AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

2020 عام الإنجاز الحقيقي.. إعلامية كويتية: الإمارات شطرت الذرة واكتشفت المجرة رغم جائحة كورونا

الأحد 02/أغسطس/2020 - 11:14 ص
براكة
براكة
Advertisements
ميس رضا

قالت الإعلامية الكويتية عائشة الرشيد، إن دولة الإمارات العربية المتحدة قطعت شوطا كبيرًا في مجال الطاقة، ما يجعلها بين مصاف الدول العظمى وبين أول خمس دول على مستوى العالم تقدما في شتى المجالات.


وأوضحت "الرشيد"، فى تصريحات خاصة لـ صدى البلد"، أن إعلان الإمارات أمس عن نجاح تشغيل أول مفاعل سلمي للطاقة النووية فى العالم العربي فى محطة براكة بأبوظبي يعد إنجاز حضاري تنموي و إنجاز جديد يضاف لسجل الإمارات المشرف بفضل سواعد أبنائها وقيادتها الحكيمة وشعبها الواعى، مشيرة إلى أن ما تم بأيادي فرق العمل الإماراتية الوطنية المخلصة بتحميل حزم الوقود  وإجراء اختبارات شاملة وإتمام عمليات التشغيل.

 

ولفتت الرشيد، إلى أنه بالرغم من جائحة كورونا التى خيمت بظلالها على العالم إلا أن دولة الإمارات ماضية بكل عزم دون توقف والإنجازات تتوالى يوما عن يوم، وما حققته فى 2020 بإطلاق مسبار الأمل والإعلان عن تجربة نجاح أو مفاعل نووي هو إنجاز حقيقى ويعد رسالة قوية للعالم أجمع بأن العرب قادرون ولا يعرفون فى قاموسهم كلمة المستحيل.

 

ووجّهت الرشيد، تحية إجلال وإكبار إلى دولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة وقيادتها وحكومتها النموذج الذى يحتذى به والشعب الراقى الذى يضرب به المثل فى الأخلاق والرقي، مهنئة الشيخ محمد بن زايد ولى عهد أبو ظبي بالإنجاز الكبير قائلة: إنه القائد الفارس.

 

وفي خطوة مفاجئة ومبشرة، أعلنت دولة الإمارات نجاح تشغيل أول مفاعل نووي سلمي في العالم العربي.


وقال الشيخ محمد بن راشد، نائب رئيس الإمارات حاكم دبي، في تغريدة على "تويتر": "نعلن اليوم عن نجاح دولة الإمارات في تشغيل أول مفاعل سلمي للطاقة النووية في العالم العربي، وذلك في محطات براكة للطاقة النووية بأبوظبي".

 

وأضاف بن راشد: "نجحت فرق العمل في تحميل حزم الوقود النووي وإجراء اختبارات شاملة وإتمام عملية التشغيل بنجاح. أبارك لأخي محمد بن زايد هذا الإنجاز".


وتابع: "الهدف هو تشغيل أربع محطات للطاقة النووية ستوفر ربع حاجة الدولة من الكهرباء بطريقة آمنة وموثوقة وخالية من الانبعاثات.. الإمارات شطرت الذرة.. وتريد استكشاف المجرة" 


وكانت الهيئة الاتحادية للرقابة النووية، الجهة الرقابية المسؤولة عن تنظيم القطاع النووي في دولة الإمارات، أعلنت فى فبراير الماضى إصدار رخصة تشغيل الوحدة الأولى بمحطة "براكة" للطاقة النووية لصالح شركة "نواة للطاقة"، التابعة لمؤسسة الإمارات للطاقة النووية، التي تتولى بدورها مسؤولية تشغيل المحطة الواقعة في منطقة الظفرة بإمارة أبوظبي.

Advertisements
AdvertisementS