صدى البلد
رئيس التحرير

مسلحون داخل المسجد.. كيف بدت أول صلاة جمعة بأفغانستان تحت حكم طالبان.. شاهد

أرشيفية
أرشيفية

في أول جمعة تمر على أفغانستان تحت حكم حركة طالبان المتشددة، ظهرت مقاطع فيديو على الإانترنت، تكشف وجود عناصر مسلحين من طالبان داخل المسجد، واقفين بجوار خطيب الجمعة أثناء إلقاء الخطبة.

وطلبت حركة طالبان من الأئمة الأفغان محاولة مواجهة التقارير السلبية عن الجماعة خلال صلاة الجمعة الأولى وحثوا الناس أيضًا على عدم محاولة الفرار من البلاد حيث يحاول عشرات الآلاف من الأشخاص الفرار منذ أن استولت الجماعة الإسلامية المتشددة على كابول.

وقالت طالبان إنها تأمل في أن يقوم الأئمة في جميع أنحاء البلاد بالترويج لفوائد النظام الإسلامي والحث على الوحدة.

وأشارت الحركة المتشددة في بيان أمس “على الأئمة تشجيع مواطنينا على العمل من أجل تنمية البلاد، وعدم محاولة مغادرة البلاد والرد على الدعاية السلبية للعدو”. 

أفادت وسائل إعلام أفغانية اليوم الجمعة، بأن حركة طالبان قد تكون أعدمت أحد مسؤولي حكومة الرئيس السابق أشرف غني.

وأضافت أن الحركة احتجزت وأخفت عدداً من المسؤولين في حكومة غني، وفق ما نقلت قناة" طلوع" الأفغانية.

وقال أفراد عائلات عدد من المسؤولين الحكوميين السابقين أمس الخميس، إن أقاربهم اختفوا أو محتجزين لدى طالبان منذ سيطرة الحركة على العاصمة الأحد الماضي.

كما، أوضح الموقع أن عبد الولي وحيدزاي، الحاكم السابق لغمان، ولطف الله كامرام، رئيس شرطة الإقليم السابق، استسلما لطالبان قبل خمسة أيام، لكنهما ما زالا رهن الاحتجاز لدى طالبان.

وكان متحدث باسم طالبان قال إنهم أصدروا عفوا عن أي شخص عمل في القطاع العسكري أو المدني مع الحكومة السابقة.