ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

طلعت القاضي يكتب : الأولمبياد ومعيار التقييم

الأحد 08/سبتمبر/2019 - 07:35 م
صدى البلد
النجاح الأولمبي لا يأتي بالصدفة بل بتوفر كل الشروط والمقومات الرياضية وأهمها أرضية ملائمة للاعتناء بالرياضيين منذ سن مبكرة ، ومتابعتهم بشكل متواصل في جميع المراحل العمرية .

وعند الربط بين ما تحقق من إنجاز لم يتحقق تاريخيا" في دورة الألعاب الإفريقية منذ انطلاقها عام 1965 وهو مايعتبر خطوة نحو حصد العديد من الميداليات والتتويج مستقبلا"، حتى وان كان التفوق من الجانب المصري في تلك الدورة على حساب دول افريقية ليست بالقوة ولا حتى بالتصنيف الاولمبي ، ولكن هي خطوات في تطوير وإعداد حقيقي لصناعة ابطال اولمبيين مستقبلا" ، خاصة انه تمت اتاحة الفرصة لعدد كبير من اللاعبين الشباب للإحتكاك الدولي ، والتي يمكن الاستفادة من بزوغ نجوميتهم شريطة الجهد والاجتهاد المشترك يين اللاعبين وتركيزهم وطموحهم ، وبين القائمين على اعداد هؤلاء اللاعبين من تطوير مستواهم وتوفير مقومات النجاح ، ومن التي تألقت بقوة في تلك الدورة لعبة التنس ولعبة قارب الكاياك وكذلك تنس الطاولة بحصد اكبر عدد من الميداليات الذهبية وبمستوى مثالي مشرف والصعود منها للاولمبياد القادمة بطوكيو 2020.

ومن الممكن المنافسة بقوة أيضا في الاولمبياد في العاب اخرى مثل رفع الأثقال والسباحة والذين تحقق على ايديهم نجاح" مشرف" ايضا".
وعند النظر الى ما هو متاح حاليا"من إمكانيات وموارد مادية مخصصة للصرف على تلك الألعاب فلا يمكن بأي حال التوفير والرعاية الكاملة لجميع الألعاب ، وسد احتياجاتها والتطوير والاستفادة من اللاعبين واعدادهم جيدا".

لذلك لابد من الاهتمام ببعض تلك الألعاب ، وتسليط الضوء عليها كاملا" خاصة التي تأهلت والقادمون فعليا" لأولمبياد" طوكيو 2020
وتوفير خطط وبرامج قوية في إعداد لاعبين اولمبيين والاستعانة بخبرات ابطال نجحوا اولمبيا" لأن البطل الأولمبي لا يصنع من ضعف ، ولا يبنى من وهن ولكن البطل الاولمبي المعد للتدريب هو من توفرت له عوامل اعداد ونجاح.

ان مصر طيلة تاريخها الاولمبي لم تحصد سوى 31 ميدالية بواقع 7 ذهب و10 فضه و14 برونز أخرها 3 ميدالية فقط بأولمبياد ريو دي جانيرو 2016 وهذا لا يليق بتاريخها الرياضي.

وهذا لا يقارن مع ما تحصده افريقيًا من دورات ذات مستوى متواضع .وهو مايحتاج لنظرة ووقفة في ظل الصحوة الرياضية التي تعيشها مصر على جميع المستويات والأنشطة .

صناعة البطل الأولمبي تحتاج لدعم وتطوير منهجي وانتقاء صحيح للموهبة وتطوير المنشآت الرياضية ونشر وغرس الثقافات الاولمبية في المدارس والجامعات ، وقبل ان نسير في خطوات ذلك الدعم لصناعة بطل اولمبي علينا ان نعرف كيف ندعمه.