Advertisements
Advertisements

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
Advertisements
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

فوبيا الإدارة الذاتية.. الأسباب الحقيقية لعمليات تركيا العسكرية ضد شرق الفرات

الأربعاء 09/أكتوبر/2019 - 11:31 م
عملية نبع السلام
عملية نبع السلام التركية على الأراضي السورية
Advertisements
كتب - محمد الصاحى
بدأت القوات التركية بعد ظهر اليوم الأربعاء، عملية عسكرية شاملة تحت اسم "نبع السلام" استمرارا لعملياتها العسكرية في منطقة شرق الفرات شمالي سوريا، يشارك فيها سلاح الجو التركي، والتي تدعمها نيران المدفعية.

ووفقا لمسؤولين أتراك فإن تلك العملية تهدف إلى إنشاء منطقة آمنة تمتد من نهر الفرات غربا على حد وصفهم، وهى التي تقع فيها مدينة جرابلس السورية، حتى المالكية في أقصى شمال شرق سوريا، عند مثلث الحدود التركية العراقية، بعمق يتراوح بين 30 إلى 40 كيلومترا، وعلى امتداد يقدر بنحو 460 كيلو مترا، بمزاعم تركية أنها تسعى لإقامة منطقة آمنة ينقل إليها اللاجئون السوريون.
فوبيا الإدارة الذاتية..
وتعد المنطقة التي تشن ضدها عملية "نبع السلام" ضمن إطار المنطقة التي تواصل أنقرة ضدها عملياتها العسكرية، إذ تعد عملية نبع السلام هي العملية الثالثة بعدما شنت تركيا من قبل عملية درع الفرات في شهر أغسطس 2016، وعملية غصن الزيتون يناير 2018، فإن تلك الأراضي والتي تقع شرق الفرات، هى الأراضي التي تتمتع بنظام الإدارة الذاتية بحكم الأمر الواقع في شمال شرق سوريا، رغم عدم الإعتراف الرسمي بها.

أراضي قوات سوريا الديمقراطية

ووفقا لخريطة تقسيمات الأراضي السورية على أرض الواقع، فإن المساحة الأكبر من الأراضي التي تستهدفها تركيا في غزوتها على الأراضي السورية، قوات سوريا الديمقراطية وهى القوات التى شاركت في الحرب على تنظيم داعش الإرهابي، بجانب وحدات حماية الشعب الكردية، مما يعني أن تلك الحرب تهدف في المقام الأول إلى محو الوجود الكردي،وتفتيت نظام الإدارة الذاتية في منطقة شرق الفرات السورية، وليس محاربة إرهاب داعش كما أعلن الرئيس التركي.
فوبيا الإدارة الذاتية..
وتعد منطقة شمال شرق سوريا التي قامت عليها الإدارة الذاتية منطقةً متعددة الأعراق و موطنا لأعداد كبيرة من السكان الأكراد والعرب والآشوريين، مع مجموعات أصغر من التركمان العراقيين والأرمن والشيشان، لكن جميع الجماعات العرقية اتفقت على نظام الإدارة الذاتية، لكن تركيا اتخذت موقفا صارما ضد نظام الإدارة الذاتية، وخاصة الأكراد حيث صنفت وحدات حماية الشعب الكردية على أنها امتداد لحزب العمال الكردستاني الذي تعتبره أنقرة منظمة إرهابية.

شرق الفرات يتمتع بالإدارة الذاتية 

ونظرا لتعدد الأعراق في شرق الفرات، والتي تشن عليها تركيا حملاتها العسكرية، فإنها تدير شئونها من خلال ما يعرف باسم مجلس سوريا الديمقراطية والمعروف باسم "مسد"، والذي يمثل جميع الطوائف والعرقيات التي تعيش تسكن الإقليم، بما يحمله من خصائص مجتمع متنوع وشامل.
فوبيا الإدارة الذاتية..
ولحماية منطقة الإدارة الذاتية السورية التي تقع شرق الفرات، عملت المنطقة على تأسيس قوات سوريا الديمقراطية "قسد" باعتبارها قوة عسكرية وطنية موحدة لكل السوريين تجمع العرب والكرد والسريان وجميع مكونات الإقليم، لكن تمثل وحدات حماية الشعب الكردية ووحدات حماية المرأة وهي قوة مسلحة تابعة لحزب الاتحاد الديمقراطي الكردي، يمثلان العمود الفقري لقوات سوريا الديمقراطية.

ووفقا لواقع تقسيم الأراضي السورية فإن قوات سوريا الديمقراطية تسيطر على نحو ثلث مساحة سوريا التي تبلغ 185 ألف كيلومتر مربع، إلا أنه ورغم أن هذا الإقليم ثلث الأراضي السورية إلا أنه يمتلك قرابة 90 % من الثروة النفطية السورية، و 45 % من إنتاج الغاز .
فوبيا الإدارة الذاتية..
ترغب تركيا بعمليتها "نبع السلام" في إنشاء ما تسميه منطقة آمنة، على طول حدودها الجنوبية مع سوريا، والتي يسيطر عليها المقاتلون الأكراد السوريون، و المعروفون باسم وحدات حماية الشعب، والتي تعتبرها أنقرة جماعة إرهابية على صلة بتنظيم حزب العمال الكردستاني المحظور في تركيا، حتى أن تركيا تعتبر الأراضي التي يسيطر عليها وحدات حماية الشعب الكردية على أنها تمثل تهديد وجودي للأراضي التركية.

ويسعى اردوغان بتلك العملية إقامة منطقة آمنة بعمق 30 كيلو مترا، داخل الأراضي السورية وبطول 480 كيلو مترا باتجاه الحدود العراقية، بزعم توطين أكثر من مليون ونصف لاجئ سوري فروا من الحرب في سوريا إلى تركيا.

وليست تلك هى العملية العسكرية الأولى التي تشنها تركيا "أردوغان" ضد الأراضي السورية فقد سبق وقامت أنقرة بعمليتين عسكريتين، كانت أولاهما عملية درع الفرات التي نفذتها تركيا في أغسطس 2016، والثانية في مدينة عفرين السورية باسم عملية "غصن الزيتون" والتي نفذتها تركيا في شهر يناير عام 2018.
Advertisements
Advertisements