ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري

"هنادي الهندي" أول امرأة سعودية تعمل "كابتن طيار"

السبت 26/أبريل/2014 - 06:24 ص
صدى البلد
وفاء الشامي
هنادي الهندي، أول امرأة كابتن طيار سعودية، وأول امراة سعودية تقود طائرة في المجال الجوي السعودي، كان الأمل كبيرا والتحديات والعقبات أكبر من طموحاتها، فلم تكن الأرض مفروشة لها بالورود والآمال، بل كان هناك كثير من الأزمات التي تمثلت في العادات الاجتماعية والأعراف التي آمن بها المجتمع السعودي والمنطقة العربية.
لكن كان تصميمها وتحديها أكبر من كل تصور حصلت علي شهادة في الطيران التجاري من اكاديمية الشرق الاوسط في عمان بـ(الأردن) ذاع صيتها وبدات تتنقل أخبارها وسائل الإعلام، وعندما نمي الخبر الي الوليد بن طلال صاحب الشركة القابضة للطيران، قام بتشجيعها ومنحها منحة شهرية فدرها 3000 ريال سعودي لتساعدها علي تكملة دراستها بالاردن كما قام بتحرير عقد عمل معها يمتد إلى 10 سنوات مع شركته حيث عينها كابتن طيار خاص لشركته في مدينة مكة المكرمة في حي (المسفلة) وهو اقدم احياء مكة فور تخرجها مباشرة، حيث أوضح لجريدة (العرب نيوز) أنني قمت بتعيينها وضمها إلى أسطول الشركة القابضة للطيران وتشجيعها لما وجدت لديها من عزم وتحدي وتصميم لتكون بذلك خطوة تاريخية للسيدات السعوديات لانه بذلك تكون تجاوزت الدور التقليدي للمراة السعودية الذي طالما كان مقصورا في الماضي على العمل في قطاعات الصحة والتعليم والقطاع الخيري.
هي البنت الوسطي بين 5 أشقاء، كان لوعي والديها ابلغ الاثر في اثارة شغفها وتدعيم حلمها في ان تصبح كابتن طيار، فقد استشعروا ذلك منذ ان كانت طفلة ما زالت تتحسس الطريق (حسبما جاء في تصريح لها في جريدة اليوم السعودية)، لم يقفوا في طريقها رغم الصعوبات والأفكار البالية التي واجهتها الأسرة، وعندما لمحوا رغبتها في سحب ملفها من كلية المعلمين في جامعة (أم القرى) بمكة والالتحاق بالأكاديمية الطيراة بالاردن لم يقفوا في طريقها بل دعموها، إلى أن حصلت علي غلي شهادة تجيز لها الطيران لتصبح بذلك اول امراة سعودية تخترق الملاحة الجوية السعودية.

"هنادي الهندي" أول امرأة سعودية تعمل "كابتن طيار"
"هنادي الهندي" أول امرأة سعودية تعمل "كابتن طيار"
"هنادي الهندي" أول امرأة سعودية تعمل "كابتن طيار"