صدى البلد
رئيس التحرير

محامي الشاهد يروي القصة الحقيقية لعملية قتل المذيعة شيماء جمال| فيديو

شيماء جمال
شيماء جمال

أكد إبراهيم طنطاوي، محامى الشاهد فى جريمة قتل المذيعة شيماء جمال، أن موكله جاء له المكتب ومعه أسرته، وحكي له ما حدث فى الجريمة بالكامل، وأنه كان خائفا من المتهم فى القضية، حيث إنه شخص بمنصب كبير ولديه حصانة.

وقال محامي الشاهد فى جريمة قتل المذيعة شيماء جمال، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج حضرة المواطن المذاع على قناة الحدث اليوم، إن موكله بالفعل قام بنقل الجثة مع المتهم، للمكان الذى تم إخفاء الجثة به، وذلك خوفًا من أن يتم قتله مثل المذيعة، فما قام به كان تحت التهديد.

ولفت إلى أنه انتقل للنيابة العامة ومعه الشاهد وتم شرح ما حدث بالكامل، واستمرت التحقيقات لمدة أكثر من 20 ساعة، وبعد ذلك تم اتخاذ الإجراءات القانونية.

وكشف أن الخلاف بين المذيعة الراحلة، والمتهم فى القضية، بدأ بمشادة كلامية، والمشادة بها خدش للحياء العام للطرفين، وقام المتهم بضرب المجنى عليها على الرأس ثلاث مرات بسلاحه الناري الخاص به، وبعدها وقعت على الأرض.

وأشار إلى أن الشاهد على القضية كان صادقا، وتم التحفظ عليه حفاظًا على حياته، ومن أجل استكمال المعلومات عن القضية.

ولفت إلى أن ما ينشر على السوشيال ميديا، غير صحيح، وطالب بتحري الدقة فى نشر أى معلومات عن القضية.