AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

إبادة مسلمي سربرنيتشا| 25 عاما على مذبحة 8 آلاف بوسني

الجمعة 24/يوليه/2020 - 08:56 م
مقبرة الضحايا
مقبرة الضحايا
Advertisements
عبدالله قدري

تحل تلك الأيام الذكرى الـ 25 لمذبحة سربرنيتسا التي راح ضحيتها نحو 8 آلاف مسلم بوسني ما بين كبار وأطفال ونساء في واحدة من أصعب وأقصى عمليات الإبادة الجماعية التي قام بها جيش صرب البوسنة.

خلال السطور القليلة التالية نستعرض أهم محطات أسوء المجازر الجماعية في القرن العشرين. 

مذبحة سربرنيتسا‏ هي إبادة جماعية شهدتها البوسنة والهرسك إبان الحرب في مواجهة جيش صرب البوسنة في الفترة من 11 إلى 22 يوليو 1995. 

تُعد أسوأ مذبحة شهدتها أوروبا منذ الحرب العالمية الثانية، بالرغم من إعلان المدينة منطقة أمنة إلا أن عدم إنصياع جمهورية صرب البوسنة خالفت تلك القواعد.

تعود تسمية المذبحة نسبة إلى مدينة "سربرنيتسا" ولتي قُتل خلالها نحو 8,372 من المُسلمين الذين تتراوح أعمارهم ما بين 12 و77 سنة.

نفذت المذبحة وحدات تابعة للجيش الخاص بجمهورية صرب البوسنة والتي كانت تحت قيادة راتكو ملاديتش. 

بعد مرور نحو 20 عاما، أبدى الرئيس الصربي توميسلاف نيكوليتش أسفه عن المذبحة، رافضا وصف ما حدث بـ"الإبادة الجماعية".

وفي محاولة لعدم التعرض لمحاكمة جنائي للصرب، استخدمت روسيا حق الفيتو، اعتراضا على قرار الأمم المتحدة باعتبار ما حدث في سربرينيتشا بالإبادة الجماعية.

لم تفلح محاولات "روسيا" في رفض وصف الإبادة الجماعية، إذ أعلن البرلمان الأوروبي والكونغرس الأمريكي تبنيه لوصف ما حدث بـ"المذبحة". 

وفي عام 2017، نجحت المحكمة الجنائية الدولية في إدانة الجنرال الصربي راتكو ملاديتش بضلوعه في الإبادة الجماعية التي وقعت للمسلمين، وتم الحكم عليه بالسجن المُؤبد.
Advertisements

الكلمات المفتاحية

AdvertisementS