ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

مقدونيا وش السعد على المصريين.. كل ما تريد معرفته عن دولة ملعب نهائي كاس العالم لليد

الإثنين 19/أغسطس/2019 - 11:03 ص
مقدونيا
مقدونيا
ميــــــــــــس رضــــــــــا
دولة مقدونيا وش السعد على المصريين، حيث كانت شاهدة على إحراز منتخب مصر لكرة اليد لقب بطولة العالم للناشئين تحت 19 سنة، التي أقيمت في مقدونيا، بعد تغلبه في المباراة النهائية على نظيره الألماني بفارق مريح، أمس الأحد، ونجح المنتخب المصري في إنهاء المباراة بنتيجة 32 مقابل 28 للفريق الألماني، بعد مشوار قوي مثير للإعجاب في البطولة.

ويعد هذا النجاح للمنتخب المصري لكرة اليد إنجازا تاريخيا غير مسبوق في هذه الفئة العمرية، حيث لم يسبق له تحقيق لقب بطل العالم تحت 19 عاما.

وألهمت دولة مقدونيا الساحرة النجاح للمصريين على أرضها ما جعل اسم الدولة التى تقع فى البلقان تتصدر محرك البحث على جوجل.. فماذا تعرف عن دولة مقدونيا.

أين تقع مقدونيا

تقع مقدونيا في شبه جزيرة البلقان المركزية في جنوب شرق أوروبا ، وهي واحدة من الدول التي ساهمت في وجود يوغوسلافيا السابقة ، والتي أعلنت استقلالها في عام 1991 ، وأصبحت عضوا في الأمم المتحدة في عام 1993 ، ولكن نتيجة للنزاع المستمر مع اليونان بشأن استخدام اسم مقدونيا ، فإنه تم الاعتراف بها بأسم : “جمهورية مقدونيا اليوغوسلافية السابقة ” .

موقع مقدونيا الجغرافي 

مقدونيا بلد غير ساحلي ، تحدها كوسوفو من الشمال الغربي ، وصربيا من الشمال ، وبلغاريا من الشرق واليونان من الجنوب ، وألبانيا من الغرب . وهو يشكل ما يقرب من الثلث الشمالي الغربي من منطقة جغرافية أكبر من مقدونيا ، والتي تضم أيضا الأجزاء المجاورة من شمال اليونان وجزء أصغر في جنوب غرب بلغاريا .

عاصمة مقدونيا 

عاصمة دولة مقدونيا هي سكوبي ، ويبلغ عدد سكانها 506926 نسمة وفقا لتعداد عام 2002 ، وتشمل مدن أخرى هي بيتولا ، كومانوفو ، بريليب ، تيتوفو ، أوهريد ، فيليس ، ستيب ، كوكاني ، غوستيفار ، كافادارشي ، وستروميكا . تحتوي على أكثر من 50 بحيره ، بالإضافة إلى ستة عشر جبال مرتفعة لحوالي 2،000 متر ، وهي عضوا في الأمم المتحدة ومجلس أوروبا ، منذ ديسمبر 2005 ، كما كانت مرشحه للانضمام إلى الاتحاد الأوروبي وتقدمت بطلب للحصول على عضوية حلف شمال الأطلسي .

تاريخ مقدونيا 

الفترة القديمة والرومانية في عام 356 قبل الميلاد غزا فيليب الثاني المقدوني مناطق أعالي مقدونيا “Lynkestis وPelagonia” والجزء الجنوبي من بيونيا “Deuriopus” في المملكة المقدوني ، وابن فيليب الإسكندر الأكبر غزا ما تبقى من المنطقة ، وإدماجها في إمبراطوريته ، ووصل شمالا حتى Scupi ، ولكن بقيت المدينة والمنطقة المحيطة بها جزء من Dardania .

مرحلة تحول مقدونيا

غيرت جمهورية مقدونيا اسمها، لتُنهي خلافا قديما مع جارتها اليونان، البلد الواقع بين بلغاريا وألبانيا ليصبح اسمها رسميا "جمهورية شمال مقدونيا"، وهو اسم كان متنازع عليه مع مدينة يونانية.

وكانت اليونان قد عرقلت عملية انضمام مقدونيا للاتحاد الأوروبي وحلف الناتو، بسبب الخلاف على الاسم، وهو اسم يعود لمملكة ألكسندر العظيم.

وعرفت سابقا مقدونيا باسم جمهورية مقدونيا اليوغسلافيا السابقة، للالتفاف على اعتراض اليونان، ومنعت اليونان عضوية مقدونيا في الناتو لعقد من الزمان بسبب خلاف حول اسم مقدونيا.

وعرفت جمهورية مقدونيا بعد الحرب العالمية الثانية كواحدة من الجمهوريات اليوغسلافية الستة إلى أن تفكك هذا "الاتحاد" في العام 1991.

وتمكنت مقدونيا من المغادرة دون حرب كما كان حصل مع الجمهوريات اليوغسلافية السابقة سلوفينيا والبوسنة وكوسوفو وكرواتيا التي خاضت حروبًا على جبهات مختلفة.

الكلمات المفتاحية