الطالب «أبراهيم. م» ورقة اجابته داخل اللجنة، لم يمر كثير من الوقت، حتى أصيب الطالب بحالة من الإعياء الشديد نتيجة الارتفاع المفاجئ بضغط الدم والصداع، المصحوب بقيئ شديد، نتيجة صعوبة اسئلة امتحان اللغة الانجليزية، والذي تم على أثره طلب سيارة اسعاف ونقله إلى المستشفى.

حال طالب محافظة المنوفية لم تختلف كثيرا عن حال الطالبة «ملك. أ» بمدرسة أم المؤمنين التابعة لحي الهرم بمحافظة الجيزة، والتي أصيبت هى أيضا بحالة من الإغماء الشديد خلال أدائها امتحان اللغة الانجليزية وارتفاع في درجة الحرارة، والذي دفع رئيس اللجنة لطلب سيارة الاسعاف ونقل الطالبة إلى مستشفى أم المصريين بالجيزة.
طالبة تبتلع دبوس
الغريب في حالة طالبة محافظة الجيزة، أن لجنة الامتحانات بالمدرسة علقت على أبواب المدرسة لافتة صغيرة مكتوب عليها أسم الطالبة ومكان تواجدها بالمستشفى ليستدل اهلها على مكانها بعد انتهاء وقت الامتحان، وسرعة الوصول إليها.

في محافظة دمياط كان الوضع مختلفا، حيث دفعت صعوبة امتحان اللغة الانجليزية، الطالبة «م. ع» بلجنة كفر البطيخ الثانوية المشتركة، إلى ابتعلاع دبوس في قبل انتهاء وقت الامتحان بدقائق معدودة نتيجة صعوبة الأسئلة، ونفاذ حيل الطالبة للوصول إلى إجابات لتلك الأسئلة، وهو ما دفع لجنة الامتحانات لطلب سيارة الاسعاف ونقل الطالبة للمستشفى لعمل الاسعافات الآولية.
طالبة تبتلع دبوس
وفي المحافظة ذاتها، وردا منها على صعوبة الامتحان قامت الطالبة«م. م» بلجنة مدرسة الروضة الثانوية التابعة لإدارة الروشة التعليمية، قامت بتمزيق كراسة الإجابة الخاصة بها، اعتراضا منها على صعوبة امتحان اللغة الانجليزية.

كل ذلك وتظل امتحانات الثانوية العامة بمثابة حالة من الذعر والرعب ليس على مستوى طلاب الثانوية العامة فحسب لكن مستوى أسرهم، الذين يظلون في حالة من القلق على أبنائهم طوال العام وبخاصة على مدار أيام الامتحانات، نتيجة ضغوط مجموع كليات «القمة».