ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
مدير التحرير
صفاء نوار

أبو الفتوح في قبضة نيابة أمن الدولة العليا.. النائب العام يأمر بالتحقيق مع القيادي في 5 اتهامات أبرزها «سب مصر».. ومصادر: يقوم بدور مشبوه لإعادة «الإرهابية» للحياة السياسية

الخميس 15/فبراير/2018 - 02:01 ص
عبدالمنعم أبو الفتوح
عبدالمنعم أبو الفتوح
قسم الحوادث
- مصادر لـ"صدى البلد": المتهم يلعب دورًا مشبوهًا في إحياء روح الإرهابية
- مصادر: القبض على عبدالمنعم أبوالفتوح تنفيذًا لقرار النيابة
- أمن الدولة العليا: 5 اتهامات يواجهها أبو الفتوح وأعضاء المكتب السياسي
- ضبط وإحضار 6 أعضاء من المكتب السياسي لـ"أبو الفتوح"

تتولى اليوم، الخميس، نيابة أمن الدولة العليا التحقيق مع المدعو عبدالمنعم أبو الفتوح، رئيس حزب مصر القوية؛ وذلك على خلفية تصريحاته لقناة الجزيرة القطرية المعادية لمصر، وإطلاق سيل من التصريحات ضد القوات المسلحة المصرية والشرطة، والتشكيك في نزاهة العملية الانتخابية والتعاون مع عدد من أصحاب الكيانات الاعلامية المعادية للدولة. 

وعلم "صدى البلد" من مصادر مطلعة، أن "أبوالفتوح" سافر لندن بوساطة من الإخوانى محمد القصاص، نائب رئيس الحزب، حيث قام الأخير بالتنسيق بين "أبو الفتوح" وقناة الجزيرة القطرية، والتى تكفلت بمصاريف الرحلة لعمل اللقاء معه في لندن.

وأضافت المصادر، أن "أبو الفتوح" عقد عدة لقاءات سرية مع قيادات الجماعة الإرهابية الهاربين للخارج؛ بهدف إحياء جماعة الإخوان الإرهابية من جديد.

وسيكون لـ "أبو الفتوح" دور خلال الفترة المقبلة، حيث تم الاتفاق بين قيادات الجماعة على أن يكون "أبو الفتوح" رجل الإخوان الشرعى بمصر ليستغل ذلك سياسيًا وإعلاميًا.

كما قرّر قيادات الجماعة أن يكون حزب "مصر القوية" هى أداة الإخوان فى اختراق القوى السياسية بمصر.

وأكدت المصادر أنه ينفذ تعليمات قيادات الجماعة وسيقوم بعمل نشاط مكثف مع جميع الجهات الأجنبية ضد مصر.

وكشفت مصادر قضائية مطلعة، عن أن "أبو الفتوح" سينضم إلى المتهمين في القضية المعروفة باسم المحور الإعلامي.

يذكر أن تلك القضية تجري فيها تحقيقات مع عدد كبير من العناصر الإخوانية التي تتواصل مع الكيانات الإعلامية المعادية للدولة والتي حققت فيها نيابة أمن الدولة العليا منذ أيام مع الإخواني محمد القصاص عضو حزب مصر القوية التابع لأبو الفتوح والذي صدر قرار بحبسه 15 يومًا على ذمة التحقيقات. 

وكان النائب العام المستشار نبيل أحمد صادق أمر بضبط وإحضار القيادي الإخواني عبدالمنعم أبو الفتوح رئيس حزب مصر القوية وعدد من أعضاء المكتب السياسي.

وجاء أمر الضبط والإحضار الصادر بحق المذكورين من نيابة أمن الدولة العليا، على خلفية التعاون والاتصال مع قنوات معادية للدولة المصرية.

ومن جانبه كلف النائب العام المستشار نبيل أحمد صادق نيابة أمن الدولة العليا بتولي التحقيق مع أبو الفتوح وذلك على خلفية تصريحاته لقناة الجزيرة القطرية المعادية لمصر وإطلاق سيل من التصريحات ضد القوات المسلحة المصرية والشرطة والتشكيك في نزاهة العملية الانتخابية والتعاون مع عدد من أصحاب الكيانات الاعلامية المعادية للدولة. 

كما أمر النائب العام بالتحقيق في البلاغات المقدمة ضد أبو الفتوح وذلك لقيامه باتهام القوات المسلحة بترويع الآمنين في سيناء على خلاف الحقيقة.

ومن جانبه، علق ثروت الخرباوي، الخبير في شئون الجماعات الإسلامية، على قرار النيابة بضبط وإحضار الدكتور عبد المنعم أبو الفتوح، مشيرًا إلى أن عبدالمنعم أبو الفتوح مثل بندول الساعة، يذهب ويجيء.

وأضاف "الخرباوي"، في مداخلة هاتفية مع الإعلامي أسامة كمال، أن الدكتور عبد المنعم أبو الفتوح لم يترك جماعة الإخوان في أي وقت، مشيرا إلى أنه صرح بنفسه بأنه اختلف مع الجماعة إلا أن الجماعة تعيش في داخله، وأنه صاحب هذا البيت.

وأوضح الخبير في شئون الجماعات الإسلامية، أن أبو الفتوح اختلف مع بعض أفراد جماعة الإخوان، ولكن لم يختلف مع الإخوان كجماعة، مشيرا إلى أن التهمة التي توجه له هي انتماؤه لتنظيم إرهابي محظور.
ads

تعليقات فيسبوك

تعليقات صدى البلد

ﺗﺼﻮﻳﺖ

هل تؤيد مقترح فرض رسوم على المعتمرين الذين سبق لهم أداء المناسك خلال 3 سنوات؟

هل تؤيد مقترح فرض رسوم على المعتمرين الذين سبق لهم أداء المناسك خلال 3 سنوات؟