ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
AdvertisementS
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

هل ظلمهم البرغوث.. 3 لاعبين استحقوا الكرة الذهبية بدلا من ميسي

الثلاثاء 03/ديسمبر/2019 - 12:45 م
ليونيل ميسي
ليونيل ميسي
Advertisements
أحمد سالم
لاشك أنه الأمهر والأبرع والأحرف، ليونيل ميسي لا يمكن مقارنته من حيث المهارة الفنية بغيره من اللاعبين، هو الأفضل على المستوى الفردي خلال كل أعوامه الكروية.

لكن حصول ليونيل ميسي على الكرة الذهبية هذا العام صاحبه جدل كبير عن أحقيته في الجائزة على الرغم من قلة إنجازه الجماعي مع برشلونة ومنتخب الأرجنتين والغياب عن التتويجات القارية في أوروبا وكوبا أمريكا.

وعدد نقاد رياضيون بعض اللاعبين الذين داعبتهم الكرة الذهبية قبل أن يظفر بها ميسي وينهي أحلامهم على الرغم من انجازاتهم خلال موسم كروي مميز.

ويسلي شنايدر - إنترميلان وهولندا

متوسط ميدان وقائد المنتخب الهولدني عام 2010، تمكن من الوصول بالطواحين الهولندية الى نهائي كأس العالم في موسم استثنائي وعظيم قبل أن يخسر أمام أسبانيا بهدف وحيد.

حصل شنايدر على أكثر من بطولة حين ظفر مع فريق إنتر ميلان بدوري أبطال أوروبا والسوبر الأوروبي والدوري والكأس المحليين، لكن ميسي الخالي من الألقاب في هذا الموسم حصل على الجائزة.

أندرياس إنييستا - إسبانيا وبرشلونة

زامل أندرياس إنييستا ليونيل ميسي في برشلونة خلال الموسم 2010 وحصل مع برشلونة على الدوري المحلي مثله مثل ميسي، وتعددت إسهاماته مع الفريق وظهرت قدراته الفردية والجماعيىة التي قارنته بالبرغوث الأرجنتيني.

تميز إنييستا عن زميله في الفريق ليونيل ميسي بالحصول على كأس العالم مع منتخب إسبانيا بهدف حسام سجله متوسط الميدان في مرمى هولندا أهدى به الكأس الغالية لمنتخب بلاده، وهو ما رشحه بقوة للحصول على جائزة الكرة الذهبية لكن بريق نجومية ميسي كان أقوى من بريق كأس العالم.

فيرجيل فان دايك - ليفربول وهولندا

الصخرة الهولندية في دفاعات ليفربول الإنجليزي، والأميز في الوقت الحالي بين المدافعين في العالم، تمكن من بلوغ مركز الوصيف بفارق نقطة وحيدة عن مانشستر سيتي بطل الدوري الإنجليزي، لكنه عن جدارة واستحقاق ساهم في منح لقب دوري ابطال أوروبا إلى ليفربول.

على المستوى الدولي، قاد فان دايك المنتخب الهولندي لبلوغ نهائي دوري الأمم الاوروبية في نسخته الأولى قبل أن يخسر أمام البرتغال في النهائي، ورغم كل ما بذله فان دايك من مجهود لكن نجومية ميسي طغت على ذلك فنال الكرة الذهبية لعام 2019.
Advertisements
AdvertisementS