ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

التربية الجنسية الحلال.. منهج دراسي في المغرب يحظى بتأييد نسوي

الأحد 18/أغسطس/2019 - 04:47 م
ملك المغرب
ملك المغرب
على صالح
كشفت دراسة أجرتها مؤسسة «سونرجيا» بالشراكة مع مجلة «لوايكونوميست» عن أن 55 في المائة من شعب المغرب يؤيدون مقترح تدريس التربية الجنسية الحلال للطلاب في مدارس المملكة، وفي المقابل يرفض ثلث المواطنين ممن أجري عليهم الاستطلاع المقترح لأسباب مختلفة، وفقا لـ «هسبريس». 

وأفاد تقرير نشره الموقع الإخباري المغربي، بأن الرغبة في تدريس مادة التربية الجنسية في مدارس المغرب تؤيدها النساء ممن صنفن بأنهن أكثر انفتاحا، إذ أظهرت النتائج أن نسبة التأييد بين المغربيات للمقترح مرتفعة عن الرجال، وفقا للدراسة، إذ أعربت 60 % عن موافقتهن على تعليم التربية الجنسية بالمدارس، في حين يؤيد نصف الذكور فقط المقترح. 

ووفقا لـ «هسبريس» فإنه من المرتقب أن يصادق المجلس الحكومي في الرباط على الاتفاقية الدولية المعروفة بـ «عهد حقوق الطفل في الإسلام» و التي تلزم المغرب باعتماد مادة التربية الجنسية كمقرر على الطلاب في المدارس ضمن المنهج الدراسي.

وتنص المادة 12 من الاتفاقية على حق الطفل قبل طور البلوغ في تلقي الثقافة الجنسية الصحيحة المميزة بين الحلال والحرام.