صدى البلد
رئيس التحرير

ثعابين متعددة الرؤوس.. متجر متخصص في بيع الحيوانات النادرة

صدى البلد

تعرضت اليابان في 2011، لحادث مدمر كاد ان ينهي على الحياة بها، و ذلك بعد إنفجار محطة فوكوشيما الذي نتج عنه مشاكل كارثية بسبب انفجار المفاعل النووي بها . 

وفقا لما ورد في صحيفة “ ديلي ستار”، فإنن متجر لبيع الحيوانات النادرة في اليابان أثار جدل الرواد عبر مواقع التواصل الإجتماعي، و ذلك بسبب بيعه حيوانات نادرة ذو رأسين عثر عليها في المنطقة التي كانت تحيط بمحطة فوكوشيما . 

 

 

 

و بحسب ما ذكرت الصحيفة، فإن شاب تخصص في جمع الحيوانات التي عثر عليها في المنطقة المحيطة بالمفاعل النووي الذي انفجر في 2011. 

ظهرت في الصور مجموعة من السلاحف و الثعابين التي عثر عليها الشاب ذات الرأسين و يرى العلماء أن ما حدث للحيوانات هو تأثير الانفجار النووي الذي حدث في تلك المنطقة . 

جدير بالذكر أن الحيوانات التي عثر عليها في محيط المفاعل النووي عقب انفجاره، كانت تركيبتها الجينية متغيرة و التي نتج عنها ذلك الشكل الغريب ذو الرأسين. 

 و أوضح صاحب المتجر انه اكتشف تلك المشكلة الجينية منذ سنوات حينما عثر على خنزير ذو رأسين في المكان و من بعده بدأ في العثور على مجموعة من الحيوانات الغريبة و التي استنتج العلماء فيما بعد أنه بسبب التأثير النووي عليها .