ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
مدير التحرير
صفاء نوار

أول 9 تجار إنجليز ظهروا فى مصر 1749.. والبن أول سلعة للتداول بالإسكندرية.. نوستالجيا

الخميس 10/يناير/2019 - 03:10 م
صدى البلد
ولاء عبد الكريم
للتاريخ الاقتصادي أهمية كبرى في صياغة تاريخ مصر الحديث خلال الفترة من عام 1846 لـ 1847، فى ظل التنافس الاستعماري الإنجليزي الفرنسي بداية القرن التاسع عشر وأثره على مصر.

في 7 يناير 1592، قدمت شركة الليفانت من خلال سجلاتها، أدلة على أن هناك مقادير وكميات من السلع التجارية قد تم تداولها في مصر، وعن طريق الشركة طوال القرن الثامن عشر، حيث بدا أن البن هو السلعة الرئيسية المعروضة في أسواق الإسكندرية، لكن بحلول عام 1735 وما تلاه من أعوام، اهتزت مكانة هذه السلعة في ظل وجود سلع أخرى ظهرت على الساحة التجارية منها القطن الصوفي، والصمغ العربي، والسنامكي، والسلامونيك، وتُشير الإحصاءات أنه في عام 1749 كان هناك 9 تجار إنجليز في القاهرة.

واللافت للنظر، أنه رغم سيطرة الأقمشة الفرنسية وبشكلٍ واسع على السوق المصرية، إلا أن الأعيان والوجهاء استمروا في شراء البضائع الإنجليزية؛ بسبب جودتها العالية بالإضافة إلى تشطيبها المتميز، لكنها لم تَلق القبول اللازم في السوق المصرية؛ ربما لارتفاع ثمنها.

وبعد عام 1750، كان نادرًا ما يُرسل إلى مصر الكثير من البالات الخاصة بالأقمشة الصوفية الإنجليزية، أضف إلى ذلك الحالة المضطربة في البلاد نتيجة الصراع القائم بين المماليك والدولة العثمانية وفوق ذلك الحكومة التي لم يكن له رادع، فكل هذه الأسباب أعاقت نمو التجارة؛ لذلك اضطرت شركة الليفانت في 1754 إلى إلغاء النظام القنصلي في القاهرة.
ads

تعليقات فيسبوك

تعليقات صدى البلد

ﺗﺼﻮﻳﺖ

من الأجدر لتولي إدارة بطولة أمم أفريقيا 2019 بعد فوز مصر بتنظيمها ؟

من الأجدر لتولي إدارة بطولة أمم أفريقيا 2019 بعد فوز مصر بتنظيمها ؟