ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

خبير استثمار بهندسة الفيوم: قمة سوتشي خطوة استراتيجية لتنمية العلاقات بين روسيا ومصر وأفريقيا

الإثنين 21/أكتوبر/2019 - 04:15 م
الدكتور إيهاب عقبة
الدكتور إيهاب عقبة
Advertisements
الفيوم - نبيل أبو السعود
أكد الدكتور إيهاب عقبة أستاذ تكنولوجيا البناء والعمارة بكلية الهندسة مدير المنطقة الاستثمارية الجديدة بجامعة الفيوم، أن القمة الروسية – الأفريقية التي ستعقد في مدينة سوتشي تعد أول حدث مهم في تاريخ العلاقات الروسية- الأفريقية، إذ يشارك فيها 40 رئيس دولة بالقارة وقادة الاتحادات الكبرى والمؤسسات الإقليمية.

وأوضح أنها خطوة استراتيجية مهمة نحو توفير ظروف ملائمة لتنمية العلاقات الاقتصادية والتجارية بين الجانبين.

وأشار "عقبة" إلى أن قمة سوتشي تأتي في توقيت شديد الاهمية ولاسيما أن العالم يشهد تحولات كبرى، حيث إنها تهدف لتدشين إطار متكامل لدفع العلاقات بين موسكو ودول القارة إلى آفاق أوسع للتعاون المشترك، مؤكدًا أنها تأتي وفق رؤية متشابهة للجانبين الروسي والافريقي لمواجهة التحديات الدولية وعلى رأسها الإرهاب.

أكد خبير الاستثمار، أن من أهم المكاسب التي يمكن أن تحققها مصر إعادة تقديم الرؤى المصرية ومواقف السياسة الخارجية المصرية للعالم وليس لأفريقيا فقط، لافتًا إلى أن الرئيس السيسي حقق لأفريقيا الكثير من المكاسب منها إعادة تقديمها للعالم كقارة جاذبة للاستثمار والتعاون والتنمية.

وتابع عقبة، أن الجانب الروسي سيقوم بدور وسيط حقيقي بين مصر وإثيوبيا وهو ما يمكن أن يقرب مسافات التجاذب بينهم بشأن إيجاد أرضية للتوافق في قضية سد النهضة بما يلبي المتطلبات المصرية في التعامل مع إثيوبيا خاصة وأن مصر حريصة على الاستمرار في التفاوض الجاد مع إثيوبيا.

وتابع أن مصر سيكون لها دور محوري في أي استثمارات روسية مرتقبة في أفريقيا ولا سيما أن القاهرة تمثل القاعدة الأولى للانطلاق في العمق الافريقي، فأي قوى كبرى تسعى إلى الوصول لأفريقيا عليها أولا أن تتوسع في مصر من خلال مشروعات تنموية واقتصادية يمكن من خلالها الاتجاه بمنتجات إلي هذه الدول والانفتاح التجاري عليها. وأكد "عقبة"، أن موسكو تعي جيدا أهمية مصر كمحور استراتيجي للوصول إلى قارة أفريقيا، مؤكدا أن أي مساعي روسية ستكون بالتنسيق. مع مصر، نظرا لطبيعة العلاقات بينهما فضلا عن المنطقة الصناعية التي تدشنها روسيا في محور قناة السويس باستثمارات إجمالية تصل 7 مليارات دولار.

وهو ما يعني أن وجود أي خطة روسية للتواجد في أفريقيا ستكون لمصر دور فيها. وختم تصريحاته بأن القمة الروسية - الإفريقية ستفتح آفاقا جديدة للتعاون الثلاثي المثمر بين مصر وأفريقيا وروسيا في إطار التحول المصري بأن تصبح مركزا إقليميا للاستثمار في إفريقيا.
AdvertisementS
AdvertisementS