ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

استخرج جثث بالوعة الصرف الصحي بمفرده.. يحيى ابن المنوفية: كدت أفقد حياتي والوضع كان مأساويا |صور

الإثنين 11/نوفمبر/2019 - 12:51 م
استخرج جثث بالوعة
استخرج جثث بالوعة الصرف الصحي بمفرده.. يحيى ابن المنوفية
Advertisements
مروة فاضل
لم يخش الموت بعد ان ابتلعت بالوعة الصرف الصحي بقريته بمم بمركز تلا بـ محافظة المنوفية 6 من جيرانه نزلوا لتسليك البالوعة بعدما طفحت مياه الصرف بمنازلهم ولكنهم لم يخرجوا منها أحياء .. يحيى عمار البالغ من العمر 35 عاما استخرج جثث 4 متوفين ومصابين من البالوعة بمفرده.

" المنقذ " هكذا اطلق عليه اهالي قرية بمم  بعدما تأخرت سيارة الإنقاذ النهري المعدة خصيصا لانتشال الأهالي من بالوعات الصرف الصحي حيث نزل بمفرده بعدما غاب من نزلوا الي البالوعة لتسليكها دون سماع أصواتهم.

قال يحيى عمار لــ صدى البلد : إنه كان يعمل في مغسلة سيارات على بعد امتار قليلة من الحادث وفوجئ بنزول الأهالي إلي بالوعة الصرف الصحي واختفائهم وسط نداءات الاستغاثة، موضحا أن الاهالي كانوا يخشون النزول للبالوعة خوفا علي حياتهم.

وأضاف، قائلا " نزلت بهدومي للبلاعة وربنا قدرني وطّلعت جثتين وطلعت..ويضيف: الوضع داخل البالوعة كان مأساويا لانخفاض نسبة الاكسجين واختناق اهالي القرية بداخلها".

وتابع أنه لم يخش الموت وكان هدفه الأول محاولة اخراج الأهالي حيث نزل مرة اخرى بعد التقاط انفاسه وقام بربط الثلاثة الباقين وقام بإخراجهم.

واكد انه انكتب له عمر جديد فالوضع داخل البالوعة كان يقضي بوفاة أى شخص ينزل اليها بسبب قلة الاكسجين، موضحا أن المتوفين الخمسة تعرضوا للاختناق.

كانت نيابة تلا قد استدعت يحيى عمار شاهد العيان على الواقعة لسماع أقواله .

أقرا ايضا:



يذكر ان قرية " بمم " قد شهدت ليلة سوداء عاشها الأهالي بعد مصرع 5 اشخاص من اهالي القرية داخل بالوعة صرف صحي وسط حزن الجميع، وهم :"رضا كرم عمار 30 سنة جثة هامدة، هاني الجمل 32 سنة جثة هامدة، محمد عبده خفاجة 40 سنة جثة هامدة، محمد عيد البيومي 40 سنة جثة هامدة"، جمعة الموسى الاقرع 43 سنة" واصابة كل من " محمد العبد 40 سنة .

وعلي الجانب الاخر اخلت محافظة المنوفية في بيان لها مسئوليتها عن ما فعله الاهالي حيث اصدرت بيانا تؤكد فيه " انه تم تسليم محطة رفع بمم للشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي بالمنوفية في شهر نوفمبر 2018 للتشغيل والانتفاع بها بخط طرد 7 كم واجمالي شبكات الانحدار 12 كم وتم تطهير وتسليم 10 كم وتوصيلها وتشغيلها للصرف الرئيسي في منتصف شهر اكتوبر 2019، وكان المتبقي 2 كم وكان معلنا تسليمه 11 نوفمبر ولذلك تم غلقه كاجراء متبع في الخطوط الجارى العمل بها لحين تسليمها" ، موضحا البيان " أن الاهالي قاموا بتوصيل منازلهم بالمخالفة علي خط الانحدار الفرعي علي مسافة 2 كم والذي لم يتم تسلكيه وتسليمه وقاموا بصرف منازلهم عليه بالمخالفة ودون علم الشركة ونظرا لان الحطة الفرعى به طبه عند نقطة المصب مع الخط الرئيسي طفحت المياه بمنازلهم.

وأكد البيان أن الاهالي قاموا برفع غطاء المطبق الرئيسي لبالوعة الصرف الصحي لتكسير العلبة الموجودة علي الخط الفرعي دون حضور اى مندوب من طرف المقاول او الشركة المنفذة او الشركة القابضة بغرض تسليك الخط لإمرار الصرف الصحي الخاص بهم والمنفذ بمعرفتهم مما ادى الي اختناق بعضهم نتيجة استنشاق غاز الميثان المتواحد بكثافة عالية داخل الخط الرئيسي بسبب عدم معرفتهم بالأساليب الصحيحة للتعامل في مثل هذه الحالات.

وقرر اللواء سعيد عباس محافظ المنوفية، صرف 10 آلاف جنيه للمصابين من صندوق الكوارث كإعانة عاجلة.

كما قرر فتح تحقيق عاجل في الأمر وعرض التقرير عليه فور الانتهاء من التحقيقات، مشددا علي مديرية الشئون الصحية ورئيس مركز تلا بتقديم كافة أوجه الرعاية الصحية للمصابين وكافة العون لاهاليهم.
استخرج جثث بالوعة الصرف الصحي بمفرده.. يحيى ابن المنوفية: كدت أفقد حياتي والوضع كان مأساويا |صور
استخرج جثث بالوعة الصرف الصحي بمفرده.. يحيى ابن المنوفية: كدت أفقد حياتي والوضع كان مأساويا |صور
استخرج جثث بالوعة الصرف الصحي بمفرده.. يحيى ابن المنوفية: كدت أفقد حياتي والوضع كان مأساويا |صور
Advertisements
AdvertisementS