Advertisements
Advertisements

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
Advertisements
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

جمالها لم يشفع لها .. القصة الكاملة للهجوم على شيرين رضا بسبب الأضحية

السبت 10/أغسطس/2019 - 04:16 م
شيرين رضا
شيرين رضا
Advertisements
سلمى عبد الناصر
جمالها لم يكن كافيا بالنسبة لجمهورها لكي يعفو عنها أو يتخطى عن زلتها، وكشر عن أنيابه أمامها، بعد تغريدتها الأيام الماضية عن أضحية العيد، الأمر الذي أشعل مواقع التواصل الاجتماعي ضد شيرين رضا، ولم ترضهم مبرراتها بعد سخريتها من أضحية العيد والتي اعتبروها هجوما وانتقادا لشعائر الدين الإسلامي.

ونشرت الفنانة شيرين رشا، صورة لأغنام تأكل من القمامة، وغردت في تعليق لها على الصورة قائلة :" يا ترى ايه الحيوان اللي محرم أكله علي المسلمين لأنه "بياكل من الزبالة؟؟"، واعتبر المصريون تلك التغريدة تهكما على الإسلام، الذي حرم تناول لحم الخنزير، وربطت شيرين رضا بين حرمانية تناول لحم الخنزير الذي يعيش على أكل القمامة والمخلفات وبين صورة المواشي التي أكلت من القمامة.


انهالت التغريدات ردا على الفنانة شيرين رضا، بعد طعنها في صحة أضحية العيد، ولم يقتصر الأمر على الشعب المصري فقط، بل أغضبت التغريدة جموع الشعب العربي الذي حرص على الرد عليها.


ورد عبد الله رشدي على تغريدة شيرين رضا قائلا :"لا يجوز لأصحابِ المواشي أن يُطْعِموها من القمامة، لأن ذلك يضر بالماشيةِ وبمن سيأكلها بعد ذلك، وأما الخنزير فالله حرمه سواء أكل من القمامةِ أم من غيرِها، لدينا ثقة في نظام الله الذي أنزله لنا ونحن نتبع كلامه ثقةً في حكمتِه التي ملأتْ صورُها هذا الكون، فنطيعُه إيمانًا وتصديقًا".

وفي الساعات الأخيرة خرجت شيرين رضا عن صمتها بعد الهجوم عليها من رجال الدين، وغردت عبر حسابها الرسمي قائلة :"بدل ما تهاجموني أنا على تويتة، هاجموا اللي بيخلو الاضحية تأكل من الزبالة، لأنها ستنتهي في بطونكم، وكفاية مزايدة والنبي، لان ربنا هو اللي بيحاسب مش انتم #النظافة_من_الايمان".

ورد رجال الدين على تغريدة شيرين رضا، و أوضحوا حكم الشرع في تناول لحم الماشية التي أكلت من لحم القمامة، فلم يورد نص محدد يحرم تناول الماشية التي تأكل القمامة ولكن ربما يكون طهارتها محبذ إن كانت القمامة نجسة فيستحب إطعامها يومين بعيدا عن المخلفات لطهارتها، وأما إن كانت القمامة بواقي طعام فلا حرج عليها، وبعيدا عن القمامة والنجاسة، حرمت لحم الخنزير على المسلمين صراحة دون الاشتراط تناولها قمامة أو لا.

Advertisements

الكلمات المفتاحية

Advertisements