صدى البلد
رئيس التحرير

صحفي أفغاني يكشف آخر التطورات داخل العاصمة كابول ..فيديو

افغانستان
افغانستان

قال الكاتب نور علي بيك صحفي أفغاني، إن حركة طالبان عندما دخلت العاصمة الأفغانية كابول كان هناك قلق شديد من جانب المواطنين الأفغان، وبعد السيطرة على جميع مناطق كابول حاليًا الأوضاع على ما يرام والحياة أصبحت عادية، وكان هناك نقاط أمنية للقوات الأفغانية على أجزاء من كابول تمت السيطرة عليها من حركة طالبان، وهناك عشرات المواطنين الأفغان كانوا مترجمين لأمريكا يتواجدون حاليًا بمطار كابول ينتظرون إقلاع الطائرات هذه الليلة أو غدًا.

 

وأضاف "علي"، خلال مداخلة هاتفية مع برنامج "بالورقة والقلم" المذاع علي قناة "تن"،  أن بعض المتواجدين بالمطار مواطنون يرغبون في السفر لبلاد أخرى، موضحًا أنه تم منع إقلاع أي طائرة مدنية ويتم إقلاع الطائرات العسكرية  الأمريكية فقط.



وتابع الصحفي الأفغاني، أنه حتى الآن الوضع الأمني في أفغانستان مستقر، والمحلات مفتوحة ولم تصدر حركة طالبان أي قرارات تتعلق بخروج المرأة للشوارع، ولا ندري ماذا سيحدث خلال الأيام المقبلة، موضحًا أن  الجنود والقوات الأفغانية استسلموا لحركة طالبان منذ البداية حتى يكون هناك استقرار وأمن في البلاد، ويتم إنشاء حكومة شاملة.


اقرأ أيضا : 
جويتريش يحذر من انتهاكات بحق "الأفغانيات" ويطالب الدول باستقبال لاجئى كابول


طالب الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش، اليوم الاثنين، جميع الدول بالاستعداد لاستقبال اللاجئين الأفغان والامتناع عن أي عمليات ترحيل.

 

وقال جويتريش في تصريحات أمام مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة بشأن أفغانستان، اليوم الاثنين: “كما أحث جميع الدول على أن تكون مستعدة لاستقبال اللاجئين الأفغان والامتناع عن أي عمليات ترحيل”.

 

وأضاف: “إنني أدعو جميع الأطراف إلى تزويد العاملين في المجال الإنساني بإمكانية الوصول دون عوائق لتقديم الخدمات والمساعدات المنقذة للحياة في الوقت المناسب”.

 

وفي الوقت نفسه، أعرب الأمين العام للأمم المتحدة عن مخاوفه بشأن روايات انتهاكات حقوق الإنسان ضد النساء والفتيات في أفغانستان.


وقال في رسالته: 'إنني قلق بشكل خاص إزاء الروايات عن تزايد انتهاكات حقوق الإنسان ضد النساء والفتيات في أفغانستان اللواتي يخشين العودة إلى أحلك الأيام، ومن الضروري حماية الحقوق التي اكتسبتها النساء والفتيات الأفغانيات بشق الأنفس'. تصريحات لمجلس الأمن الدولي بشأن أفغانستان".

 

كما حث جوتيريس جميع الأطراف الأفغانية، وخاصة حركة طالبان  على “احترام وحماية القانون الإنساني الدولي وحقوق وحريات جميع الأشخاص”.

 

وعزز المسلحون في أفغانستان وجودهم بعد بدء انسحاب القوات الأمريكية من البلاد.

 

وبعد الاستيلاء على العديد من المدن الأفغانية والسيطرة على حدود البلاد ، استولت طالبان على العاصمة الأفغانية كابول يوم الأحد، استقال الرئيس أشرف غني وغادر البلاد ، في حين تم تشكيل حكومة انتقالية جديدة.