< جنرال أمريكي: إدارة بايدن ستلبي طلبات المغرب بخصوص صفقات الأسلحة
صدى البلد
رئيس التحرير

جنرال أمريكي: إدارة بايدن ستلبي طلبات المغرب بخصوص صفقات الأسلحة

أرشيفية
أرشيفية

أشاد مايكل جي تورلي، الجنرال دو ديفيزيون القائد العام للحرس الوطني لولاية يوتا الأمريكية، بالتعاون الوثيق بين الجيشين المغربي والأمريكي، وقال إن العلاقة بين الرباط وواشنطن “قوية كما كانت دائما”.

وأوضح الجنرال تورلي، في تصريح لصحيفة “هسبريس” المغربية، على هامش افتتاح السفارة الأمريكية بالرباط معرضا يحتفي بالعلاقات بين البلدين، أن هذه العلاقات تم تطويرها خلال المائتي سنة الماضية.

وأضاف المسؤول البارز في الحرس الوطني الأمريكي أن القوات المسلحة الملكية المغربية تقوم بدور كبير على مستوى إحلال السلام والأمن في المنطقة والقارة الإفريقية، مشيرا إلى المجهودات التي يقوم بها كل من الجيش المغربي والملك محمد السادس في هذا الصدد.

وشدد القائد العام للحرس الوطني لولاية يوتا الأمريكية على أن “المغرب شريك قوي وممتاز للولايات المتحدة الأمريكية من حيث دعم الاستقرار والسلام في المنطقة”.

وأبرز المتحدث دلالات تنظيم مناورات الأسد الإفريقي السنوية، التي تعتبر الأكبر في القارة الإفريقية، وقال إن هذه المناورات العسكرية “فرصة للمغرب والولايات المتحدة الأمريكية للقيام بتدريبات عسكرية كثيرة قدر الإمكان”.

وأكد القائد الأمريكي أن إدارة بايدن ستعمل على التفاعل مع طلبات المغرب بخصوص صفقات شراء الأسلحة، موردا أن واشنطن “تبذل قصارى جهدها لتوفير ذلك، أو أي نوع آخر من المساعدات العسكرية، للمملكة المغربية”.