Advertisements
Advertisements

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
Advertisements
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

أبو الغيط: الجامعة العربية على حافة الإفلاس.. وما حدث في ثورة يناير تدمير للوطن العربي.. وترامب جاء ليرتمي في أحضان إسرائيل

السبت 18/فبراير/2017 - 03:09 ص
عمرو ممدوح
أمين الجامعة العربية:
هذا هو الناتج القومي للدول العربية
طلبت زيارة قطر أكثر من مرة دون استجابة جدية
ربط "ترامب" الإسلام بالإرهاب خطأ فادح


قال أحمد أبو الغيط، الأمين العام لجامعة الدول العربية، إن الدول العربية لا تسدد مساهماتها السنوية في مواعيدها، مشيرا إلى أن ذلك يعيق عمل جامعة الدول العربية.

وأضاف أبو الغيط، في حواره مع الإعلامي حمدي رزق، مقدم برنامج «نظرة» المذاع على فضائية «صدى البلد»، أن جامعة الدول العربية ينقصها الإمكانات المادية، مشيرا إلى أن الناتج القومي للدول العربية 2 ترليون و200 ألف مليار، أما ميزانية جامعة الدول العربية فقيمتها 60 مليون دولار سنويا، حيث أن الدول العربية تفضل العمل الإنساني كل دولة تحت علمها وحدها.

وأكد الأمين العام لجامعة الدول العربية، أن الجامعة العربية تجد صعوبة في سداد مرتبات العاملين بها، مشيرا إلى أن إفلاس الجامعة العربية يعني ضياع البيت العربي، وضياع النظام العربي الإقليمي.

وتابع أبو الغيط: إفلاس الجامعة العربية يعين تمكين القوى الخارجية من نهش جسد هذا الوطن، موضحا أن الجامعة العربية توحد مواقف العرب، حيث أن الجامعة العربية لا يقتصر عملها على العمل السياسي، بل هناك أدوار أخرى، وإغلاق الجامعة العربية يعني إغلاق الوطن العربي.

وأشار الأمين العام لجامعة الدول العربية، إلى إن القوات المسلحة تربت وتدربت وصيغة عقيدتها أنها ليست عقيدة للصدام المسلح، أو مع من يهدد المجتمع من الخارج، مضيفا: "الحمد لله ان القوات المسلحة كانت موجودة تنقذ مجتمع من مأساة كانت تدبر له في "فورة" يناير، وأنه لا يطلق على ما حدث بالدول العربية ربيع عربي، بل يطلق عليه التدمير العربي، لأن هناك 400 ألف قتلوا في سوريا.

وأردف أنه ما بين 9 إلى 11 مليون سوري خارج منازلهم، لاجئين في مختلف الدول، قائلا: "بعد كل اللي حصل في الدول العربية هل يمكن ان نسمية ربيع"، مضيفا أن هناك تنافس إيراني تركي على منطقة جنوب أو غرب المنطقة العربية، وأوساط آسيا، مشيرا إلى الدول العربية ترى أن التصدي لإيران يمكن أن ينجح من خلال تركيا.

وأضاف أبو الغيط، أن الأداء التركي لا ينظر إلا لمصالحه فقط، مشيرا إلى أن تركيا ما يهمها هو وحدة الأراضي التركية، موضحا ان هناك ملايين من الأكراد السوريين والعراقيين، مشيرا إلى أن العلاقة العربية التركية الإيرانية علاقة بالغة التعقيد، يجب أن يعاد صياغتها بعد أن يعود الجسد العربي إلى صحته، وأن مبادرات الأمين العام في المسائل العربية العربية يجب أن تتم وسط حالة من التكتم، ولا يمكن التحدث عنها.

واستطرد أن الهدف هو نجاح المسعى وليس نجاح الشخص، مشيرا إلى أن هناك تحركات دائمة، إلا أنه لا يمكن التحدث في شأن عربي عربي، وأنه طلب زيارة قطر أكثر من مرة إلا أنه لم يتم الرد عليه بشأن طلب الزيارة بشكل جدي.

وقال الأمين العام لجامعة الدول العربية، إنه لن يتم عزل ترامب، مشيرا إلى أن ترامب شخص بالغ الذكاء، ومن الممكن له أن يعدل من مساره وأسلوبه إذا استطاع تحقيق الاستقرار بالمنطقة، مضيفا أن هناك ملامح لإعادة صياغة مواقف ترامب، مشيرا إلى أنه أتى لتوظيف التجارة والصناعة الأمريكية مع العالم الخارجي، ما أدى إلى انزعاج الصين والعديد من الدول.

وذكر الأمين العام لجامعة الدول العربية، أن ترامب جاء ليرتمي في أحضان إسرائيل، إلا أن العرب وقفوا له، ما دفعه إلى أن يعدل من مواقفه، ويجب أن نمنحه فرصة حتى ال100 يوم الأولى، مؤكدا أن حديث ترامب عن المسلمين، وتصريحه عما يسمى بالإرهاب الإسلامي خاطئ و حذرنا كثيرا من ذكر كلمة إسلام في الحديث عن الإرهاب.

ولفت أحمد أبو الغيط، إلى أن حديث دونالد ترامب يقلقه، مشيرا إلى أن الولايات المتحدة الأمريكية قوة هائلة وأحيانا تكون قوة عمياء، موضحا أن مستشار الأمن القومي للرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، الذي استقال يجب أن يدفع ترامب لإعادة التفكير وتعديل مواقفه.

وأوضح أبو الغيط، أن دونالد ترامب، يستطيع تصنيف جماعة الإخوان جماعة إرهابية، مشيرا إلى أن هذه الجماعات إذا خفت حدتها سينعكس ذلك على استقرار الأمور، وردا على سؤاله بأنه يتمتع في منصبه كأمين عام للجامعة العربية، أكد أنه كان مستمتعا لمدة 5 سنوات من الهدوء النفسي، بعيدا عن الضغط العصبي.

وأضاف الأمين العام لجامعة الدول العربية، أنه كان ينام جيدا، ويقرأ في هدوء قبل توليه المنصب، أما في منصبه الآن فيستيقظ في تمام الخامسة قائلا: "المعاش كان متعة"، مشيرا إلى أنه لم يتوقع إطلاقا أن يأتي إلى منصب أمين الجامعة العربية.
Advertisements
Advertisements