ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

وفد حقوقى مصرى يلتقى المفوضية السامية لمناهضة العنف

الثلاثاء 12/نوفمبر/2019 - 02:52 م
وفد حقوقى مصرى يلتقى
وفد حقوقى مصرى يلتقى المفوضية السامية لمناهضة العنف
Advertisements
اماني نوار
التقى وفد مؤسسة حقوقيات وملتقى الحوار للتنمية وحقوق الإنسان، المكون من نهى المأمون، رئيس مبادرة "هى والمجتمع"، وعايدة نور الدين، رئيس جمعية المرأة والتنمية بـ"أورلجا ما كان"، من مكتب المفوض السامى لمناهضة العنف ‏بمكتب المفوضية بجنيف للنقاش حول أوضاع العنف ضد المرأة فى ‏مصر.‏

وقالت السيدة أورلجا، خلال اللقاء، إن المفوضية وضعت على جدول ‏أعمالها زيارة رسمية إلى مصر فى النصف الثانى من العام القادم ‏‏2020 تلبية لدعوة الحكومة المصرية للاطلاع على الأوضاع فى ‏مصر، لافتة إلى استجابة مصر فى الرد على استفسارات المفوضية ‏فيما يتعلق بالحالات التي ترد إليها.‏

من جانبه، أكد الوفد وجود تعاون كبير بين المنظمات الحقوقية ‏وبين الحكومة المصرية، خاصة بعد صدور قانون الجمعيات الأهلية ‏الجديد الذى استجاب لمطالب الحركة الحقوقية المصرية لدعم جهود ‏المجتمع المدنى فى التنمية ووضعته شريكا فى عملية تحسين حالة ‏حقوق الإنسان.‏

وأشار الوفد إلى وجود إرادة سياسية لدى الدولة المصرية لمواجهة ‏جميع أشكال العنف ضد المرأة، مشيرين إلى عدد من مظاهر التعاون بين ‏الحكومة والمجتمع المدنى لحماية المرأة المصرية من العنف والتحرش ‏ومكافحة ختان الإناث وإنشاء مراكز فى الجامعات والمعاهد لمكافحة ‏العنف ضد المرأة بالتعاون مع وزارتى الداخلية والعدل والمجلس ‏القومى للمرأة وصدور قانون لضمان حقها فى الميراث.‏

وردا على استفسار مكتب المفوض حول وجود حالات للعنف الأسري، ‏أكد الوفد أن المرأة المصرية تواجه موروثات اجتماعية وانتشار أفكار ‏دينية متشددة تقف وراءها جماعات إرهابية مثل جماعة الإخوان ‏المسلمين التى تعادى حقوق المرأة وتجذر تلك الأفكار خلال الثمانين ‏عاما الماضية مع عمل تلك الجماعة على نشر أفكارها الراديكالية ‏داخل الأسرة المصرية وتبنيها لتفسيرات دينية مغلوطة تجيز للزوج ‏ضرب زوجته لتأديبها، لافتين إلى أن الأفكار المتشددة هى السبب ‏أيضا فى فشل جهود مواجهة زواج القاصرات.‏

وأكد الوفد دعم المجتمع المدنى لجهود الدولة المصرية لتجديد ‏الخطاب الدينى والتخلص من الأفكار الدينية المتشددة لتحسين أوضاع ‏المرأة المصرية. ‏
Advertisements
AdvertisementS