AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

بعد زيادة معدل الجريمة.. الرئيس اللبناني يوجه رسالة للمواطنين.. فيديو

الثلاثاء 14/يناير/2020 - 02:18 م
الرئيس اللبنانى ميشال
الرئيس اللبنانى ميشال عون
Advertisements
آيات أحمد
قال الرئيس اللبنانى ميشال عون، إن الضغط الاقتصادى المتزايد أدى إلى نزول الناس إلى الشوارع للمطالب المعيشية المحقة ولمحاربة الفساد، وشكلت التظاهرات خصوصًا فى بدايتها فرصًا حقيقة لتحقيق الإصلاح المنشود لأنها هزت المحميات الطائفية وقطعت الخطوط الحمراء وباتت المحاسبة ممكنة وأعطت فرصة للقضاء وتحركت فى أكثر من اتجاه من خلال إقالة الحكومة السابقة.

وأضاف الرئيس اللبنانى، خلال كلمته أمام أعضاء السلك الدبلوماسى، منذ قليل، أن هناك محاولة استغلال بعض القوى السياسية للتحركات الشعبية أدت إلى تشتت بعضها وإغراقها فى راديكالية رافضة، وأفقدتها الوحدة التى انطلقت منها للمطالبة بإحداث التغيير.

وتابع الرئيس اللبنانى، أن هناك الشائعات المختلفة من بعض الإعلام والمتظاهرين أدى إلى انحراف تحديد مكامن الفساد الحقيقى وصانعيه بصورة صحيحة.

ووجه رسالة للمواطنين اللبنانيين، قائلًا "أعول على اللبنانيين فى المنازل والشوارع على التعاون لمحاربة الفساد".، مؤكدًا أن الجيش والقوى الأمنية تعاملوا بحكمة كبيرة مع الحركة الشعبية وحفظوا حريتهم فى التعبير وحافظوا على حرية المواطنين وحقهم فى التنقل والذهاب إلى أعمالهم ومنازلهم.

وأوضح أن الوضع فاق الأزمات الاقتصادية وانعكس سلبًا على الوضع الأمني فزاد معدل الجريمة فى جميع أنواعها بعد أن حقق لبنان تقدمًا لافتًا فى خفضها خلال العامين المنصرمين.

وأضاف أنه كانت ولادة الحكومة المنتظرة خلال الأسبوع الماضى ولكن بعض العراقيل عاقت دون ذلك، لافتًا إلى أن تشكيل الحكومة يتطلب اختيار أشخاص جديرين بثقة الناس والمطلوب حكومة لديها برنامج سريع للتعامل مع الأزمات المالية الضاغطة.

وتابع: سنبقى نبذل كل الجهود الممكنة للتوصل إلى الحكومة الموعودة مقدمين المصلحة الوطنية العليا على أى شيء آخر.
Advertisements
AdvertisementS