ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

قمة السبع 2019 .. ننشر تفاصيل التعاون المصري الفرنسي في ملف التعليم قبل الجامعي

السبت 24/أغسطس/2019 - 07:46 ص
قمة السبع 2019
قمة السبع 2019
ياســـمين بدوي
يصل الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم السبت إلى مدينة (بياريتز) الفرنسية؛ للمشاركة في اجتماعات قمة السبع 2019 ، التي تترأسها فرنسا .

وقمة مجموعة الـ7 تعد أكبر تجمع دولي على الصعيد الاقتصادي، فهي تضم 7 دول كبرى هي الولايات المتحدة الأمريكية وفرنسا وألمانيا وبريطانيا واليابان وإيطاليا وكندا والاتحاد الأوروبي.

وتولي هذه القمة - وفقا لما نشر على موقع الرئاسة الفرنسية (الإليزيه) - أهمية لبناء الثقة الرقمية باعتبار التكنولوجيا الرقمية هي جزء لا يتجزأ من اقتصاديات ومجتمعات الدول الأعضاء.

وبمناسبة وجود الرئيس عبد الفتاح السيسي في فرنسا اليوم ، ينشر موقع صدى البلد أوجه التعاون بين مصر وفرنسا في ملف التعليم قبل الجامعي.

حيث شهدت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني تعاونًا كبيرًا مع فرنسا في مجال التعليم ، تمثل هذا التعاون فى عدة أوجه منها : ترجمة المناهج الجديدة باللغة الفرنسية، وترجمة المحتوى الرقمى على بنك المعرفة والذى يستهدف الصفوف فى المرحلة الثانوية، وإتاحته باللغة الفرنسية، والإعداد لتدريس اللغة الفرنسية كلغة ثانية فى جميع مدارس الجمهورية بداية من الصف الأول الإعدادى، بالإضافة إلى تدريب معلمى اللغة الفرنسية.

وجاء هذا التعاون على مستوى الموارد الرقمية الخاصة ببنك المعرفة ، حيث تم التعاون بين وزارة التربية والتعليم مع الجانب الفرنسي في تزويد بنك المعرفة بالموارد التعليمية ، حيث رحب الجانب الفرنسي بذلك ، ويتم حاليا دراسة ومناقشة الموارد التعليمية المراد تزويدها لبنك المعرفة.

كما تم التعاون أيضا في تدريب معلمي اللغة الفرنسية ، حيث يتم تدريب معلمي اللغة الفرنسية في مصر على تحسين مهارتهم اللغوية وتعزيز الممارسات التربوية داخل الفصول الدراسية مما ينعكس أثره على الطلاب .

وتمثل التعاون كذلك في العمل على توقيع اتفاق التضامن الأولوي الابتكاري ، ويختص هذا الإتفاق في دعم تحسين تعليم اللغة الفرنسية والتعليم باللغة الفرنسية في المدارس الحكومية المصرية ، حيث يهدف الاتفاق إلى تحسين مستوى اللغة الفرنسية والممارسات اللغوية للمعلمين.

كما تتعاون وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني مع الجانب الفرنسي في تطوير مناهج اللغة الفرنسية كلغة أجنبية ثانية وتحسين جودة تعليم اللغة الفرنسية والتعليم باللغة الفرنسية في المدارس الحكومية المصرية وتعزيز مكانة اللغة الفرنسية كلغة تدريس.

و تعاونت وزارة التربية والتعليم مع الجانب الفرنسي على ترجمة مناهج اللغة الفرنسية ، حيث تمت ترجمة مناهج اللغة الفرنسية في العام الماضي لمرحلة رياض الاطفال والصف الاول الابتدائي وجاري ترجمة مناهج اللغة الفرنسية للصف الثاني الابتدائي.
كما تم العمل والتعاون مع السفارة الفرنسية على زيادة عدد المدارس التابعة لها في مصر .

كما تم التمديد التعاون بين الوزارة والمعهد الأوروبي للتعاون والتنمية وغرفة التجارة والصناعة الفرنسية ، وذلك في ضوء خطة المعهد الاوروبي للتعاون والتنمية في التوسع في عدد المدارس التي تطبق بها مشروع بذور الامل في مصر ، فجاء هذا البروتوكول لتطبيق مشروع بذور الامل داخل عدد 2 مدارس فنية صناعية أخرى ، ليكون اجمالي عدد المدارس المطبق بها المشروع ، 4 مدارس صناعية حكومية .

ويعمل هذا البرنامج على : المساهمة في تحديث المناهج الحالية لزيادة التدريبات العملية وإدخال تقنيات جديدة ، والمساهمة في تجديد وتجهيز المعامل للمدارس الفنية، وتدريب الطلاب والمعلمين ، وتغيير نظرة المجتمع للتعليم الفني.

وكانت وزارة التربية والتعليم قد استقبلت في مايو 2019 ، ستيفان روماتيه سفير فرنسا بالقاهرة والوفد المرافق له ، لمناقشة عدة موضوعات متعلقة بمشاريع التعاون بين مصر وفرنسا في إطار خطط تطوير التعليم.

وقد تم خلال هذا اللقاء ، بحث سبل التعاون المشترك فى مجال التعليم ومنها وضع بعض الموارد الرقمية باللغة الفرنسية على بنك المعرفة، والامتحان الخاص باللغة العربية لطلاب المدارس التابعة للسفارة الفرنسية قبل الدخول للجامعة حفاظًا على اللغة العربية والهوية المصرية، وترجمة أسئلة الاختبارات إلى اللغة الفرنسية.

وقد وقعت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، بروتوكول تعاون مشترك مع الغرفة التجارية الفرنسية بالقاهرة لإطلاق مدرسة إليكترو مصر للتكنولوجيا التطبيقية بمدينة العبور بمحافظة القليوبية، وذلك في إطار سعي الوزارة لتطوير التعليم الفني ورفع جودته.

وقالت حبيبة عز مستشارة وزير التربية والتعليم ومنسق مشروع إصلاح التعليم، إن مدرسة إليكترو مصر للتكنولوجيا التطبيقية هي أول مدرسة فنية مصرية متخصصة بمجال الصيانة الكهربائية ستحصل على الإعتماد الفرنسي، مما سيجعلها بؤرة تعليمية ومركز تدريبي متخصص يقصده الكثيرين.

وأضافت عز، أنه بالفعل قد تقدم الكثير من الطلاب من محافظات القاهرة الكبرى للإلتحاق بمدرسة إليكترو مصر للتكنولوجيا التطبيقية خلال شهر يوليو الماضي، وقد تم بالفعل إجراء اختبارات القبول لهم فى اللغة العربية والإنجليزية والرياضيات، وذلك بالإضافة إلي خضوعهم للمقابلات الشخصية، ليتم في النهاية اختيار 120 طالب فقط للالتحاق بالمدرسة في أول سنة دراسية بها، وقد تم الإعلان عن نتيجة هؤلاء الطلاب وأسمائهم بمديريات التربية والتعليم بمحافظات القاهرة والجيزة والقليوبية.

واختتمت عز، أنه سيتم توفير العديد من المميزات لطلاب هذه المدرسة مثل الحصول على شهادة مصرية ذات جودة عالمية، وتوفير تدريبات عملية لهم بالمصانع والشركات، والرعاية الصحية، وحصولهم على مكافآت مادية أثناء فترات التدريب العملي، ذلك بالإضافة إلي الأنشطة الفنية والرياضية والترفيهية التي تساعدهم في تطوير مهاراتهم القيادية والحياتية وزيادة ثقتهم بأنفسهم.