AdvertisementS
AdvertisementS

ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

سيارة الشعب.. حلم نازى للزعيم هتلر يتحول إلى فولكسفاجن العالمية

الأربعاء 16/سبتمبر/2020 - 01:37 م
صدى البلد
Advertisements
كريم عاطف

راودت فكرة التميز للشعب الألمانى الزعيم النازى هتلر منذ تأسيسه لحزب العمال الألماني الاشتراكي الوطني عام 1933 والمعروف باسم الحزب النازي، فى جميع المجالات، حتى وصلت إلى صناعة السيارات.


ففى بداية الأمر، فكر الزعيم النازى هتلر منذ 83 عاما، بتصنيع سيارة تكون فى متناول يد جميع مواطني الشعب الألمانى لتصبح سيارة الشعب، ومن هنا جاءت فكرة إنشاء شركة "فولكس فاجن".


فأمر الزعيم النازى أدولف هتلر عام 1937 بتصنيع سيارة رخيصة وخفيفة تناسب الألمان، فتم منح المهندس النمساوي فرديناند بورش، مؤسس علامة بورش، مهمة تصميم أول سيارة للشعب يمكن بيعها بأقل من ألف رايخ ألمانى أو ما يعادل 140 دولارا آنذاك، كما كان يريد هتلر.


وعلى الفور فى شهر مايو من نفس العام تأسست فولكس فاجن، ولكن كانت تحمل اسم "تجهيز سيارات للشعب الألمانى" واختصارها "جيزوفر"، ثم تحولت إلى اسمها المعروف حاليا فى شهر سبتمبر من نفس العام.


وبعد تحضيرات لمدة وصلت إلى عام تقريبا خرج حلم الزعيم النازى هتلر إلى النور بسيارة الشعب أو سيارة السعادة  KdF (Kraft-durch-Freude) –Wagen ، وكانت بشعار جبهة العمل النازي، ولكن لإخفاقات تسويقية، تم تحويلها إلى السيارة بيتل الشهيرة وعرضة فى معرض برلين للسيارات للمرة الأولى عام 1938.


ولكن بعد بدء الحرب العالمية الثانية في أواخر عام 1939، تحول مصنع فولكس فاجن إلى مصنع حربى لإنتاج المعدات العسكرية لدعم الزعيم النازى هتلر فى معركته ضد دول المحور، ولكن بعد انتهاء الحرب واستسلامه انتقلت إدارة إنتاج السيارة بيتل إلى السلطات البريطانية، ثم عادة مرة أخرى عام 1948 لإدارتها السابقة فى ألمانيا الغربية.


ومن هنا بدأت السيارة بيتل الشهير فى الانتشار والاتجاه نحو العالمية وفتح أسواق خارجية، والتى بالفعل وصلت فى خمسينيات القرن الماضى إلى أنها تصبح أكثر سيارة مبيعا فى أوروبا وأمريكا.


وفى عام 1959 أطلقت وكالة الدعاية Doyle Dane Bernbach حملة يطلق عليها اسم السيارة "Beetle" فى الولايات المتحدة الأمريكية لتؤكد أنها أكثر سيارة مبيعا في أمريكا وقتها.


كما تخطت شركة فولكس فاجن فى عام 1972 الرقم القياسى المسجل لشركة فورد فى المبيعات، وقامت بإنتاج أكثر من 21.529 مليون سيارة من طراز بيتل، ثم تأتى مرة أخرى فى 1998 وتستحوذ على أهم 3 شركات متخصصة في إنتاج السيارات الفارهة وهي بنتلي ولامبورجيني وبوجاتي، ثم بعد ذلك على شركة بورش.

سيارة الشعب.. حلم نازى للزعيم هتلر يتحول إلى فولكسفاجن العالمية
سيارة الشعب.. حلم نازى للزعيم هتلر يتحول إلى فولكسفاجن العالمية
سيارة الشعب.. حلم نازى للزعيم هتلر يتحول إلى فولكسفاجن العالمية
سيارة الشعب.. حلم نازى للزعيم هتلر يتحول إلى فولكسفاجن العالمية
سيارة الشعب.. حلم نازى للزعيم هتلر يتحول إلى فولكسفاجن العالمية
سيارة الشعب.. حلم نازى للزعيم هتلر يتحول إلى فولكسفاجن العالمية
سيارة الشعب.. حلم نازى للزعيم هتلر يتحول إلى فولكسفاجن العالمية
سيارة الشعب.. حلم نازى للزعيم هتلر يتحول إلى فولكسفاجن العالمية
سيارة الشعب.. حلم نازى للزعيم هتلر يتحول إلى فولكسفاجن العالمية
Advertisements
AdvertisementS