AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

حقوقية: نحتاج وحدة متابعة لحملات التوعية تحت إشراف القومي للمرأة

الثلاثاء 10/ديسمبر/2019 - 03:12 م
رباب عبده المحامية
رباب عبده المحامية
Advertisements
امل مجدى
قالت المحامية رباب عبده المسئولة عن ملف الطفل والمرأة بالجمعية المصرية لمساعدة الأحداث وحقوق الإنسان: إنه لابد من وجود استراتيجية مخصصة لمتابعة العنف ضد المرأة بحيث تطرح قضايا المرأة بتركيز ثم تعمل على المشاكل الأولى بالاهتمام والعلاج.


وأضافت عبده فى تصريحات خاصة لـ"صدى البلد" أنه من أبرز الإشكاليات التى تعانى منها المرأة هو قانون الأحوال الشخصية الذى تعانى بسببه المرأة لذلك أناشد مجلس النواب بسرعة مناقشة مشروعات القوانين المعروضة عليه.

وتابعت أن العنف الأسرى والتحرش والختان والميراث من أكثر ما تواجهه المرأة العربية من عنف ولفتت أنه برغم وجود قانون رادع ومجرم لمن يأخذ ميراث المرأة لكنه لا ينفذ بسبب العادات ،ولا تستطيع المرأة ان تأخذ هذه الخطوة الجريئة برفع دعوى ضد أخيها أو عمها لذلك نحتاج تغيير الموروثات الثقافية الخاطئة .

وأكدت أن هناك الكثير من السيدات لا تعرف أن لهن حق فى رفع دعوى عندما تتعرض للتحرش حتى بالكلمة أو حتى على السوشيال ميديا، وأحيانًا يكون الخوف من المجتمع هو الدافع لها للسكوت عن هذا الفعل لذلك نحتاج توعية كبيرة فى المحافظات بحقوق المرأة .


وأشارت إلى أن زواج الفتيات فى سن صغير خطير لأنها لا تستطيع الاعتراض وتمنت أن يخرج القانون بمادة تجرم ما يفعله الأهل ببناتهن.

ونوهت أننا نحتاج للتخلص من مشكلات المرأة حملات توعية وبعض التغييرات فى القانون، ووحدة متابعة جيدة على أرض الواقع لنتائج حملات التوعية وهذه الوحدة يجب أن تكون تحت إشراف المجلس القومى للمرأة .

ولفتت إلى أن هناك قرابة 20 مادة قانونية تحمى المرأة لكن لا يتم تفعيلها ، كما أن مصر تستعد فى شهر مارس القادم للاستعراض الدولى الشامل لما تم تقديمه من خطوات فى قضايا المرأة .
Advertisements
AdvertisementS