Advertisements
Advertisements

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
Advertisements
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

مؤامرة الإخوان ضد مصر واحتفالات السعودية باليوم الوطني وهجوم ليبيا.. أبرز عناوين الصحف الإماراتية

الأحد 22/سبتمبر/2019 - 09:03 ص
صدى البلد
Advertisements
حسام رضوان
تناولت الصحف الإماراتية مجموعة من أهم الأنباء على الساحة المحلية والإقليمية والدولية، حيث سلطت الضوء على دعوة الشيخ محمد بن راشد أصحاب المهارات الاستثنائية للانضمام إلى الدفعة الثالثة من برنامج القيادات المؤثرة بمركز محمد بن راشد لإعداد القادة.

*محمد بن راشد: نبحث عن كفاءات ودماء جديدة بمهـارات استثنائيـة وشغف لخدمة الوطن

وبحسب "البيان"، وجه الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، دعوة للكفاءات القيادية أصحاب المهارات «الاستثنائية» بالانضمام إلى الدفعة الثالثة من برنامج «القيادات المؤثرة» بمركز محمد بن راشد لإعداد القادة.

وقال في تغريدة عبر حسابه الرسمي في «تويتر»: «نبحث عن كفاءات جديدة.. ودماء جديدة.. بمهارات استثنائية.. وشغف لخدمة الوطن، مرفقًا ذلك بفيديو تضمن أبرز أرقام مركز محمد بن راشد لإعداد القادة منذ انطلاقته عام 2003، بما في ذلك تخريج المركز لأكثر من 600 قائد يتقلدون مختلف المناصب القيادية في الدولة، منهم 9 وزراء ووكلاء مساعدين، و35 مديرًا عامًا ومديرًا تنفيذيًا، و16 شخصية بارزة في مجالات مختلفة.

*الإمارات والسعـوديـة شراكة استراتيجية ومصير واحد لمستقبل واعد

قالت "البيان" في افتتاحيتها بمناسبة اليوم الوطني الـ 89 للمملكة إن دولة الإمارات العربية المتحدة تشارك المملكة العربية السعودية الشقيقة، في احتفالات اليوم الوطني السعودي الـ 89، الذي يوافق 23 سبتمبر الجاري، وذلك تأكيدًا على متانة العلاقات الأخوية والروابط التاريخية بين الشعبين الشقيقين.

وترتبط دولة الإمارات العربية المتحدة، بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، حفظه الله، والسعودية، بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، ملك المملكة العربية السعودية الشقيقة، بعلاقات تاريخية، تعززها روابط الدم والإرث والمصير المشترك.

وخلال السنوات الماضية، قطع البلدان خطوات كبيرة في توحيد الطاقات، وتعزيز التكامل في جميع المجالات، بدعم لا محدود من القيادتين الحكيمتين، ووفق رؤية واضحة، عبرت عنها بقوة محددات «استراتيجية العزم»، ومخرجات «مجلس التنسيق السعودي الإماراتي».

*ترامب يعطي الضوء الأخضر لإرسال قوات أمريكية للمنطقة

وبحسب "البيان"، وافق الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على إرسال قوات أمريكية، لتعزيز دفاعات السعودية الجوية والصاروخية، بعد أكبر هجمات على الإطلاق تعرضت لها منشأتا نفط بالمملكة العربية السعودية، والتي حمّلت واشنطن إيران مسؤوليتها.

وقالت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاجون)، إن عملية نشر القوات ستتضمن عددًا من الجنود لن يصل إلى آلاف وستكون ذات طبيعة دفاعية بصفة أساسية. وكانت وكالة «رويترز» ذكرت من قبل: إن «البنتاجون» تفكر في إرسال بطاريات مضادة للصواريخ وطائرات مسيرة ومزيد من الطائرات المقاتلة. وتدرس الولايات المتحدة أيضًا الإبقاء على حاملة طائرات بالمنطقة لأجل غير مسمى.

وقال وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر في إفادة صحافية «استجابة لطلب المملكة وافق الرئيس على إرسال قوات أمريكية ستكون ذات طبيعية دفاعية، وتركز بشكل أساسي على الدفاع الجوي والصاروخي. سنعمل أيضًا للتعجيل بتسليم معدات دفاعية للمملكة العربية السعودية، لتعزيز قدراتها على الدفاع عن نفسها».

*الإمارات: حملة «الإخوان» ضد مصر فشلت فشلًا ذريعًا

وبحسب "الخليج"، أكد الدكتور أنور قرقاش، وزير الدولة للشؤون الخارجية، أن حملة الإخوان المنظمة ضد مصر واستقرارها فشلت فشلًا ذريعًا.

وكتب قرقاش في تغريدة على حسابه على «تويتر»، أمس السبت، «إن منصات الإعلام الموجه والمدعوم، يقابله دعم شعبي حقيقي للدولة المصرية ومؤسساتها».

وشدد على أن: «مصر تتعافى وتواجه التحديات بإصرار يوميًا»، مضيفًا: «الواقع غير الذي يروج له هذا الإعلام الحزبي، الممول خارجيًا»، في إشارة إلى إعلام جماعة الإخوان الإرهابية.

وكان قرقاش التقى، قبل 10 أيام، وزير الخارجية المصري سامح شكري في القاهرة، وشدد على وجود «توافق تام في الرؤى» بين البلدين. ووصف العلاقات التي تجمع دولة الإمارات بمصر بأنها في «أزهى حالاتها»، مضيفًا أن «مصر قلب العالم العربي».

يذكر أن أذرع جماعة الإخوان الإرهابية ومنصاتها الإعلامية وعلى شبكات التواصل الاجتماعي دعت المصريين إلى النزول إلى الشوارع بعد مباراة كأس السوبر لكرة القدم بين ناديي الأهلي والزمالك مساء الجمعة. وإزاء الفشل الذريع الذي واجهته الدعوات الإخوانية لإخراج الجماهير إلى الشوارع، بعد فقدان الجماعة للشعبية والمصداقية، لجأت الجماعة عبر منصاتها الإعلامية وحساباتها التي تديرها بأسماء مزيفة على مواقع التواصل الاجتماعي، إلى أسلوب الخداع والكذب والتضليل، بنشر صور وتسجيلات فيديو قديمة بزعم أنها توثق مظاهرات جماهيرية في عدد من المدن.

*رئيس الدولة ونائبه ومحمد بن زايد يهنئون خادم الحرمين الشريفين باليوم الوطني الـ 89 للمملكة

وبحسب "الاتحاد"، بعث الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة والشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي والشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة برقيات تهنئة إلى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ملك المملكة العربية السعودية الشقيقة، وذلك بمناسبة اليوم الوطني التاسع والثمانين للمملكة.

كما بعث الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، والشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، والشيخ محمد بن زايد آل نهيان، برقيات تهنئة مماثلة إلى الأمير محمد بن سلمان آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير دفاع المملكة العربية السعودية الشقيقة.

*خبراء لـ«الاتحاد»: أجهزة مخابرات وراء التحريض ضد النظام المصري

أكد خبراء، أن محاولة وفبركات جماعة «الإخوان» الإرهابية، سعيًا لزعزعة استقرار مصر، فشلت، حيث لم تنجح الأداة الإعلامية «الإخوانية» في تحويل تظاهرات محدودة لم تتجاوز العشرات إلى انتفاضة شعبية.

وتجولت «الاتحاد»، مساء أول أمس، وصباح أمس، في شوارع القاهرة الكبرى، خاصةً ميدان التحرير الشهير، ورصدت حالة سير طبيعية.

وحاولت جماعة الإخوان الإرهابية شحن عدد من المصريين، عبر منصات التواصل الاجتماعي، ضد النظام في مصر بفيديوهات وصور قديمة ومفبركة، مما قوبل بنقد شديد من المصريين، خاصةً أن الأمر قد وصل لإحياء الموتى وإماتة الأحياء، وهو ما ظهر جليًا في الواقعة الفاضحة، التي روج لها الإخوان، حول مقتل شاب من محافظة الإسكندرية، يدعى أحمد أبوليلة، في المظاهرات بمنطقة سيدي بشر، إلا أن الشاب خرج بنفسه، عبر حسابه بـ«فيسبوك»، ليؤكد أنه حي يُرزق كاشفًا لزيف اللجان الإلكترونية للإخوان.

في الوقت نفسه، كشف خبراء وناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، استخدام مواقع «إخوانية» لصور قديمة من احتفالات المصريين بالفوز ببطولة قارية في ميدان التحرير، إلى جانب إعادة استخدام فيديوهات لأحداث يناير 2011.

في الوقت نفسه، كشف مصدر لـ«الاتحاد»، عن أن التظاهرات المحدودة، مساء أمس الأول، في القاهرة والإسكندرية ودمياط والسويس، كانت بتنسيق واضح من عناصر بالخارج، وأن أغلب المتظاهرين كانوا من الشباب، وأن المظاهرات لم تخرج عن كونها تجمعات محدودة للغاية، لم يتجاوز حجمها الألف متظاهر، ولم تستمر أي مسيرة أكثر من 30 دقيقة. وأكد المصدر، أن الأمن المصري تعامل بهدوء كامل، وتم القبض على عدد من المتظاهرين، والإفراج عن أغلبهم بعد ساعات قليلة. وشدد المصدر، أن الأمن كان يدرك محدودية التظاهرات، وبالتالي كان يدرك أن البعض كان يخطط لمواجهة عنيفة من أجل إشعال الموقف، وهو الأمر الذي تدركه الأجهزة الأمنية، وأفشلت مخطط أي تصعيد خلال هذه التحركات المحدودة.

*الجيش الليبي يُكبِّد ميليشيات طرابلس خسائر فادحة

وبحسب "الخليج"، أعلن الناطق الرسمي باسم الجيش الوطني الليبي أحمد المسماري، أمس السبت، عن شن هجوم عنيف على ما وصفها ب«الميليشيات الإرهابية» جنوبي طرابلس، فيما أعلنت شعبة الإعلام الحربي أن الوحدات العسكرية بالقوات المُسلحة واصلت أمس تقدمها في المنطقة المُحيطة بمعسكر اليرموك مُعززة بغطاءٍ من سلاح الجو. جاء ذلك في تصريح للمسماري نشره أمس، في صفحته على « فيسبوك». وقال، قامت قوات الجيش الليبي بشن هجوم عنيف على الميليشيات الإرهابية في محور صلاح الدين «جنوب طرابلس» لتحريره وتطهيره من العصابات الإرهابية والإجرامية».

فيما أعلنت القيادة العامة للجيش الوطني الليبي، فجر الأحد، أن جميع القوات البرية والبحرية والجوية تشارك في هجوم كبير على مليشيات مصراتة.

وقالت القيادة العامة إن قصفا تمهيديات جويا مدفعيا ثقيلا يجري شنه على مواقع المليشيات قرب العاصمة الليبية طرابلس.

وكان مصدر في غرفة عمليات القوات الجوية التابعة للجيش الليبي قد قال لصحيفة "الاتحاد" الإماراتية إن القوات تمهد لدخول قلب طرابلس عبر شن غارات جوية مكثفة، وتقدمات ملموسة للقوات البرية وخاصة في محور خلة الفرجان وطريق المطار والتقدم في منطقة الخلاطات بضواحي العاصمة.

Advertisements
Advertisements