صدى البلد
رئيس التحرير

7 ساعات متواصلة.. تفاصيل نقل قطار ديليسبس لمتحف قناة السويس العالمي|صور

قطار ديليسبس أثناء
قطار ديليسبس أثناء النقل

نجحت الأجهزة المعنية بمحافظة الإسماعيلية ، في نقل قطار ديليسبس إلى مقره الأخير بمتحف هيئة قناة السويس العالمي، وسط إجراءات احترازية غير مسبوقة، علي مدار ٧ ساعات متواصلة، شهدت خلالها المحافظة استنفار أمنيا في جميع القطاعات من طرق ومواصلات وإسعاف وغيرها.


من جانبها ، كشفت مصادر مطلعة، أنه 
على مدى ٧ ساعات متواصلة،  نجاح هيئة قناة السويس في نقل عربتى قطار من أقدم عربات القطارات في العالم الأولى عربة خشبية يرجع عمرها إلى عام 1892 ، قادمة من مخازن القطارات في طنطا، والثانية عمرها يرجع إلى عام 1912 قادمة من محطة قطارات الزقازيق إلى مقر المتحف العالمى لقناة السويس وسط اجراءات أمنية مشددة.

ووصلت عربتي القطار إلى مدينة الإسماعيلية ، في الثانية فجر الثلاثاء محمولتين على قطار بعد وصولهما من محطتى قطار طنطا والزقازيق، حيث وصلت عربة القطار الخشبى الأولى قادمة من طنطا ويرجع تارخها إلى عام 1892 بينما الثانية من الزقازيق وترجع تاريخها إلى عام 1912.

وشارك في عملية النقل فريقاً هندسياً وأثريا وممثلون عن هيئة قناة السويس، معاهم فحص  القطاريين تمهيداً لعمل ترميم شامل لعربتى القطارين.

كما تم  تحديد مكانيين للعربتين داخل ساحات المتحف العالمى لقناة السويس، ليضم بذلك أعرق وأعظم القطع الأثرية المرتبطة بتاريخ نشأة هيئة قناة السويس.

واستقبلت محطة السكك الحديدية بمحافظة الإسماعيلية، قطار ديليسبس، والذي تم نقله إلى متحف قناة السويس العالمي بشارع محمد علي بوسط المدينة، حتى الساعات الأولى من صباح اليوم، الثلاثاء، وسط إجراءات احترازية غير مسبوقة بمشاركة جميع قطاعات المحافظة من نقل وطرق والشبكة الوطنية للسلامة والطوارئ ومحافظة الإسماعيلية والأحياء.


ونوهت الشبكة الوطنية للطوارئ والسلامة العامة، إلى تحويلات مرورية مؤقتة فى شارع محمد على اعتبارا من الساعة الثامنة مساء أمس، الاثنين.

وأرجعت الشبكة القرار إلى تحرك مركبات ثقيلة محملة بعربات للسكة الحديد، وتمر أمامها سيارات مرور لإخلاء الطرق المحددة لخط السير، وهو طريق المحاكاة ثم طريق البحوث ثم الطريق المؤدى إلى شارع محمد على حتى مقر متحف قناة السويس.

وعند وصول الكساحات إلى متحف قناة السويس، تم غلق شارع محمد في تمام الثامنة مساءً، حيث تم تثبيت ركائز ونش كبير استعدادا لرفع العربات لداخل المتحف، وتم تحويل سير السيارات خلال فترة الغلق إلى شارع شكرى القوتلى مرورا من خلف مديرية الأمن إلى ميدان شامبليون إلى شارع عرابى، وذلك حتى الساعات الأولى من صباح اليوم، الثلاثاء.

ووصل قطار ديليسبس الأثري إلى محافظة الإسماعيلية، قادمًا من محافظة المنصورة للانضمام إلى فيلا ديليسبس "متحف ديليسبس حاليا" بالإسماعيلية.

ويتكون القطار الأثري من عربتين؛ الأولى بطول ٢٢ مترا ووزن ٤٨ طنا، والثانية بطول ١٢ مترا ووزن ١٣ طنا، مجهزتين باستراحة وأسرة للراحة، كان يستخدمها المهندس الفرنسي ديليسبس في تحركاته.