< ما هي المدة المقرر أن يحذف فيها الحساب الغير نشط؟.. واتساب يجيب
صدى البلد
رئيس التحرير

ما هي المدة المقرر أن يحذف فيها الحساب الغير نشط؟.. واتساب يجيب

واتساب
واتساب

تميل شركات التكنولوجيا المختلفة مثل واتساب WhatsApp ، والتي تتحمل مسؤولية الاحتفاظ بكميات هائلة من بيانات المستخدمين إلى مسح هذه البيانات أن رصدت الشركة حسابا غير نشطًا لفترة طويلة من الزمن.

ومع ذلك، يتساءل المستخدمون عن شيء واحد لا يفهمه الكثيرين من الأشخاص، وهو عن المدة التي تحددها الشركة، قبل أن تقوم بحذف البيانات الخاصة المخزنة على خوادمهم والمرتبطة بالحسابات غير النشطة، لذا أجاب “واتساب” على بعض التساؤلات في هذا الصدد، من أهمها الوقت الذي يمكن أن تحذف فيه الشركة الحساب بعد أن يصبح غير نشط قبل أن ينتهي حذف بياناته.

 

 

وبحسب ما ذكره موقع "digitalinformationworld"، حددت الشركة مدتين يتم أخذهما في الاعتبار في حالة حذف الحسابات الغير نشطة، والتي تقوم بتحديد المدة التي ستستغرقها قبل أن يؤدي عدم النشاط إلى حذف الحساب، ويبلغ الوقت الأساسي حوالي 120 يومًا.


فإذا لم يقم المستخدم العادي باستخدام حساب واتساب الخاص به خلال مدة الـ 120 يوما، فسيؤدي ذلك إلى حذف الحساب للحفاظ على أمان وخصوصية البيانات الخاصة بالمستخدم، ومع ذلك، حددت الشركة فترة زمنية محتملة ثانية تكون أقصر بكثير، وهذا ما يثير قلق المستخدمين إلى حد ما.

وفي حالة بدأ المستخدم في استخدام رقم جديد، فمن المحتمل أن يكون هذا الرقم قد استخدم في السابق من قبل شخص آخر، وسيتم الاحتفاظ ببيانات هذا الشخص على الخوادم لمدة 45 يومًا فقط، وبعد ذلك ستقوم الشركة بحذفها، لا ينطبق هذا على غالبية المستخدمين على الرغم من أنه منذ تغيير رقمك، فإنك تدعم بشكل عام بيانات واتساب الخاصة بك مما يشير إلى استمرار النشاط من جانبك.

وتعد كل هذه المعلومات متاحة بسهولة على صفحة الأسئلة الشائعة التابعة لواتساب والتي يجب على المستخدمين الذهاب إليها لمعرفة مختلف المعلومات الأخرى التي قد تكون ذات صلة بهم أيضًا، مما يعني أن ترك المستخدم للحساب لمدة 45 يومًا دون نشاط شريطة الدخول على حسابك قبل اليوم الـ 120 يومًا، ستعتبره الشركة غير مستخدم أو تم تغيير الخط.

وغالبًا ما يتعلق سبب حذف واتساب لحسابات المستخدمين الغير نشطة، بحقيقة أن الاحتفاظ بالبيانات بين شركات التكنولوجيا ممارسة لا تحظى بشعبية كبيرة، ولا يحبذ المستخدمون عادةً فكرة أن بياناتهم لا تزال موجودة في مكان ما على خادم الشركة بعد توقف الخدمة على رقم الهاتف الخاص بهم، ومن ثم، يبدو أن واتساب قررت أن تحافظ على بيانات مستخدميها بهذا الصدد.

وتواجه شركة فيسبوك المالكة لشركة واتساب، الكثير من الانتقادات لعدم اتخاذ موقف قوي بما فيه الكفاية في نفس السياق، حيث لا تحذف عملاقة التقنية بيانات المستخدم بغض النظر عن المدة التي قد يكونون فيها غير نشطين، ويميل الأشخاص إلى الحصول على الكثير من البيانات الشخصية على هذا النظام الأساسي أيضًا، وهذا هو السبب في أنه يمكن إثبات أن فيسبوك يجب أن تتبع ممارسات الخصوصية للأعمال الخاصة بشركتها الفرعية.