ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
مدير التحرير
صفاء نوار

فرز الأصوات في انتخابات "البيطريين" بالقاهرة والجيزة

الجمعة 17/فبراير/2017 - 05:39 م
صدى البلد
نورهان خفاجى
بدأت منذ قليل، عمليات فرز أصوات الناخبين، بعد إغلاق صناديق الاقتراع في انتخابات نقابتي الجيزة والقاهرة للأطباء البيطريين.

وشهدت الانتخابات، إقبالا متوسطا على مدار اليوم، في انتخابات مجلس النقابتين الفرعيتين بمقر النقابة العامة، تحت اشراف قضائي، والدكتور علي سعد علي رئيس لجنة الإشراف على الانتخابات.

وجرت الانتخابات لمجلس النقابتين الفرعيتين، بتقدم المرشحين على مقعد رئيس النقابة الفرعية بالقاهرة: "الدكتور أشرف عبد القادر إبراهيم الهوراي، والدكتور خالد حلمي محمد سليم"، كما تقدم لمقعد النقيب بالنقابة الفرعية بالجيزة: "الدكتورة حنان قرني سيد شعبان، الدكتور سيد إبراهيم محمد جاد المولى، الدكتور سيد محمود سيد فراج، والدكتور عصام محمد رمضان علي".

كما تقدم على عضوية مجلس النقابة بالقاهرة أكثر من 15 عامًا: «الدكتور أحمد عبد الرسول إبراهيم عفيفي، والدكتور أحمد محمد عثمان عبد الكريم، والدكتور أيمن محمود عبد الحميد محمد حسن، والدكتور بهاء صبري يوسف موسى، والدكتور سيد فوزي محمد عبد البديع، والدكتور طارق إبراهيم تمام فرغلي، والدكتور طارق عبد العظيم أحمد فؤاد، والدكتور عزة فهمي محمد أحمد، والدكتور نهال جمال محمد الإمام".

وتقدم على عضوية مجلس النقابة بالجيزة أكثر من 15 عامًا: "الدكتور تامر أحمد البدوي عبد الغني، والدكتور توحيدة أحمد أحمد مصطفى، والدكتور حسن أحمد حسن محمد، والدكتورة حنان قرني سيد شعبان، والدكتور سيد محمود سيد سراج، والدكتور محمد يوسف محمد حسانين، والدكتور ممدوح صابر عبد الحميد رضوان".

أما عن المرشحين المتقدمين لعضوية مجلس النقابة بالقاهرة أقل من 15 عامًا: "الدكتور أحمد طلعت عبد الفتاح عبد التواب، والدكتور أحمد محمود محمدي محمود، والدكتور حازم نصر توفيق خليل، والدكتور نانسي يعقوب يوسف يعقوب".

وتقدم على عضوية مجلس النقابة بالجيزة أقل من 15 عامًا: "الدكتورة جيهان شكري محمد سيد، والدكتورة رانيا عبد الحافظ محمد عثمان، والدكتور كريم محمد مسعود أحمد، مصطفى يونس علي محمد".
ads

تعليقات فيسبوك

تعليقات صدى البلد

ads

ﺗﺼﻮﻳﺖ

هل تنجح الداخلية فى ضبط الهاربين من السجون بعد نشر صورهم بالمواصلات العامة ؟

هل تنجح الداخلية فى ضبط الهاربين من السجون بعد نشر صورهم بالمواصلات العامة ؟