ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

محمد سعد..شاب يعيش حياته في الليل تحت ضوء الكشاف.. والسبب عشاه الليلي

الثلاثاء 03/ديسمبر/2019 - 02:44 م
صدى البلد
Advertisements
أحمد شريف
في ضوء خافت يتسرب من كشاف صغير يطأ "محمد سعد" شاب ثلاثيني أقدامه على بؤرة من النور الصادرة عبر مصباحه، ليجد طريقه في جوف الليل متحسساً بأطراف أصابعه دربه الذي لا تقدر اعينه المكسوة بالسواد، أن تراه خلال عودته إلى منزله في الليل.

محمد سعد..شاب يعيش
الظلام الحالك هو كل ما ترى عين "محمد" حين يحل عليه المساء، لكونه مصاب بمرض وراثي نادر يدعى "العشى الليلي"، الذي يمنعه من رؤية أي شئ حوله دون وجود ضوء ولو بسيط ، بالرغم من قدرته على الرؤية في النهار.

محمد سعد..شاب يعيش
بدأت تتسرب الظلمة إلى عين "سعد" حين كان بعمر 26 عامًا، حيث باتت رؤيته مشوشة في الليل حتى أن وصل الأمر إلى انعدام الرؤية التام في العتمة والظلام، لتصبح حياته في الليل أكثر سوادًا، بحسب تعبيره لموقع "صدى البلد".

محمد سعد..شاب يعيش
11 عاما قضاها " محمد" مصمم الجرافيك بإحدى الشركات، للتأقلم على وضعه الدائم، بعد أن تأكد من الطبيبة التي لجأ إليها فور إصابته بهذا المرض النادر، بأنه لن يرى في ظلام الليل مجددًا.

محمد سعد..شاب يعيش
انقبلت حياة الشاب الثلاثيني إلى كابوس، بعد أن كان نظره يرمق اي شئ حوله سواء في المساء أو الصباح، ليصبح يتحسس الشوارع باقدامه كفاقد البصر، مفتقر خيوط النور في عتمة الليل وهو بريعان شبابه.

محمد سعد..شاب يعيش
كشاف صغير الحجم اشترى "سعد" عبر شبكات التسوق الرقمية، يعينه و يساعده في السير بين الطرقات المظلمة خلال عودته إلى منزله في المساء بعد الانتهاء من نوبة عمله، سالكًا طريقه من الجيزة إلى عقار أسرته بحلوان في ظلام الليل محاولًا تجاوز مصاعب دروبه المعتمة.

محمد سعد..شاب يعيش
واجه " محمد" العديد من حوادث الطرق التي كادت أن تنهي حياته إثر اصابته بـ "العشى الليلي"، راويًا بأنه في أحد المرات كان سيدهس أسفل علاجات سيارة خلال عبوره الطريق، لتنجيه العناية الإلهية وتصدم العربة باقدامه، ليرقد بعدها في سريرها لمدة شهرين دون حركة.

محمد سعد..شاب يعيش
السخرية والتعاطف هي أبرز الأمور التي يتعامل معها " سعد" مصمم الجرافيك، أثناء لقائه بالمارة " انا فاكر ان في مرة واحد اتريق عليه وانا ماشي بالكشاف في الشارع وقالي هو النور قاطع رديت عليه قلتله قاطع عندي انا بس، لكن بصراحة في ناس بتتعاطف معايا وبيعدوني الطريق ويساعدوني امشي بالليل".

محمد سعد..شاب يعيش
يتملك " محمد" شعور بالاختلاف وعدم القدرة على تكوين اسرة بالرغم من تجاوزه الـ37 عامًا " محاولتش اتجوز واكون اسرة لان ببساطة مين هترضى بواحد مش بيشوف بليل وعنده السكر وتستحمل الوضع اللي انا فيه و بصراحة الموضوع بنسبالي صعب".

محمد سعد..شاب يعيش
تصميم الجرافيك وقراءة الكتب والصحافة الأجنبية هي الهوايات التي يميل إليها " محمد"، فهو يعيش عبر عالمه الخاص أمام شاشة الحاسوب لينشأ عالم موازي مختلف عن حياته يستمتع بأشكاله التي صنعها بيده عبر برامج الجرافيك.

محمد سعد..شاب يعيش
الصبر هو الوسيلة التي تجعل "سعد" يستمر بالعيش في حياته الموجعة " الصبر الحاجة الوحيدة اللي مخلياني باقي على الحياة ومن غيره كان الواحد قتل نفسه، ومفيش حاجة في ايدي غيره لحد ميجي الفرج من عند ربنا".

الإنارة واضاءة الشوارع هو اقصى طموحات وتمنيات الشاب الثلاثيني ليتمكن من السير بالشوراع دون الحاجة لاستخدام كشافه الصغير " نفسي الشوارع كلها تبقى منورة عشان اعرف اشوف وانا ماشي بليل لان في اكيد غير بيعانو من نفس مرضي ومش بيقدروا يشوفوا حاجة بليل".

محمد سعد..شاب يعيش

العشى الليلي يعرف باسم "nyctalopia"، وهو نوع من ضعف الرؤية، ويعاني الأشخاص المصابون بالعمى الليلى من ضعف الرؤية فى الليل أو فى البيئات ذات الإضاءة الخافتة.

وعلى الرغم من أن مصطلح "العمى الليلى" يعنى أنك لا تستطيع الرؤية فى الليل، فهذا ليس هو الحال، فقد يكون لديك 
Advertisements
AdvertisementS