ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

سمير جعجع يحمل حزب الله مسئولية انفجار بيروت.. وطلب عاجل للأمم المتحدة

السبت 12/ديسمبر/2020 - 01:38 م
سمير جعجع
سمير جعجع
Advertisements
قسم الخارجي
ألقى رئيس حزب "القوات اللبنانية" سمير جعجع باللائمة على حزب الله، المصنف من قبل دول عدة ككيان إرهابي يعمل على تهديد لبنان والدول الأخرى، وذلك في كارثة انفجار مرفأ بيروت، وفق ما ذكرت الوكالة الوطنية للإعلام في لبنان.

وقال جعجع:  إن "الجميع يرى كيف أن التحقيقات في جريمة انفجار بيروت الكارثة محتدمة في الأيام الأخيرة وهذا الأمر كان متوقعا بالنسبة لنا لسبب بسيط وهو أن المسؤولية تقع في انفجار المرفأ على الدولة اللبنانية ككل".

وذكر جعجع السبب وراء ذلك "لأن الكثير من الإدارات والأجهزة والمؤسسات لها علاقة بشكل مباشر أو غير مباشر على مدى 6 سنوات بهذا الملف وبالتالي يمكن أن نتخيل عدد المسؤولين في الدولة الذين لهم علاقة بهذه الجريمة المتمادية".

وتابع "انطلاقا من هذا الأمر طالبنا منذ اللحظة الأولى بلجنة تقصي حقائق دولية ولكن للأسف أول من عارض هذا الطلب هو حزب الله، ولا أدري حتى هذه الساعة سبب معارضته، ليقوم بعدها بالالتحاق بهذا الموقف المعارض فرقاء آخرون في حين أن المسؤولين في الدولة لم يتجاوبوا معنا".

وجدد جعجع الدعوة لرئيس لبنان العماد ميشال عون ولحكومة تصريف الأعمال، أن "يرسلوا طلبا للأمين العام للأمم المتحدة بواسطة أحد الأعضاء الدائمين في مجلس الأمن لتشكيل لجنة تقصي حقائق في هذه الجريمة".

وتساءل جعجع: "أين المشكلة في اعتماد لجنة تقصي حقائق؟، يقولون أن هناك تحقيقا محليا سار في هذه القضية في حين أنه من المستحيل أن يتمكن أي تحقيق محلي من التوصل إلى تبيان الحقائق وما حصل ، وفي اليومين الماضيين أكبر دليل على ذلك، فكيف تريدون من هذا التحقيق أن يتقدم في ظل ما يجري".

وقال مصدر قضائي لبناني أمس إن القاضي، فادي صوان، الذي يحقق في انفجار بيروت في الرابع من أغسطس وجه اتهامات لرئيس وزراء حكومة تصريف الأعمال، حسان دياب، وثلاثة وزراء سابقين آخرين.

وذكر  المصدر، إن التهم التي وجهها القاضي هي الإهمال الذي أدى إلى مقتل أكثر من 200 شخص في الانفجار، وإصابة الآلاف بجروح وتشريد أعداد كبيرة من منازلهم، وهو ما سيؤدي إلى استجوابهم خلال أيام ربما.
Advertisements
Advertisements
Advertisements