صدى البلد
رئيس التحرير

الجيش لن يتدخل.. البرهان يحذر: السودان يعيش مرحلة دقيقة محاطة بتحديات كبيرة

ارئيس مجلس السيادة
ارئيس مجلس السيادة السوداني، عبدالفتاح البرهان

حذر رئيس مجلس السيادة الانتقالي في السودان، عبد الفتاح البرهان، اليوم الأحد، من أن بلاده  يعيش فترة انتقالية محاطة بتحديات كبيرة، داعيا القوى السودانية للتعاون لتجاوز هذه المرحلة الدقيقة.

وقال البرهان، اليوم الأحد: "نسعى لصيغة وطنية سودانية لا تقصي أحد وصولا للانتخابات"، مؤكدا أن القوات المسلحة السودانية لن تتدخل لصالح أي طرف في الفترة الانتقالية.

وتابع: "إننا عازمون لتطوير القوات المسلحة السودانية لتلعب دورها بالدفاع عن الوطن"، مشددا على أن  جميع صنوف القوات المسلحة والأمن على قلب واحد.  

وأشار رئيس مجلس السيادة الانتقالي السوداني، إلى أن هناك مبادرات كثيرة لحل الأزمة السياسية والجيش لن ينحاز لأي طرف.

 

البرهان يعلن انسحاب المؤسسة العسكرية السودانية من العملية السياسية

وفي وقت سابق، أكد البرهان عزم المؤسسة العسكرية على الانسحاب من العملية السياسية.

كما دعا، تاخميس الماضي، الأحزاب وقوى الثورة للتوافق من أجل تشكيل حكومة مدنية لإدارة ما تبقى من الفترة الانتقالية واستكمال مؤسسات الانتقال المتبقية، استعداداً لإجراء انتخابات حرة ونزيهة، بنهاية المرحلة الانتقالية.


دقلو يكشف عن مخططات لتفكيك السودان

وكان أكد نائب رئيس مجلس السيادة السوداني محمد حمدان دقلو، الأربعاء، أن هناك مخططات لتفكيك السودان، مشددا على ضرورة معرفة من يقف خلفها.

وأشار إلى أن المصالحات التي تمت بولاية دارفور نهائية، مؤكدا أنه سيتم نشر قوات كبيرة في الجنينة بدارفور التي عادت لطبيعتها.

وكان حميدتي قد أكد، يوم الجمعة، أن المجلس السيادي قرر ترك الحكم للمدنيين وتفرغ الجيش للمهام الوطنية.