ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

السعودية تكشف عن شروطها للتطبيع مع إسرائيل

السبت 21/نوفمبر/2020 - 10:12 م
السعودية
السعودية
Advertisements
محمود نوفل
اكد وزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان، إن الرياض تؤيد إقامة علاقات سلام مع إسرائيل، لكن بشرط إقرار اتفاق سلام دائم وكامل يضمن للفلسطينيين دولتهم بكرامة.

وقال الأمير فيصل بن فرحان آل سعود، إنه واثق من أن الإدارة الأمريكية القادمة للرئيس المنتخب جو بايدن ستنتهج سياسات تساعد على الاستقرار الإقليمي، وأي مناقشات معها ستقود إلى تعاون أقوى وفق ماذكره صحيفة العين الإماراتية . 

واوضح خلال مقابلة افتراضية لرويترز على هامش قمة مجموعة العشرين، إنه لا يرى أي مؤشر على تهديد إقليمي أثناء الفترة الانتقالية للرئيس المنتخب جو بايدن.  

ولفت الأمير فيصل إلى أن تصنيف واشنطن جماعة الحوثي منظمة إرهابية سيكون "ملائما تماما".

وكان وزير الدولة للشؤون الخارجية السعودي عادل الجبير قد وجه تصريحات للرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن ردًا على تهديداته للمملكة العربية السعودية.

وقال الجبير لـ جو بايدن "مواقف مرشح وليست بالضرورة مواقف الرئيس".

وأضاف أن "الرؤساء عادة ما يقولون أشياء خلال حملاتهم الانتخابية تجبرهم الواقعية السياسية وتعقيدات المصالح على تعديلها والتصرف بشكل مغاير لاحقا عندما يتولون الرئاسة". 

وضرب الجبير مثلا، في حديثه إلى قناة "سي إن إن" التلفزيونية الأمريكية، بالرئيس الأمريكي الحالي دونالد ترامب الذي أعلن مواقف قاسية نسبيا من الرياض خلال حملته الانتخابية الأولى، وعندما فاز في الانتخابات كانت السعودية أول وجهة له في جولاته الخارجية.

وتابع الجبير أن الرياض لا تتعاطى إلا مع التصريحات التي تصدر عن الرئيس بعد توليه الرئاسة وليس كمرشح للانتخابات، مشيرا إلى علاقات بلاده الجيدة مع الجمهوريين والديمقراطيين على حد سواء.

وبناء على هذه الاعتبارات قال الجبير "لا أتوقع أنه سيكون هناك تغير كبير فيما يتعلق بالسياسة الخارجية لأمريكا".

وفي سياق منفصل التقى وزير الدولة السعودي للشئون الخارجية عادل الجبير، بداية الشهر الجاري في هلسنكي، الرئيس الفنلندي ساولي نينيستو، ووزير الخارجية بيكا هافيستو، ورئيس لجنة الشؤون الخارجية في البرلمان الفنلندي ميكانيكو.

ونقل الجبير تحيات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، والأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، للرئيس نينيستو، وحكومة وشعب فنلندا، والتمنيات بدوام الاستقرار والتقدم والازدهار.

‏‎وجرى خلال اللقاءات، استعراض آفاق التعاون بين البلدين، وسبل تعزيزها، وتطويرها، بالإضافة إلى بحث المستجدات الإقليمية والدولية والموضوعات ذات الاهتمام المشترك.

فيما أكد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، ومستشارة ألمانيا الاتحادية أنجيلا ميركل، ضرورة التصدي لجميع أشكال التطرف والإرهاب.

كما بحث الجانبان، ضمن اتصال هاتفي تلقاه الملك سلمان، من المستشارة الألمانية، سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين في مختلف المجالات، ودعم الجهود المبذولة لإنجاح أعمال قمة العشرين التي تستضيفها السعودية هذا الشهر.

Advertisements
Advertisements
Advertisements