ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

عبرنا قناة السويس.. حكاية مذيع بيان نصر 6 أكتوبر 1973

الخميس 17/أكتوبر/2019 - 11:04 م
حلمي البلك
حلمي البلك
Advertisements
عبدالله قدري
في مقر إذاعة صوت العرب بالقاهرة وبينما كانت تشرق شمس يوم جديد في صباح يوم السادس من أكتوبر من عام 1973، حضر رئيس الإذاعة حلمي مصطفى البلك إلى مكتبه، وقتها كانت الأجواء عادية تمامًا في محيط مبنى ماسبيرو، لم يكن أحد يتوقع أن هناك خطوات جادة من الجيش المصري لعبور قناة السويس.. مرت ساعات الصباح سريعة جدًا.

ظل الجميع يؤدي دوره بشكل عادي إلى أن جاءت الساعة الثانية و10 دقائق بالضبط، رن الهاتف الخاص برئيس إذاعة صوت العرب.. بيان عاجل للقوات المسلحة، لم يجد رئيس صوت العرب حلمي البلك، مفرًا من أن يُذيع البيان رقم 1 للقوات المسلحة، فمنذ التحاقه بإذاعة صوت العرب عام 1958 محررًا ومذيع نشرات الأخبار، كان يحرر نشرة الأخبار بنفسه ثم يقرؤها.

بيان رقم 1

"هنا القاهرة.. جاءنا الآن البيان التالي من القيادة العامة للقوات المسلحة، قام العدوُ في الساعة الواحدة والنصف من بعد ظُهر اليوم، بمهاجمة قواتنا بمنطقتي الزعفرانة والسخنة، في خليج السويس بواسطة عدة تشكيلات من قواته الجوية، عندما كانت بعض من زوارقه البحرية، تقترب من الساحل الغربي، من الخليج، وتقوم قواتنا حاليًا بالتصدي للقوات المغيرة.. هنا القاهرة".. كان ذلك نص البيان الأول للحرب.

لم يدرك "البلك" وهو يُذيع بيان رقم 1 من القوات المسلحة أن الحرب قد بدأت، لكن الساعة دقت الثانية و35 دقيقة، هناك بيان آخر للقوات المسلحة، طلب رئيس الإذاعة من زميله مذيع نشرات الأخبار وقتها يحيى عبد العليم بإذاعته.

"هنا القاهرة جاءنا الآن من القيادة العامة للقوات المسلحة البيان التالي بيان رقم 2، ردًا على العدوان الغادر الذي قام به العدو، ضد قواتنا تقوم حاليا بعض من تشكيلاتنا الجوية، بقصف قواعد العدو وأهدافه العسكرية في الأراضي المحتلة.. هنا القاهرة".

دقت عقارب الساعة الثالثة بالظبط.. بيان ثالث للقوات المسلحة..، حلمي البلك يُسرع لإذاعته "هنا القاهرة جاءنا الآن من القيادة العامة للقوات المسلحة البيان التالي.. إلحاقا للبيان رقم 2 نفذت قواتنا الجوية، مهامها بنجاح، وأصابت مواقع العدو بإصابات مُباشرة، وعادت جميع طائراتنا إلى قواعدها سالمة عدا طائرة واحدة.. هنا القاهرة".

وفي هذه اللحظة أدرك "البلك" بحسه المخابراتي وحماسه الوطني أن الحرب قد بدأت، وأخذ يراقب عقارب ساعته مُتلهفًا للبيان الرابع والخامس والسادس، من أجل استعادة سيناء.

رسائل للفدائيين

ففي خلال عمله بإذاعة صوت العرب قام بعمل وطنى أثناء حرب الاستنزاف، حيث قام بالاتفاق مع السلطات المعنية بتوجيه رسائل شفوية مُشفرة للفدائيين داخل الأراضي المحتلة في سيناء عن طريق برنامج الشعب في سيناء الذي كان يُقدمه آنذاك، وذلك لقيام الفدائيين بتنفيذ عمليات في عمق سيناء ضد قوات الاحتلال الإسرائيلي.

بيان رقم 4

وفي الثالثة والنصف عصرًا.. جاء بيان آخر أذاعه يحيى عبد العليم "هنا القاهرة.. جاءنا الآن من القيادة العامة للقوات المسلحة البيان التالي.. البيان رقم 4 حاولت قوات معادية الاستيلاء على جزء من أراضينا غرب القناة وقد تصدت لها قواتنا البرية وقامت بهجوم مضاد ناجح ضدها بعد قصفات مُركزة من مدفعيتنا على النقط القوية المُعادية، ثم قامت بعض من قواتنا باقتحام قناة السويس، مُطاردة العدو إلى الضفة الشرقية، في بعض مناطقها ولا زال الاشتباك مُستمرا على الضفة الشرقية لقناة السويس.. هنا القاهرة".

عبور قناة السويس

إلى أن جاء البيان الخامس وأذاعه حلمي البلك في الساعة الرابعة و6 دقائق، وأعلن قيام قواتنا المسلحة بعبور قناة السويس واقتحام خط بارليف المنيع.. "هنا القاهرة بسم الله الرحمن الرحيم، نجحت قواتنا المسلحة في عبور قناة السويس على طول المواجهة، وتم الاستيلاء على منطقة الشاطئ الشرقي للقناة، وتواصل قواتنا حاليًا قتالها مع العدو بنجاح، كما قامت قواتنا البحرية بحماية الجانب الأيسر لقواتنا على ساحل البحر الأبيض المتوسط، وقد قامت بضرب الأهداف العامة للعدو على الساحل الشمالي لسيناء، وأصابتها إصابات مباشرة.. هنا القاهرة".

رئيس إذاعة صوت العرب

وتولى حلمي البلك عدة مناصب قيادية منها محررًا للأخبار بالشئون السياسية في إذاعة صوت العرب من عام 1958، ثم نائبا لمدير إذاعة صوت العرب ثم مديرا لها عام 1971، ولكفاءته التحق بالتليفزيون المصري إلى جانب عمله الإذاعى كما اختير عضوًا بالمجلس الشعبي لمحافظة سيناء عام 1971، فهو من مواليد 9 أغسطس من سنة 1934 في بلدة العريش.

وفى عام 1985 تم تعيينه نائبا لرئيس شبكة صوت العرب ثم رئيسا للشبكة عام 1987، وبعد ذلك نائبا لرئيس قطاع الإذاعة عام 1991 ثم رئيسا لها في 8 نوفمبر 1991م وحتى 7 أغسطس من عام 1994، كما اختير مستشارا بمجلس الشعب عام 1995 والجدير بالذكر أنه عمل كمراسل إذاعي لدى كافة الدول العربية.
Advertisements
AdvertisementS