ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

في يومها العالمي.. عندما منعت الإذاعة المصرية أغنية لـ صباح بسبب نُطقها المثير

السبت 13/فبراير/2021 - 02:45 م
صباح
صباح
Advertisements
أحمد سالم
في اليوم العالمي للإذاعة، تبرز الإذاعة المصرية كواحدة من التجارب الرائدة في الشرق الأوسط وأم للإذاعات العربية وبداية تطور الراديو في أفريقيا والوطن العربي.

وتحفل الإذاعة المصرية بقصص وحكايات خالدة، وثقت قوتها ونُبل رسالتها وجودة مضامينها التي ساهمت في تطور البلاد وحتى الانتصارات الخالدة والإنجازات الكبرى بها.

في عام 1957، استشاطت الفنانة اللبنانية صباح غضبا عندما عرفت بخبر رفض الإذاعة المصرية لأغنية من سحر عيونك ياه، التي كتبها لها الشاعر مامون الشناوي ولحنها محمد عبد الوهاب وشدت بها الشحرورة صباح.

وبينما راجعت صباح كلمات الاغنية ولم تجد أي كلمة أو لفظ يستدعي منع الأغنية، شكّت في كلمة "ياه" التي كررتها في الاغنية، ورجعت إلى أصدقاءها لاستبيان ازمة الكلمة لكنها انتهت الى طبيعة استخدام الكلمة في اللغة المصرية دون أي خارج.

مصلحة الفنون الإذاعية في ذلك الوقت نفت أن المنع بسبب كلمات الأغنية، التي وصفتها بأنها "لا اعتراض عليها"، كذلك قالت بأن اللحن ليس به أي أزمة وهو ما تسبب في إثارة غضب وجنون صباح، حتى تدخل محمد عبد الوهاب لمعرفة السبب.

وبعد محاولات عدة أجابت المصلحة بأن المنع بسبب طريقة نطق وأداء صباح المبالغ فيه للأغنية وهو ما اعتبرته الإذاعة مثيرا في ذلك الوقت ولا يليق بشموخ الإذاعة المصرية.

لم يكن أمام محمد عبد الواهب والشحرورة سوى فرصة وحيدة لقبول الأغنية وخروجها للنور وهو إعادة تسجيلها بطريقة أفضل وهو ما تفق عليه الملحن والمطربة ورئيس الإذاعة وبالفعل تم تسجيل الاغنية مرة اخرى وخرجت للنور في نفس العام، لتصبح من اهم اعمال صباح وأحد أغنياتها الشهيرة بالتعاون مع محمد عبد الوهاب.  
Advertisements
Advertisements
Advertisements