ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
مدير التحرير
صفاء نوار

حصاد الزراعة.. طرح 2775 رأس أغنام وعجول أضاحي بسعر موحد 57 جنيها للكيلو القائم..عمان تستورد اللقاحات البيطرية المصرية.. والانتهاء من مشروع تطوير الري الحقلي في 10 محافظات

الجمعة 10/أغسطس/2018 - 11:46 ص
الدكتور عزالدين أبوستيت
الدكتور عزالدين أبوستيت وزير الزراعة
جمال صلاح الدين
وزارة الزراعة:
-طرح أغنام وعجول أضاحي بسعر موحد 57 جنيها للكيلو
-الإنتهاء من المرحلة الأولى لمشروع الري الحقلي في 10 محافظات
-عمان ترحب باستيراد اللقاحات البيطرية واعتماد المصانع المصرية للإنتاج
-كل الدعم للقطاع الخاص والمستثمرين في الزراعة والثروة الحيوانية


شهدت وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي، نشاطا ملحوظا خلال الأسبوع الماضي، حيث أعلنت وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي، عن طرح 2775 رأسا من العجول البلدية البقري والجاموسي، وأغنام الأضاحي، من بينها 1919 رأسا من عجول الجاموس والأبقار و856 رأسا من الأغنام، للبيع للمواطنين من خلال مزارعها ومحطاتها البحثية وجمعيات الإصلاح الزراعي بسعر موحد 57 جنيها للكيلو القائم، وذلك استعدادا لعيد الأضحى المبارك.

وكشفت الوزارة في بيان لها عن خريطة تفصيلية موضح بها مناطق البيع في 13 محافظة، والأعداد المتوافرة بها، والتي سيتم طرحها بداية من اليوم وحتى نفاذ الأعداد المطروحة.

ونوه البيان إلى أنه تم طرح 416 رأسا من عجول الجاموس بمحافظة الشرقية بوحدة تحسين الإنتاج النباتي والحيواني بكفر الحمام، وجمعيات الإصلاح الزراعي لتسويق العجول بالزقازيق،وبلبيس، وههيا، وكفر صقر،كما طرحت 756 رأسا من عجول الجاموس والأبقار والأغنام بمحافظة القليوبية من خلال محطة بساتين القناطر، ومزرعة جزيرة الشعير، ووحدتي تحسين الإنتاج النباتي والحيواني بجزيرة الشعير وقها.

وفي محافظة الإسماعيلية، تم طرح 79 رأسا من عجول الجاموس والأغنام، في محطة البحوث، ومشروع تطوير النظم الزراعية بمحطة بحوث شرق القناة، فضلًا عن 117 رأسا من الأبقار والأغنام بمحافظة البحيرة من خلال وحدات تحسين الإنتاج النباتي والحيواني بأدفينا وصفط خالد، والبوصيلي، فضلًا عن مزرعة المعمل المركزي للأغذية والأعلاف بالأراضي الجيرية.

كما أعلنت الوزارة عن طرح 662 رأسا من عجول الجاموس بمحافظة المنوفية،من خلال جمعيات الإصلاح الزراعي لتسويق العجول بشبين الكوم، وأشمون، فضلًا عن الجمعية المركزية، كذلك بمنفذ مشروعات الجمعية العامة بشبين الكوم.

وطرحت الوزارة 161 رأسا من العجول الجاموسي والبقري والأغنام بمحافظة كفر الشيخ من خلال محطة سخا، ودوار القرضا، ووحدة تحسين الإنتاج النباتي والحيواني بكفر الشيخ، كما أعلنت عن طرح 528 رأسا من عجول الجاموس والأغنام بمحافظة الفيوم من خلال وحدة تحسين الإنتاج النباتي والحيواني بطامية، وجمعيات الإصلاح الزراعي لتسويق العجول المركزية، وطامية، وأبشواي، والفيوم.

كما طرحت 11 رأسا من العجول البقري والجاموسي والأغنام بمحطة بحوث سدس ببني سويف، و12 رأسا من الأغنام بمحطة بحوث ملوي بمحافظة المنيا، و10 رؤوس من الأغنام بمحطة البحوث بمحافظة أسيوط، و9 رؤوس من الجاموس بوحدة تحسين الإنتاج النباتي والحيواني بشندويل بمحافظة سوهاج، فضلًا عن 10 رؤوس من الأغنام بوحدة تحسين الإنتاج النباتي والحيواني بالمطاعنة بمحافظة الأقصر، و4 رؤوس من الأغنام بمحطة البحوث بالوادي الجديد.

من جهته، قال الدكتور عز الدين أبو ستيت وزير الزراعة واستصلاح الأراضي،إن ذلك يأتي حرصًا من الوزارة على تخفيف العبء عن كاهل المواطنين مع حلول عيد الأضحى المبارك، بحيث يتم البيع مباشرة للمواطنين دون تدخل التجار، والحد من أي فرص للتلاعب بالأسعار.

وعلى جانب آخر، أكدت الدكتورة منى محرز، نائب وزير الزراعة واستصلاح الأراضي للثروة الحيوانية والسمكية والداجنة، أنه تم تنفيذ ما يزيد على 225 ألف فدان حتى الآن، كنموذج إرشادي ضمن مشروع تطوير الري الحقلي، بمعدل تنفيذ سنوي يتراوح بين 80 و100 ألف فدان، ضمن المساحة المستهدف وصولها إلى 250 ألف فدان في 10 محافظات هي: "البحيرة، كفر الشيخ، الدقهلية، الشرقية، بنى سويف، المنيا، أسيوط، سوهاج، قنا، الأقصر"، وهو ما يتفق مع الرؤية المستقبلية للحكومة المصرية ويعد إنجازًا كبيرًا يستحق التحية والتقدير.

جاء ذلك خلال الكلمة التي ألقتها الدكتورة منى محرز نيابة عن الدكتور عز الدين أبوستيت، وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، في ورشة العمل الخاصة بختام المرحلة الأولى لمشروع تطوير الرى الحقلى الممول من كل من البنك الدولي والوكالة الفرنسية للتنمية وبمشاركة الصندوق اليابانى الاجتماعى، بحضور ممثلى الهيئات الدولية المانحة، ومنظمتي الأغذية والزراعة للأمم المتحدة "الفاو"، والصندوق الدولي للتنمية الزراعية "إيفاد"، وممثلي وزارات الزراعة والري والاستثمار والكهرباء.

وأشارت "منى محرز"،إلى أن المشروع نجح في تطوير الري الحقلى لمساحة تزيد على 160 ألف فدان بمحافظتى البحيرة وكفر الشيخ استفاد منها ما يزيد عن ربع مليون أسرة ريفية بمناطق عمل المشروع، بما ساهم فى تحقيق عدالة فى توزيع المياه، لافتة إلى أنه ساهم أيضًا فى خفض تكلفة تشغيل وصيانة نظم الري الحقلى بنسبة تصل إلى 40%، وتخفيض زمن الري بنسبة بلغت حوالي 43%، فضلا عن إحداث زيادة ملموسة فى دخل الأسرة الريفية بمقدار 30%.

ولفتت نائب وزير الزراعة إلى أن المشروع ساهم بذلك في زيادة الرقعة الزراعية بنحو 4%، ما انعكس بدوره على توفير مياه الرى الحقلى بمقدار يصل إلى 20% يمكن استخدامها لرى مساحات الاستصلاح الجديدة بخلاف توفيره للعديد من فرص العمل اليومية.

وأكدت أن مشروع تطوير الرى الحقلى يعد برنامج حيوي وضروري لمستقبل الدولة المصرية وينبغي أن تتضافر كافة الجهود الوطنية والدولية لإنجاحه باعتبار المياه حقًا أصيلًا للأجيال القادمة، مشددة على ضرورة العمل والبناء على ما تم من إنجازات ونجاحات ناتجة عن أعمال تطوير الري الحقلي بالتعاون مع وزارة الموارد المائية والري، والوزارات المعنية وهيئات التمويل الدولية وذلك لإعداد برنامج عمل جديد لاستكمال تحقيق مستهدفات استراتيجية التنمية الزراعية 2030 الخاصة بتطوير الري الحقلى لمساحة 5 ملايين فدان من الأراضى القديمة.

وأوضحت نائب وزير الزراعة، أن المشروع استهدف ترشيد المياه وضمان وصولها الى كافة المزارعين بالقدر المطلوب والوقت المحدد للري، بالإضافة إلى استخدام المياه الاستخدام الأمثل وفقا لتوجهات الدولة المصرية بالعمل على الحفاظ على كل قطرة مياه لمواجهة الاحتياجات المجتمعية المختلفة وتدعيم برامج استصلاح الأراضى وتوفير المياه اللازمة لمشروع استصلاح المليون ونصف مليون فدان، مثمنة الدور الذى تم القيام به لإنجاح المشروع وتحقيق مستهدفاته ودعم أصحاب الحيازات الصغيرة فى مناطق العمل بالمحافظات وتوفير حياة أفضل للأسر الريفية.

كما رحبت الدكتورة منى محرز نائب وزير الزراعة للثروة الحيوانية والسمكية والداجنة بنتائج الاجتماع المشترك مع وفد وزارة الزراعة بسلطنة عمان، الذي انتهي إلى الموافقة على تسجيل مصانع اللقاحات البيطرية في سلطنة عمان، والسماح باستيراد المنتجات المصرية من هذه اللقاحات.

وقالت محرز، في تصريحات صحفية إن الوفد العماني أكد ثقته الكاملة بالمنتج المصري بشكل عام وأبدوا إعجابهم وثقتهم بالإنتاج المصري من اللقاحات البيطرية التي زادت بعد زيارتهم لأحد المصانع المصرية لإنتاج اللقاحات بالقطاع الخاص.

وأعربت منى محرز عن ترحيبها بتقديم مصر الدعم الفني ونقل الخبرات المصرية بهدف رفع كفاءة وتدريب الأخوة من الكوادر العمانية من العاملين بالمعامل البيطرية بالسلطنة، لما تمتلكه وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي من مجموعة ضخمة وذات سمعة عالمية من المعامل المعتمدة دوليا للمواصفة القياسية الدولية الأيزو 17025 للفحص المعملي للمنتجات الزراعية والأعلاف ولفحوصات الإنتاج الحيواني والسمكي والداجني.

وأكدت أن مصر حريصة على الحفاظ على سمعتها التصديرية لمختلف دول العالم، وفتح أسواق جديدة في الخارج للمنتجات المصرية سواء من الحاصلات الزراعية أو المنتجات الحيوانية والداجنة، من خلال اتباع أفضل الممارسات العلمية الحديثة، خلال كافة مراحل الإنتاج، وتطبيق معايير الجودة في تقييم اللقاحات بما يساهم أيضًا في الحفاظ على الصحة العامة للمواطنين، وتحقيق الأمن الغذائي.

وأبدت "محرز"، استعداد مصر لتقديم الدعم الفني للجانب العماني في مجال التحكم في الأمراض الوبائية وتنفيذ خطط التحكم والسيطرة على الأمراض وذلك من خلال الكوادر الفنية بالهيئة العامة للخدمات البيطرية وكذلك الدعم الفني ونقل تكنولوجيا إنتاج اللقاحات البيطرية خاصةً لمرض البروسيلا ومرض نظير السل بالأغنام.

وأبدى الوفد العماني برئاسة الدكتور أحمد عبيد الجساسي ترحيبه استيراد اللقاحات المصرية وتسجيل مصانع اللقاحات المصرية بالسلطنة، مشيرا إلي أهمية تفعيل بروتوكول للتعاون بين البلدين في مجالات عدة منها استيراد اللقاحات وتبادل الخبرات ونقل التكنولوجيا المصرية الى السلطنة.

ونوهت بأنه تم إخطار مصر رسميا بإعتماد شركتين مصريتين،لتصدير منتجاتهما من بيض المائدة السائل المعامل حراريًا الى السلطنة، وذلك حسب الإجراءات والنظم المطبقة والمعمول بها في هذا الشأن، منها قيام وفد من المديرية العامة للثروة الحيوانية بوزارة الزراعة العُمانية، للإطلاع على عدد من المنشآت المنتجة للبيض في مصر، وكافة مراحل السلسلة الإنتاجية وحتى الانتهاء من تجهيز المنتج النهائي، مشددة إلي إنه تم التأكد من التزام شركتي تصدير البيض إلى عمان.

وأوضحت أن مصر لديها ميزة نسبية في إنتاج البيض، لتلبية احتياجات السوق المحلي والتصدير إلى الخارج، مشيرة إلي أن إجمالي ما تنتجه مصر من بيض المائدة بلغ حوالي 14 مليار بيضة سنويًا، وهو ما يحقق الاكتفاء الذاتي وفائض تصديري للخارج، يساهم في زيادة الدخل القومي للبلاد، وجلب العملة الصعبة.

وفي سياق متصل يقوم الدكتور عزالدين أبوستيت وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، بجولة اليوم الجمعة إلى محافظتي كفر الشيخ والغربية.

ويتفقد وزير الزراعة زار وزير الزراعة محافظتي الغربية وكفر الشيخ، وتفقد عددا من المشروعات الزراعية بالمحافظتين والوقوف على آخر التطورات بها، وعقد مؤتمرين صحفيين للرد على كل ما يشغل مواطني المحافظتين.

كما تفقد وزير الزراعة واستصلاح الأراضي يرافقه اللواء خالد فودة محافظ جنوب سيناء والدكتور أيمن عمار رئيس الهيئة العامة للثروة السمكية والمهندس عاطف حامد وكيل وزارة الزراعة بجنوب سيناء، المشروعات الزراعية بالمحافظة.

ووضع وزير الزراعة، حجر الأساس لمزرعة سمكية تابعة لهيئة الثروة السمكية، كما تفقد مشروع بحثي تابع لمعهد علوم البحار بأكاديمية البحث يهدف إلى تقديم الدعم الفني لخزانات المياه كما تفقد مزرعة حيوانات تابعة لمؤسسة مصر الخير وأيضا مزروعة متكاملة لإنتاج الفاكهة والخضراوات والأسماك ملك لأحد المواطنين.

وأكد وزير الزراعة أن الوزارة تقدم كل الدعم للقطاع الخاص وللمستثمرين في مجال الزراعة والثروة الحيوانية والداجنة والسمكية لأنهم يعملون في ظروف صعبة، مشيرا ان الوزارة تذلل كافة العقبات أمامهم وأضاف أن محافظة جنوب سيناء تتمتع بمواد طبيعة كبيرة سوف يتم تعظيمها في الفترة القادمة.

من جانبه،أكد اللواء خالد فودة محافظ جنوب سيناء على أهمية الزراعة لتوفير الغذاء وفرص العمل لأهالي سيناء وأيضا فتح مجالات جديدة بجانب السياحة وأن إمكانيات مدينة الطور الزراعية تستطيع توفير الغذاء للمحافظة بالكامل وللسياحة أيضا.
ads

تعليقات فيسبوك

تعليقات صدى البلد

ﺗﺼﻮﻳﺖ

هل تتوقع نجاح نظام شركات الشخص الواحد فى تقدم الاقتصاد المصري؟

هل تتوقع نجاح نظام شركات الشخص الواحد فى تقدم الاقتصاد المصري؟