< شرطة نيويورك تحقق مع الممثل أرمي هامر في تهمة اغتصاب
صدى البلد
رئيس التحرير

شرطة نيويورك تحقق مع الممثل أرمي هامر في تهمة اغتصاب

أرمي هامر
أرمي هامر

اتهمت امرأة شابة الممثل الأمريكي، أرمي هامر، بالاعتداء عليها قبل 4 سنوات بالاغتصاب العنيف والاعتداء الجسدي، خلال علاقتهما العاطفية المتقطعة التي استمرت من 2016 وحتى 2020، بحسب موقع فاريتي.

وقالت إيفي التي تحدثت في مؤتمر صحفي حول ما تعرضت له، إن هامر اغتصبها في 24 أبريل 2017 لأكثر من 4 ساعات في لوس أنجلوس، وضرب رأسها بالحائط عدة مرات، ما أصاب وجهها بكدمات.

وأوضحت السيدة في مؤتمرها الصحفي الافتراضي، أن أرمي هامر كان يؤذيها كلما حاولت التهرب او المغادرة في هذا اليوم، ولم يسمح لها بالرحيل، و  ضرب قدميها حتى لا تقوى على التحرك، ثم غادر هو وتركها في حالة صدمة.

نفى هامر الذي يبلغ من العمر 34 عاما، هذه المزاعم بشدة في بيان له، كما كشف محاميه عن مراسلات بين الطرفين تعود ليوليو 2020، تظهر فيها الفتاة بالإلحاح على موكله ليتعامل معها جنسيا بطريقة عنيفة فيما رفض بدوره وفضل إنهاء العلاقة.

ووصف محامي هامر الإدعاء بأنه "مشين"، مشيرا إلى أن جميع العلاقات الجنسية للممثل كانت "بالتراضي تماما"، في الوقت الذي توضح فيه الفتاة الشابة أنه أقام علاقة معها أثناء زواجه من الصحفية والممثلة إليزابيث شامبيرس.

أكد موقع فاريتي أن شرطة لوس أنجلوس بدأت التحقيق مع هامر، وقال متحدث باسمهم، أن الممثل الشهير هو المشتبه به الرئيسي في تحقيق حول مزاعم بالاعتداء الجنسي بدأ في 3 فبراير من العام الجاري.

تعيش أيفي التي تبلغ من العمر 24 عاما، في أوروبا، ولم تكشف عن اسمها القانوني بالكامل في المؤتمر الصحفي، لكنها في الغالب وراء حساب برز على تطبيق انستجرام منذ فترة ويتهم الفنان الشهير بالاغتصاب.

أوضحت أيفي أنها قابلت هامر عندما كان عمرها 20 عاما، تعرفت عليه عبر موقع فيسبوك، ووقعت في حبه على الفور، وتطورت العلاقة بينهما سريعا، لكنها حاولت رفض أفعاله على مدار السنوات الماضية، مشيرة إلى أنه كان يصبح أكثر عنفا مع مرور الوقت.

شارك هامر في العديد من الأعمال الشهيرة منها فيلم Nocturnal Animals مع إيمي أدمز، و Rebecca مع ليلي جيمس.