ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

ألقى المنديل.. هل يعترف جوارديولا بفشله مع مانشستر سيتي هذا الموسم؟

الأحد 01/ديسمبر/2019 - 03:36 م
جوارديولا
جوارديولا
Advertisements
أحمد سالم
قبل المباراة التي سقط فيها المغرور جوارديولا مدرب مانشستر سيتي في أرض نيوكاسل سيتي متعادلا بهدفين لمثلهما، خرج جوارديولا بتصريح لم تعهده عنه الصحافة الرياضية واعتبره الكثيرين نوع من المناورة التي اعتادها الإسباني.

قال جوارديولا في رد على سؤال حول منافسته على لقب الدوري الإنجليزي «لا أفكر في الفوز بالدوري الإنجليزي الآن» قالها وهو يبتعد عن الصدارة التي يحتلها ليفربول بفارق 9 نقاط كاملة في المركز الثالث خلفا لفريق ليستر سيتي العائد بقوة في جدول ترتيب الدوري الإنجليزي.

انكسار أم مناورة

الجماهير اعتبرت أن جوارديولا للمرة الأولى في تاريخ منافساته في الساحرة المستديرة ألقى المنديل مبكرا منذ الجولة الثالثة عشرة، بينما نجح الألماني يورجن كلوب في إسقاطه من عرشه الذي تعالى به على الجميع.

واعتبر كثيرون أن جوارديولا بارع في المناورة بالتصريحات، وهو نفسه من تمكن من تذليل هذا الفارق مع ليفربول في الموسم الماضي والفوز بلقب البريميرليج.

موقف متأزم

في هذه اللحظة وصل مانشستر سيتي إلى النقطة 29 من 14 مباراة خاضها في الدوري الإنجليزي متساويا مع ليستر سيتي الذي يتبقى له مباراة اليوم إذا تمكن من الفوز فيها سينفرد بالمركز الثاني عن جدارة.

موقف مانشستر سيتي تأزم بعد السقوط في فخ التعادل أمام نادي نيوكاسل صاحب المركز الـ 14 بـ 16 نقطة فقط، وهو الأمر الذي قد يدير وجهة المدرب الإسباني فعليا من منافسات الدوري الإنجليزي إلى التركيز في دوري أبطال أوروبا البطولة الغائبة عنه منذ رحيله عن برشلونة.

كل الإمكانات مع جوارديولا

جوارديولا هو أكثر المدربين حظا في العالم، الوحيد الذي يمتلك بدلاء من نجوم الصف الأول في أوروبا، من أمثال رياض محرز، بيرناردو سيلفا، وجوندوجان، جبريل جيسوس، ميندي، أوتاميندي وغيرهم كثيرا من اللاعبين أصحاب المهارات والقوة البدنية والمؤثرين بشكل كبير مع منتخباتهم.

بالإضافة إلى وجود نجوم في الفريق أمثال ديفيد سيلفا وسترلينج ودي بروين وكون أجويرو، لكن كل ذلك لم يفلح من جوارديولا في الفوز بلقب دوري أبطال أوروبا الذي تجرع فيه مرارة الخسارة مرتين والخروج على يد الإنجليز، ليفربول العام قبل الماضي وتوتنهام العام الماضي.
Advertisements
AdvertisementS