ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

وكيل أوقاف السويس: القيم النبيلة تسهم في بناء المجتمعات الراقية

الجمعة 12/فبراير/2021 - 02:01 م
صدى البلد
Advertisements
حسن غنيمة
قال الشيخ ماجد راضي وكيل وزارة الأوقاف بالسويس إن جميع الخطباء فى المساجد التزموا بموضوع الخطبة الموحدة تحت عنوان " حديث القرآن  الكريمالصدق والصادقين "  وأنهم لم يرصدوا أى مخالفات بصلاة الجمعة اليوم.

وتابع وكيل وزارة الأوقاف حديثه من منبر مسجد فاطمة الزهراء بمدينة السلام " ٢ "  التابع لإدارة أوقاف عتاقة، مشيرا إلى ان المتأمل في القرآن الكريم يجد أنه من عظمة الشريعة الإسلامية أنها دعت الي القيم النبيلة ،والأخلاق الفاضلة التي تقرب الإنسان الي ربه ،وتسهم في بناء المجتمعات الراقيه ،ومنها : خلق الصدق الذي جاء في القرآن الكريم في مواضع التشريف، والتكريم، والاجلال ،ولا أدل علي ذلك من أن الله سبحانه وتعالى وصف به نفسه ، حيث يقول عزوجل:( قل صدق الله ) ، ويقول سبحانه و تعالى:( ومن أصدق من الله قيلا ) ، ويقول تعالي: ( ومن أصدق من الله حديثا ) ويقول جل شأنه :( ولقد صدقكم الله وعده ) ، ويقول تعالي :( وصدق الله ورسوله )  .



وأضاف ماجد راضي في خطبته أن الله قد وصف نبينا صلي الله عليه وسلم في القرآن الكريم بالصدق ؛ فقد جاء به ، ودعا اليه ،حيث يقول تعالي:( والذي جاء بالصدق وصدق به ) ، ويقول سبحانه وتعالى:( بل جاء بالحق وصدق المرسلين ) وقد كان صدقه صلي الله عليه وسلم سجيه عرف بها حتي قبل بعثته ، ولذلك كان يلقب بالصادق الأمين  ... 


وأكد ماجد راضي أن الصدق خير كله ، حيث يقول سبحانه وتعالى:( فلو صدقوا لكان خيرا لهم ) ، ويقول نبينا صلي الله عليه وسلم:( اربع إذا كن فيك فلا عليك ما فاتك من الدنيا : حفظ أمانة،  وصدق حديث ، وحسن خليقة،  وعفة في طعمة ) ، والصدق أحد أهم ركائز الإيمان،  حتي إن بعض العلماء قد ربطوا بين  الايمان والصدق ، فقالوا : الإيمان أن تقول الصدق مع ظنك أن الصدق قد يضرك ، وأن لا تقول الكذب مع ظنك أن الكذب قد ينفعك ؛ ليقينك أن ما أصابك لم يكن ليخطئك، وما أخطائك لم يكن ليصيبك  .. 

وختم ماجد راضي أن الله وعد عباده الصادقين بأعظم جزاء ، وأفضل الثواب ،حيث يقول سبحانه وتعالى:( قال الله هذا يوم ينفع الصادقين صدقهم لهم جنات تجري من تحتها الأنهار خالدين فيها أبدا رضي الله عنهم ورضوا عنه ذلك الفوز العظيم ) ،وجعل الحق سبحانه و تعالى مرتبة الصديقين بعد مرتبة النبيين ، وجعلهم في صحبة الشهداء والصالحين في الجنة ، يقول سبحانه وتعالى:( ومن يطع الله والرسول فاؤلئك مع الذين انعم الله عليهم من النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا ) ويقول نبينا صلي الله عليه وسلم:( عمل الجنة الصدق ، وإذا صدق العبد بر ، وإذا بر آمن ،وإذا آمن دخل الجنة ) ..
Advertisements

الكلمات المفتاحية

Advertisements
Advertisements