Advertisements
Advertisements

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
Advertisements
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

حملة قمع جديدة.. اردوغان يعتقل رئيس تحرير عارض العدوان التركي على سوريا

الخميس 10/أكتوبر/2019 - 03:43 م
الصحفي الذي جرى اعتقاله
الصحفي الذي جرى اعتقاله
Advertisements
محمد علي
في إطار حملته العسكرية الهادفة لاحتلال شمال سوريا، انتقدت اصوات عدة مساعي الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الطامحة إلى ذلك، وعالجت السلطات التركية ذلك بقمع هذه الأصوات.

وأفادت وسائل إعلام تركية وعربية، باعتقال سلطات أردوغان لرئيس موقع إخباري تابع للمعارضة، اليوم الخميس، في إطار حملة قمع ضد منتقدي العملية العسكرية التي تشنها أنقرة في شمال سوريا، بحسب مدير الموقع.

وتم اعتقال هاكان ديمير رئيس موقع "بيرجون" اليساري بعد اتهامه بـ"تحريض الشعب على الكراهية والعداوة" بسبب رسالة بعث بها على تويتر.

وواجه الموقع انتقادات شديدة على الإنترنت بعد أن ذكر أن مدنيين قتلوا في غارات تركية على مواقع للأكراد في سوريا، وهو ما نفته الحكومة.

وذكرت الشرطة أنها فتحت 78 قضية ضد أفراد بسبب نشرهم "دعاية إعلامية" ضد العملية.

وشنت تركيا عملية عسكرية،أمس الأربعاء، ضد قوات سوريا الديمقراطية التي يقودها الأكراد والتي تعتبرها أنقرة فرعًا "إرهابيًا" للمسلحين في المنطقة.

وسبق للسلطات أن اعتقلت منتقدين على الإنترنت خلال عمليات سابقة ضد القوات التركية في سوريا واتهمتهم بـ"الدعاية الإعلامية الإرهابية".

وتنتقد جماعات حقوقية تضاؤل حرية التعبير في ظل حكم الرئيس رجب طيب أردوغان، خاصة عقب محاولة الانقلاب الفاشلة في 2016 التي تلتها حملة قمع اعتقل خلالها عشرات آلاف المعارضين السياسيين.

وكان قد هدد الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، مرتين على التوالي خلال اليومين الماضين بـ "تدمير الاقتصاد التركي"، إذا قامت القوات التركية بغزو سوريا، لكن تهديداته ووعده بالوقوف مع الأكراد، واعتباره الهجوم التركي غزوًا صريحًا، ذهبت أدراج الرياح، فلم يحقق ترامب شيئًا يذكر أمام تركيا.
Advertisements
Advertisements